منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“بلان” الدولية تطلق برنامج “إفهموونا” الشبابى لدعم ثقافة الحوار


إنتهت مؤخراً ” منظمة بلان الدولية – مصر” من تصوير برنامج “إفهموونا” بالتعاون مع مؤسسة “الكرمة” للتعليم الترفيهى وكذلك ما يقرب من اثني عشر جمعية أهلية ، بهدف الدعوة لثقافة الحوار وتقديم نموذج راق للحوار والجدل وقبول الآخرعبرإثارة جدلية متميزة لأسباب الخلاف، نفذها شباب بمجتمعات منظمة بلان مصر بـست محافظات.
ومن هذا المنطلق قامت منظمة بلان مصر ببناء قدرات ما يقرب من الف شاب وفتاه على مهارات التصوير ،الحوار،المشاركة المجتمعية والسياسية ،التفاوض وقبول الأخر. كما تم تدريبهم لتعميق قيمة الحوار على مهارات التواصل والعمل الجماعى وآليات التعبير عن الذات،وكيفية إدارة الحوار المنظم،ونتاجاً لهذه التدريبات المعدة وفقاً لخطط إستراتيجية لترسيخ مفهوم الحوار من قبل المنظمة تم تحديد الموضوعات والقضايا الهامة بالتعاون مع شركة الكرمة من خلال جلسات وحلقات نقاشية ساهمت فى إنتاج الحلقات التليفزونية الرائعة والتي بلغ عددها ما يقرب من 6 حلقات تناولت موضوعات مختلفة ومثيرة للجدل منها :رأى الشباب في العمل السياسى داخل الجامعة  ،هل توافق على التظاهرات فى الفترة الحالية والعديد من الموضوعات الأخرى الهادفة.
وقد صرحت أمانى شنودة؛المتحدث الإعلامى لمنظمة بلان مصر قائلة :”  تفخر منظمة بلان الدولية –مصر بالعمل في هذا البرنامج الذى تم  بمشاركة شباب واعد من المناطق المهمشة في مصر،والذين إعتادوا الا يسمع صوتهم، وابدا لم تكن لديهم الفرصة للتعبيرعن آرائهم وأفكارهم ووجهة نظرهم فيما يجرى  في مصر.فأصبح هذا البرنامج بمثابة الفرصة الذهبية والنافذة المطلة علي العالم للتعبيرعن أنفسهم،” وأضافت قائلة تعتمد فكرة شباب الإعلام علي تدريب عدد كبير من الشباب والفتيات على مبادئ وقيم الحوار والجدل،ونشر وتعزيز هذه الثقافة وتكريس قيم ومبادىء وآداب الحوارالناجح والمثمر فى حياتهم اليومية فضلاً عن مهارات القيادة وبناء قدراتهم ليس فقط للتعبيرعن رأيهم من خلال البرنامج ، بل للقيام بدورهم الأكبر في المشاركة الفعالة في الحراك الإجتماعي والسياسي والثقافي الذي تشهده مصرالان..
و قال محمد كمال؛ مستشار برنامج تنمية الشباب  والقيادة ، إلي مميزات البرنامج قائلاً :”أهم ما يميز برنامج “أفهموونا”هو إتاحة الفرصة للعديد من الفتيات للمشاركة الفعالة في كافة أنشطة البرنامج وإثبات أن مصر الديمقراطية المتقدمة الحديثة لن تبني إلا بسواعد شبابها من الذكور والإناث وأن المشاركة الفعالة للفتيات لم تعد  مجرد حق بل أصبح واجبا على كل صانع قرارعلى كافة المستويات أن يراعيه”كما أضاف سيادتة “لقد نجح البرنامج في زيادة ثقة العديد من الفتيات بأنفسهن مما أدي إلي انخراطهن  بقوة في الكيانات المجتمعية المختلفة وتمكينهن من تحدي العادات والتقاليد الخاطئة التي طالما نالت من حقهن المكتسب ليس فقط من خلال المواثيق الدولية المختلفة وإنما الأهم من كونهن بشر لديهم نفس الحقوق وعليهم نفس واجبات.
جدير بالذكر أن برنامج “إفهموونا” هو إمتداد للبرنامج التليفزوني “إسمعوونا” والتي قامت منظمة بلان مصر و شركة الكرمة بالعمل سوياً في إنتاجه على مدار الخمس سنوات السابقة ويختلف برنامج إفهموونا بكونه يقدم نموذجاً للحوار الفعال الراقي و يمكن الشباب من طرح وجهتي النظر: الرأي والرأي الأخر ويترك للمشاهدين حرية الإختيار، وجعل الحوار اللغة السائدة فى حل كافة القضايا.
تعمل بلان فى مصر منذ أكثر من ثلاثين سنة وتخدم أكثر من واحد ونص مليون طفل وأسرهم فى سيع محافظات تحت إشراف وزارة التضامن الإجتماعى. و نقوم بالعمل مع أكثر من خمسة وأربعين جمعية من جمعيات تنمية المجتمع ومع مختلف الشركاء من المجتمع المدنى والحكومة والقطاع الخاص. و تهتم بلان كمنظمة بحقوق الطفل وتنفذ برامج معدة من أجل تمكين المجتمعات من تحسين حياة الأطفال الأكثر تهميشا من خلال العمل مع النساء و الشباب و منظمات المجتمع المدنى
و بلان هى إحدى أقدم وأكبر المنظمات التى تعمل فى مجال تنمية الأطفال فى العالم وتأسست منذ خمسة وسبعون عاما  وتعمل فى ثمانية واربعين  دولة نامية فى أفريقيا وآسيا والأمريكتين وتدعمها عشرون دولة مانحة ويوجد المركز الرئيسى لبلان فى المملكة المتحدة. وهي منظمة مستقلة وليس لها أى إنتماءات دينية أو سياسية أو حكومية.
لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: مصر

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2014/04/04/544188