منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




رابع مصرف فى أسبانيا يعلن عن خسائر كبيرة ويطلب مساعدة حكومية


أعلن بنك بانكيا رابع مصرف فى أسبانيا مساء الجمعة أنه أجرى مراجعة لحساباته فى 2011 كشفت عن خسائر تبلغ ثلاثة مليارات يورو وطلب مساعدة حكومية قياسية قدرها 19 مليار يورو لإصلاحه.

وكان هذا المصرف الذى سيتم تأميمه بحصوله على هذه المساعدة الحكومية، أعلن فى فبراير أنه حقق أرباحا صافية قدرها 309 ملايين يورو فى 2011.

وقال بانكيا فى بيان مساء الجمعة إن “الإصلاحات التى أدخلت فى محفظة القروض والموجودات العقارية التى صودرت وتحديد القيمة السوقية لمساهمات بانكيا، كشفت عن أداء سلبى للعام 2011 بقيمة 2,979 مليار يورو”.

وبانكيا هو أكبر مصرف أسبانى معرض للخسارة بسبب قطاع العقارات المنكوب، بمحفظة عقارية تبلغ قيمتها 37,5 مليار يورو معظمها (31,8 مليار يورو) غير مضمونة من قروض قد لا يتم تسديدها او منازل تتم مصادرتها.

كما أعلن المصرف عن تغييرات فى مجلس إدارته الذى لم يبق فيه فى منصبه سوى المدير العام فرانشيسكو فيردو.

وسيتم تشكيل مجلس جديد للإدارة يضم عشرة أعضاء فقط مقابل 18 فى المجلس السابق.

المصدر – اليوم السابع

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2012/05/26/47436