منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«الاتصالات» تطرح مناقصة لإعداد دراسة تحليلية لمتطلبات سوق العمل


طرحت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مناقصة لإعداد دراسة تحليلية حول متطلبات سوق العمل لتقييم مستلزمات التدريب لبرنامج خلق فرص العمل للشباب، على أن يتم التقدم للمناقصة بنظام المظروفين الفنى والمالى وتقدم الشركات المتنافسة عطاءاتها بحد اقصى 2 نوفمبر المقبل.

وأوردت كراسة شروط المناقصة عدد الشباب فى سن ما بين 18 و29 سنة اكثر من 20 مليون نسمة يمثلون ربع سكان البلاد وفقا لتقرير التنمية لعام 2010، ويشير التقرير التقديرى إلى ان نحو 90% من العاطلين بمصر اقل من سن 35 ما يهدد التماسك الاجتماعى والامن القومى والتنمية الاقتصادية، ولذلك من الضرورى وضع استراتيجية لخلق فرص العمل وخطط محددة لتوفير فرص عمل فورية للشباب.

اضافت كراسة الشروط التى حصلت «البورصة» عدم التوافق بين التعليم ومتطلبات سوق العمل ادى لارتفاع نسبة البطالة بين الاناث الى 45% و 25% بين الذكور، ويعد عدم التطابق بين متطلبات سوق العمل والتعليم العقبة الرئيسية فى القضاء على البطالة، إضافة الى عدم فاعلية نظام التعليم المهنى الذى يشكل خريجوه 60% من العاطلين عن العمل.

يستهدف المشروع وفقا لكراسة الشروط خلق اهداف سريعة لزيادة خلق فرص عمل للشباب من خلال الحصول واستخدام التقنية والتدريب المهنى مع التركيز على الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ويجب ان تشمل الدراسة محل الطرح توضيح «آليات زيادة العمالة الذاتية للشباب من خلال الحصول على تقنية التدريب وزيادة فرص التدريب المهنى، وزيادة فرص العمل على المدى القصير بالنسبة للفئات الأكثر ضعفا «الشباب» عبر تحسين البنية التحتية والخدمات، وتحليل زيادة قصر الحصول على الخدمات المالية لشباب العمل الحر، دعم صياغة السياسات الشبابية لتوليد فرص عمل، تقييم الاحتياجات التدريبية».

اشترطت خطة تفصيلية للعمل مع تقديم جدول زمنى، وتعريف مطالب العاملين فى التعاقد، اقتراح اسماء الدورات و الخطوط العريضة للدراسة، توضيح معايير اختيار المتدربين بما فى ذلك «السن – الجنس – التخصص»، وضع اطر منهجية للدراسة بما فى ذلك منهجية الدراسات الاستقصائية و التحليلية.

طلبت وزارة الاتصالات فى المناقصة تقسيم فريق العمل الى رائد فريق الباحثين وطاقم البحث واخصائى للرصد والتقييم، وذلك ضمن الشروط الفنية للمنافسة على المشروع، مع ضرورة تقديم الدراسة المطلوب خلال 45 يوماً من تاريخ توقيع العقد.

وحددت كراسة الشروط شكل التقييم كالتالى، 30% مخصصة لخبرات الشركة وسابقة اعمالها بعدد 250 نقطة، و50% لاقتراح خطة العمل بعدد 550 نقطة، و 20% لتقييم تكوين فريق العمل بعدد 200 نقطة، مشترطة حصول الشركات المتنافسة على 70% من اجمالى 1000 نقطة كحد ادنى للمنافسة على المشروع.

كتب – محمد علاء الدين

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2012/10/18/86490