منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




طرح 30 مشروعاً باستثمارات تتجاوز 5 مليارات جنيه فى سوهاج على القطاع الخاص


أيمن عبدالمنعم: استغلال هضاب الحجر الجيرى لإنشاء مصانع أسمنت باستثمارات 1.8 مليار جنيه

المحافظة تسعى لإنشاء مجمع تجارى وترفيهى على مساحة ألفى متر بتكلفة 95 مليون جنيه

توصيل الصرف الصحى لـ4 مدن بالمحافظة بتكلفة 115 مليون جنيه الشهر المقبل

تنسيق مع «التنمية الزراعية» لاستغلال 4 آلاف فدان بمدينتى طهطا وجرجا

افتتاح كبرى بـ«جرجا» و«طما» يونيو 2016 بتكلفة 800 مليون جنيه

توسعة 1200 متر بطريق الكورنيش الغربى بـ70 مليون جنيه.. والانتهاء خلال عامين

طرحت محافظة سوهاج 30 مشروعاً صناعياً وسكنياً وترفيهياً باستثمارات تتجاوز 5 مليارات جنيه، على مستثمرى القطاع الخاص خلال الفترة الماضية.

وقال الدكتور أيمن عبدالمنعم، محافظ سوهاج، فى حوار لـ«البورصة»، إن المحافظة تلقت 12 طلب استثمار على المشروعات المطروحة حتى الآن، وإنها تجرى دراستها حالياً تمهيداً للموافقة عليها الفترة المقبلة.

وتضم قائمة المشروعات المطروحة بالمحافظة إنشاء مصنع للأسمدة بقيمة مليارى جنيه لاستغلال الغاز الطبيعى والفوسفات والحجر الجيرى المتوفرة بالمحافظة، وآخر لتجفيف البصل بقيمة مليون جنيه، وفقاً للمحافظ.

وأضاف عبدالمنعم، أن المشروعات المطروحة تتضمن إنشاء صوامع للغلال والحبوب، موضحاً أن سوهاج تنتج 592 ألف طن قمح تقريباً، و467 ألف طن ذرة شامية فى الموسم الصيفى.

وتمتلك المحافظة حالياً سعات تخزينية لا تتجاوز 130 ألف طن بصوامع غرب طهطا و60 ألف طن بشركة مطاحن مصر العليا و10 آلاف طن للقطاع خاص، ويبلغ الاستهلاك الشهرى للمحافظة 45 ألف طن من الغلال، وتتعامل حالياً مع مخازن تخزين الغلال بمحافظة المنيا.

وأشار إلى أن «سوهاج» تسعى لاستغلال هضاب الحجر الجيرى المنتشرة فى المحافظة لإنتاج الأسمنت، موضحاً أن المحافظة طرحت مشروعات بقيمة 1.8 مليار جنيه فى قطاع الأسمنت فقط، خاصة أنها تعد من أغنى المحافظات فى خام الحجر الجيرى، ولا تمتلك أى مصانع أسمنت.

فى سياق متصل، قال عبدالمنعم إن المحافظة تعتزم توصيل الصرف الصحى لـمدن (ساقلتة ودار السلام والمنشأة وجردا) بتكلفة 115 مليون جنيه لخدمة مليون مواطن بالمحافظة خلال الشهر المقبل.

يأتى ذلك فيما تقوم المحافظة- حالياً- بإنشاء كبرى على النيل بمركزى جرجا (بطول 14.1 كيلو متر)، وطما (14.1 كيلو متر)، تمهيداً لافتتاحهما يونيو 2016 بتكلفة 800 مليون جنيه، ليصبح عدد الكبارى على النيل بالمحافظة أربعة كبارى، حسب المحافظ.

وأضاف أنه جار إنشاء محطات مياه جديدة بطما وشطورة والعوامية بساقلتة ودار السلام والنويرات والشوش، ليصل نصيب الفرد بعد تشغيل المحطات إلى 175 لتر يومياً.

وأشار إلى أن المحافظة ستنتهى من إنشاء مجمع تجارى وترفيهى بمنطقة سينما أوبرا بمدينة سوهاج على مساحة 2050 متراً خلال 12 شهراً، بتكلفة 95 مليون جنيه، موضحاً أن المجمع سيضم مركزاً تجارياً ترفيهياً وقاعة أفراح وقاعتى سينما وسوقاً متكاملاً ومكاتب إدارية.

وتستهدف «سوهاج» إنهاء تطوير ميدان عرابى وإنشاء دار مناسبات على مساحة 680 متراً بتكلفة استثمارية 5 ملايين جنيه خلال عام، وفقاً لعبدالمنعم.

وقال المحافظ إن سوهاج بدأت تنفيذ مشروع توسعة طريق الكورنيش الغربى ليكون فى اتجاهيين بعرض 12 متراً لكل اتجاه، ويتم تنفيذه على 3 مراحل بطول 1200 متر للمرحلة الأولى بتكلفة 70 مليون جنيه، تنتهى خلال 24 شهراً.

وتعتزم المحافظة إنشاء المجزر الآلى بطاقة 15 رأس/ساعة والحجر البيطرى بتكلفة 15 مليون جنيه خلال 5 أشهر، لخدمة محافظات الصعيد.

