منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




50 طالباً مصرياً مؤهلون للعمل فى محطة الضبعة النووية بعد 3 سنوات


قال ألكسندر ناخابوف عميد كلية هندسة الفيزياء والطاقة بمعهد أوبنيستيك لهندسة الطاقة النووية بالجامعة الروسية للبحوث النووية، إن الطلاب المصريين الذين سيتم تدريبهم فى روسيا والبالغ عددهم 50 طالبا سيتم تعليمهم فى مجال تكنولوجيا الطاقة النووية وتدريبهم على مفاعلات نووية تحاكى «الضبعة النووية» التى ستنفذها «روزاتوم» النووية.

واضاف لـ«البورصة» إن المتدربين بإمكانهم العمل فى المحطة النووية بعد 3 سنوات من تعليمهم وتدريبهم على المفاعلات النووية من الجيل الثالث التى تنفذها شركة «روزاتوم».

أوضح أن الطلاب الفائزين بالمنحة يقضون عاماً لتعلم اللغة الروسية، وثلاثة أعوام ونصف لتعلم التكنولوجيا النووية، ومن الممكن زيادة القدرات البشرية المصرية للعمل على تشغيل محطاتها النووية، مثلما فعلت بعض الدول مثل الصين التى أرادت أن يدير محطاتها خبراء أجانب لحين تعلم التكنولوجيا من قبل مهندسين محليين.

وذكر أن المفاوضات مع الجانب المصرى بشأن إنشاء أول محطة نووية لتوليد الكهرباء فى مدينة الضبعة بمحافظة مرسى مطروح تسير بوتيرة أسرع من أى دولة أخرى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/04/20/835647