منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



محلب للشركات الأمريكية: هذا هو أفضل وقت للاستثمار فى مصر


رئيس الوزراء يشرح خطط الحكومة للمستثمرين الأمريكيين ويلتقى رئيس البنك الدولى

دعا إبراهيم محلب، رئيس الوزراء الشركات الأمريكية للاستثمار فى مصر خلال كلمته أمام مجلس الأعمال للتفاهم الدولى بواشنطن، معتبراً أن الفترة الحالية هى أنسب وقت للاستثمار فى مصر.
وقال فى كلمته «أستطيع أن أقول لكم – وبكل ثقة – إنه لم يكن هناك وقت أفضل للاستثمار فى مصر كما هو الآن».
وتابع محلب خلال كلمته – الأربعاء – على هامش مشاركته بالقمة الأمريكية الأفريقية: مصر تسعى لخلق أكبر قدر من الأمن والاستقرار والسلام داخل مصر للمصريين وخارج مصر للمنطقة والعالم أجمع»، وبناء علاقات متوازنة مع الشركاء الإقليميين والدوليين لاحتواء أزمات غزة وليبيا والعراق.
«مصر جزيرة سلام وسط محيط مضطرب» يقول محلب الذى أكد أن حكومته تسعى لرفع كفاءة وجودة الخدمات الأساسية للمصرين لتحسين مستوى معيشتهم.
وقال إن الحكومة خفضت دعم الطاقة وتجرى إصلاحاً لمنظومة الضرائب لزيادة عائداتها وصفها «بالقرارات الصعبة «لكنها حظيت بمساندة فاعلة من جموع المصريين» لاستخدام وفوراتها فى إصلاح التعليم والصحة والبحث العلمى والضمان الاجتماعى والأجور.
ووصف رئيس الوزراء الخطة الاقتصادية التى وضعتها حكومته «بالتوسعية «لتنشيط القطاعات الصناعية ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة.
وبحسب محلب تتضمن الخطة الاقتصادية مشروع ممر التنمية بإقامة طريق سريع يصل بين شمال وجنوب مصر مع التوسع فى توليد الكهرباء باستخدام الطاقة الشمسية كمصدر بديل للطاقة.
بالاضافة إلى تطوير قطاعات التعليم والصحة والزراعة لتلبية طموحات المواطنين، مع تعزيز التمويل للصناعات كثيفة العمالة لتوفير فرص عمل للمصريين، وتيسير التشريعات اللازمة لتطوير الصناعة من خلال تبسيط إجراءات شراء الأراضى وعمليات إصدار الرخص التجارية.
وذكر محلب أن الخطة الاقتصادية للحكومة تتضمن مشاريعاً استثمارية طويلة الأجل منها، مشروع تطوير قناة السويس، ليضم أربعة موانئ جديدة فى المحافظات الثلاث المحيطة بالقناة، ومطار جديد، ومنطقة صناعية جديدة غرب خليج السويس و”وادى التكنولوجيا” بالإسماعيلية الذى سيستضيف العديد من المشاريع التكنولوجية المهمة.
بالإضافة إلى إقامة مركز للصناعة والتعدين والسياحة التجارية بين قنا والبحر الأحمر، واستثمار ما يقرب من مليار دولار فى مشاريع جديدة للطاقة الشمسية.
كما تعمل الحكومة على الانتهاء من 29 اتفاقية جديدة للتنقيب عن النفط والغاز بقيمة تزيد على 2 مليار دولار تخصص لحفر آبار يصل عددها إلى أكثر من 100 بئر “بحسب محلب الذى قال إنه تم البدء فى المشروع الوطنى لتطوير قرى الظهير الصحراوى بتوفير الخدمات والأنشطة الاقتصادية والزراعية والصناعية وبناء المستشفيات والمدارس ومراكز الشرطة والمخابز.
وتابع محلب “تجرى الحكومة مراجعة شاملة لجميع التشريعات الاقتصادية أهمها إدخال تعديلات على قوانين المنافسة ومكافحة الاحتكار لتعزيز السوق العقارية وتشجيع التمويل العقارى “، وتفعيل قانون احترام التعاقدات الحكومية مع القطاع الخاص لطمانة دوائر الاعمال المحلية والاجنبية.
على جانب آخر، أجرى رئيس الوزراء مباحثات مع جيم يونج كيم، رئيس مجموعة البنك الدولى لبحث الاستفادة من تمويلات البنك لمشروعات مصر التنموية.
وقال محلب، إن البنك الدولى وافق على منح مصر قرض قيمته 500 مليون دولار لتمويل توصيل الغاز الطبيعى إلى المنازل يتم سداده على 28 عاماً منها فترة سماح 8 سنوات.
ومن المتوقع أن يستفيد من هذا المشروع 1.5 مليون أسرة فى 11 محافظة منها سوهاج وقنا وأسوان.
ووفقاً لبيان صادر عن البنك الدولى نهاية يوليو، فإن البنك يعتزم تمويل مشروع إمداد المنازل بالغاز الطبيعى فى مصر ومساندة برنامج الحكومة المصرية الرامى إلى التحول من استهلاك أسطوانات الغاز البترولى المسال، المستورد بمعظمه، إلى استهلاك الغاز الطبيعي، وذلك عبر ربط المنازل بالشبكة الموحدة.
وتوافق رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجموعة البنك الدولى على أن تتم مراسم توقيع الاتفاق فى القاهرة خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2014/08/07/584601