وأشار عبدالمنعم إلى أن المحافظة تعكف حالياً على إعداد دراسة تفصيلية لطرح مشروع إنشاء طريق يربط بين الطريق الزراعى وطريق سوهاج البحر الأحمر شرق دار السلام بطول 72 كيلومتراً، بنظام حق الانتفاع، لربط الطريق الزراعى الشرقى عند نجوع مازن وطريق البحر الأحمر، لخدمة الصناعات الثقيلة المقامة بالمنطقة.

وتخطط المحافظة لإنشاء نفق مشاة أسفل السكة الحديد عند المخبز الآلى بطول 300 متر وبقطر 3 أمتار، خلال 6 شهور، لربط المنطقة بحى ناصر شرق السكة الحديد بتكلفة 30 مليون جنيه.

وتضم محافظة سوهاج 4 مناطق صناعية مرفقة بشكل كامل وجاهزة لاستقبال مزيد من المصانع والاستثمارات، تقع منطقتان منها فى الكوثر والاحايوة شرق النيل، ومنطقتان غرب طهطا شمال المحافظة وغرب جرجا جنوب المحافظة شرق النيل.

وقال عبدالمنعم إن المحافظة تبحث عن مستثمرين لإنشاء أول مصنع لإنتاج كربيد الكالسيوم ومنتجات الإستيلين فى شرق افريقا،بالإضافة إلى إنشاء مركز تجهيز المواد الخام التعدينية لتجهيز خامات الكالسيت والفلسبار والحجر الجيرى والالباستر والسربنتين والكوارتز وغيرها من المواد التعدينية المتوفرة بكثرة داخل صحارى المحافظة،على أن يتم تسهيل استغلال تلك المواد الخام بكثرة بعد تنفيذ مقترح ترسيم الحدود

وعلى صعيد النشاط السياحى تسعى المحافظة لاستغلال جزيرة قرامان لجذب استثمارات ترفيهية وسياحية، خاصة وتقع الجزيرة وسط النيل بمدينة سوهاج على مساحة 128 فداناً، وأشار إلى أن المحافظة تتواصل مع الهيئة العامة للمجتمعات العمرانية الجديدة لتطوير المساحات الصحراوية الواقعة بجوار مطار سوهاج الدولى والتى تبعد 35 كيلومتراً من مدينة سوهاج.

وتعمل المحافظة على تجهيز منطقة وادى بئر العين بأخميم للسياحة، ويقع شمال مدينة الكوثر ويمتد بطول 15 كيلومتراً داخل المنطقة الجبلية، ويحتوى الوادى على مجموعة من العيون المائية التى تتدفق فيها المياه من داخل الحجر الجيرى شرق سوهاج، ليتم استغلال المنطقة فى سياحة السفارى ورحلات اليوم الواحد، بالإضإفة إلى إنشاء مدينة سكنية وترفيهية على طريق سوهاج البحر الأحمر على مساحة 52.2 فدان.

وتستهدف سوهاج طرح مشروع إنشاء فندق سياحى على مساحة 9500 متر بجوار الاستاد الرياضى، بنظام حق الانتفاع، وكذا إنشاء ناد اجتماعى على النيل بمدينة ناصر على مساحة 200 متر مملوكة للمحافظة، وإقامة حديقة عامة بمدينة جهينة على مساحة 21 فداناً، بالإضافة إلى تجهيز جزيرة البلينا كمنتزه سياحى على مساحة 12 فداناً، وإقامة مرسى سياحى على كورنيش النيل بأخميم بعرض 30 متراً بالبر الغربى، وقد تم الانتهاء من التصميم الهندسى بموافقة معهد بحوث النيل.

وقال إن المحافظة ستطرح أرضاً مملوكة لها بمساحة 168 ألف متر بمدينة الكوثر لإنشاء مستشفى للخدمات الطبية المتكاملة بنظام الانتفاع، وتمتلك سوهاج حالياً نحو 35 مستشفى منها 10 بمدينة سوهاج و15 موزعة على جميع مراكز المحافظة لخدمة 4.4 مليون نسمة، ما دفع العديد من المرضى إلى السفر لتلقى العلاج فى مستشفيات المحافظات المجاورة.

فى سياق آخر كشف عبدالمنعم أن المحافظة تدرس حالياً- بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم- عروضاً مقدمة من 3 جامعات خاصة ومدرستين دوليتين للتواجد داخل المحافظة التى تعانى نقصاً شديداً فى الاستثمارات التعليمية.

وفقاً للمحافظ تمتلك سوهاج 34 مدرسة خاصة فقط تخدم مليون طالب فى مراحل التعليم قبل الجامعى، ولا توجد جامعات خاصة بمحافظات الوجه القبلى من بنى سويف حتى أسوان سوى بعض المعاهد الخاصة بمحافظة سوهاج.

وأشار عبدالمنعم إلى أن المحافظة تنسق حالياً مع الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية لاستغلال 1000 فدان غرب طهطا و3000 فدان غرب جرجا واستزراعها اعتماداً على المياه الجوفية المتوفرة بكثرة فى تلك المناطق.

وأضاف أن المحافظة تنسق أيضاً مع «هيئة التعمير» لتوصيل المياه السطحية لـ15 ألف فدان بمنطقة وادى القصب، واستصلاح 10 آلاف فدان بوادى قنا تبعد 90 كيلومتراً عن سوهاج.

 

 

 

 

 

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2015/05/19/699130