منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




في ختام فاعليات مجلس الأعمال المصري الكوري المشترك وفد مصرى يزور سيول للاتفاق على 5 مشروعات عملاقة


أتفق الجانبان الكوري والمصري  فى ختام المنتدى الاقتصادى بين البلدين و الذى عقد أول أمس على دراسة عدد من المشروعات للاستثمار المشترك في مصر عدد من المجالات تتضمن تدوير المخلفات والطاقة الجديدة والمتجددة وإنشاء محطات الطاقة النووية بالإضافة إلى مشروعات إنشاء محطات استقبال الغاز وتحويله فضلا عن مشروع لإنشاء مراكز إصلاح السفن .

وأعلن الدكتورشريف الجبلي رئيس الجانب المصري بمجلس الأعمال المصري الكوري المشترك وعضو مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال .

أنه تم الاتفاق على تشكيل وفد مصري لزيارة العاصمة الكورية “سيول” للاتفاق على تنفيذ المشروعات وتجهيز قائمة بالمشروعات التي تتزعمها الحكومة في الفترة المقبلة.

 وأوضح الجبلي أن حجم التبادل التجاري بين البلدين وصل إلى أعلى مستوي له منذ أكثر من عشر سنوات مسجلاً 3,2 مليار دولار في 2010 انخفض في 2011إلى 2.4مليار دولار وفي معظم الأحوال كان الميزان التجاري في صالح الجانب الكوري بقيمة مليار دولار .

وقال رئيس مجلس الأعمال المشترك أن معظم الصادرات المصرية إلى كوريا تتركز في المواد البترولية والغاز في حين سجلت الصادرات الغير البترولية انخفاضاً كبيراً في حين تستورد مصر من كوريا سيارات بقيمة 400مليون دولار سنوياً و144 مليون دولار قطع غيار سيارات وحوالي 40مليون دولار محولات كهربائية .

ودعا الجبلي الشركات المصرية لزيادة صادراتهم إلى كوريا التي تحتاج إلى العديد من السلع من بينها المركزات الصناعية والرخام والسيراميك والسجاد والكيماويات خاصة الميثانول /مشيراُ إلى ضرورة اهتمام المصدر المصري بالجودة والاشتراك في المعارض الكورية للتعريف بالمنتج المصري .

وقال أن الجانب الكوري مهتم بدراسة عدد المشروعات في مصر من بينها تدوير المخلفات وتحويلها إلى طاقة بالإضافة إلى محطات الطاقة النووية التي تنتج منها كوريا حوالي 33% من إجمالي الطاقة المنتجة.

من جانبه أكد سانج يونج وو رئيس الجانب الكوري لمجلس الأعمال المشترك أن هناك فرص استثمار كبيرة في مصر وقال نحن واثقون في قدرة الاقتصاد المصري على الانطلاق من جديد وأن استئناف انعقاد المجلس المشرك تحت رعاية جمعية رجال الأعمال المصريين سيكون له مردود إيجابي على تعظيم الاستثمارات المشتركة وزيادة التبادل التجاري وأكد على أن المستثمرين الكوريين يتطلعون إلى سماع خطة الحكومة في المشروعات التي تنوي الحكومة المصرية وضعها على قائمة الأولويات وأن الجانب الكوري يدرس الدخول في مشروعات الطاقة والكهرباء والسياحة والصناعة .

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2012/10/17/86229