منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




أباتشى تستثمر 477 مليون دولار فى استكشاف وإنتاج البترول بالصحراء الغربية والصعيد


قال المهندس محمد مؤنس، رئيس شركة قارون للبترول ان شركة أباتشى الامريكية، الشريك الأجنبي، وافقت على ضخ استثمارات تبلغ 477 مليون دولار فى مشروعات الاستكشاف والتنمية بمناطق امتياز الشركة بالصحراء الغربية والصعيد.

ومن المقرر توجيه الاستثمارات الجديدة الى حفر 62 بئر تنمية منها 30 بئر حقن مياه و8 آبار استكشافية ليصل انتاج الشركة الى 20.4 مليون برميل بمتوسط 57 ألف برميل يوميا.

وأشار في تصريحات خاصة لـ” البورصة” الى أن عدد الآبار المنتجة للخام بحقول شركة قارون يبلغ 350 بئرا منها 225 بئراً ينتج بالمضخة الكهربائية الغاطسة و125بئراً ينتج من خلال الطلمبة الترددية موزعة على حقول الشركة الرئيسية، وهي قارون وكرامة وشرق البحرية بالصحراء الغربية وبنى سويف وشرق بنى سويف ووادى الريان بصعيد مصر.

وأشار مؤنس الى ارتفاع الاحتياطى خلال الثلاث سنوات الماضية من 240 مليون برميل عام 2009 ومعدل انتاج 40 ألف برميل يوميا، ليصل الى270 مليون برميل عام 2012 ومعدل انتاج 59 ألف برميل يوميا، وتوقع زيادة الاحتياطي بمقدار 17 مليون برميل العام الحالي، وذلك من المناطق الاستكشافية الجديدة بمناطق هبة والفيوم وغرب النيل.

وأضاف أن الشركه تقوم حاليا باجراء مسح سيزمي ثلاثي الأبعاد لمساحة تبلغ 1500 كيلو متر مربع فى منطقة بنى سويف (غرب النيل) بتكلفة 25 مليون دولار، تعتزم الشركة معالجة هذه البيانات ودمجها مع جميع المساحات السيزمية السابقة المنفذة فى عامى 2004/2008.

وأوضح رئيس الشركة أنه تم الانتهاء من تنفيذ الوحدة الثالثة لمعالجة الزيت الخام بمنطقة تسهيلات معالجة الخام الرئيسية بمنطقة قارون وبتكلفة استثمارية بلغت 11 مليون دولار.

وتعكف الشركة حاليا على دراسة تنفيذ أعمال انشاء المحطة الرابعة لاستقبال ومعالجة الزيت Train – 4 بطاقة تصميمية 25 ألف برميل/ يوميا، فيما بدأت أعمال انشاء خط نقل الزيت الخام لمناطق (أقصى – جنوب غرب كرامة – محطة كرامة الرئيسية) بطول 12 كيلو متراً.

يهدف المشروع الى زيادة معدل الأمان فى عمليات نقل الزيت الخام وكذلك توفير نفقات النقل من محطات المعالجة الفرعية الى محطة المعالجة الرئيسية وبالتالى تخفيض تكلفة البرميل، بالاضافة الى تجنب غلق آبار الانتاج فى الأحوال الجوية السيئة التى تحول دون استيعاب مستودعات الخام بالمحطات للقدرة الانتاجية للآبار.

وقامت شركة قارون بأعمال التصميم الهندسي، بينما تقوم شركتا بتروجيت ومصر للصيانة بأعمال الانشاءات والتركيبات بتكلفة قدرها 4.15 مليون دولار.

وأشار المهندس محمد مؤنس الى موافقة الشريك الأجنبي، أباتشي الأمريكية، على تمويل مشروع توليد الكهرباء بمحطة شرق بحرية، التي تعد من المناطق الواعدة التي يصل انتاجها الى 18ألف برميل باستثمارات تبلغ 47 مليون دولار.

كما بدأت الشركة في أعمال الدراسات الهندسية لاستخدام الغاز الطبيعي الموجود في الصحراء الغربية وانشاء محطة لتوليد الكهرباء تعمل بالغاز الطبيعى بمنطقة شرق بحرية بقدرة 16 ميجاوات، وذلك لتغذية آبار منطقتى شرق بحرية وهبة، وكذلك لتغذية محطات شحن الزيت ومحطات حقن المياه بالمنطقتين، بالاضافة الى الاحتياجات الكهربية الثانوية مثل معسكرات الاعاشة ويتم الانتهاء من التنفيذ العام المقبل.

يتكون المشروع من عدد 6 توربينات غازية بقدرة 3.2 ميجاوات لكل توربينة ومبنى التحكم في الطاقة، بالاضافة الى محطة محولات جهد متوسط حيث سيتم نقل الطاقة الكهربائية الى الآبار ومحطات الشحن وحقن المياه من خلال خطوط نقل هوائية بطول 30 كيلو متراً، وسيتم توصيل الغاز الى محطة التوليد من خلال خط أنابيب 8 بوصة بطول 25 كيلو متراً يربط بين خط أبو الغراديق/ دهشور وبين موقع محطة التغذية فى منطقة شرق بحرية.

ومن المنتظر أن يؤدي تنفيذ هذا المشروع الى تخفيض عدد المولدات العاملة وعددها 78 مولداً موجودة فى الخدمة حاليا ضمن امتياز شرق بحرية بالإضافة الى انهاء تعاقدات وتوفير ايجار 13 مولداً كهربائياً مؤجرين حالياً، وتبلغ القيمة التقديرية للتوفير السنوى لوقود الديزل حوالي 19 مليون دولار سنوياً، ومن المتوقع استرداد مصاريف المشروع بالكامل خلال 30 شهراً من بدء التشغيل.

كتب – أحمد طلبة

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2012/10/29/116175