منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




برنامج الطروحات الحكومية في البورصة يتضمن 5 شركات بترول و4 كهرباء


القائمة تتضمن «سيدبك» و«أموك» و«إيثيدكو» و«موبكو» و«ميدور».. ودراسة «بتروجيت» فى المرحلة الثانية

«الاستثمار» تلتقى مسئولين بقطاعى البنوك والكهرباء لبحث الكيانات الجاهزة لـ«الطرح»

قدمت وزارة البترول والثروة المعدنية، قائمة تضم أكثر من 5 شركات بترول وبتروكيماويات لوزارة الاستثمار وشركة أن اى كابيتال، إحدى شركات بنك الاستثمار القومى والمنسق العام لبرنامج الطروحات، لتولى طرحها أو توسيع ملكيتها فى البورصة خلال الفترة المقبلة.

وقال طارق الملا، وزير البترول لـ«البورصة»: إن القائمة تتضمن شركتين لطرحهما أول مرة في البورصة وهما “ميدور” و “ايثيدكو”، وستبدأ شركة “أن اى كابيتال” تقييم الشركتين، تمهيداً لطرح حصص تعادل 20% منهما، كما تضم القائمة 3 شركات أخرى هي «سيدبك، وأموك، وموبكو» تعتزم الوزارة توسيع قاعدة ملكيتها بزيادة النسبة المطروحة فيها 20%.

وأشار الوزير الى أن طرح حصص من الشركات الخمس فى البورصة تعد المرحلة الأولى، وسيتم إعداد مرحلة ثانية تتضمن شركات أخرى، ومن المحتمل أن تكون «بتروجيت» إحداها.

ويتوزع هيكل ملكية شركة الشرق الأوسط لتكرير البترول «ميدور» بواقع 78% للهيئة المصرية العامة للبترول، و10% للشركة الهندسية للصناعات البترولية والكيماوية «إنبى» و10% لشركة المشروعات البترولية والاستشارات الفنية (بتروجيت)، و2% لبنك قناة السويس.

وبدأت وزارة الاستثمار قبل يومين عقد اجتماعات العمل فى برنامج الطروحات، مع ممثلين بوزارة البترول، لحصر شركات القطاع الجاهزة للطرح.

ويشمل برنامج الطروحات شركات كهرباء، وقال مصدر بوزارة الكهرباء إن الوزارة ستطرح 4 شركات انتاج كهرباء للاكتتاب العام في البورصة، بينهما 3 شركات تتبع شركة “سيمنس” في البرلس والعاصمة الادارية الجديدة وبني سويف، وشركة لمشروعات لاخطة العاجلة للكهرباء.

واضاف المصدر لـ”البورصة” أن شرركة أن أي كابيتال ستتولي تأسيس الشركات الأربعةحيث يجرى تقييم الوضع الحالي للأصول وتحديد رأسمال الشركات، وسيتم الانتهاء من التأسيس خلال 3 اشهر، وتابع: “لن تقل مشاركة الشركة القابضة للكهرباء في الشركات الأربعة عن 50%.

وقالت داليا خورشيد، وزيرة الاستثمار لـ«البورصة»: إنها ستلتقى مسئولين بقطاعات الكهرباء والبنوك خلال أيام، لبحث موقف الشركات التابعة الجاهزة للطرح فى البورصة، مثلما فعلت مع قطاع البترول الأحد الماضى.

وأضافت «خورشيد» أن شركات قطاع الأعمال العام مستبعدة من برنامج الطروحات المرحلة الحالية، وأن تركيز لجنة العمل ببرنامج الطروحات منصب على شركات القطاع العام.

وتوقع مصدر حكومى، رفض ذكر اسمه، أن تبدأ «ان أى كابيتال» طرح حصص بشركات البترول الخمسة محل الدراسة قبل نهاية العام الجارى، على أن تكون الأولوية فى الطرح لشركات البترول المدرجة.

ويشمل برنامج الطروحات، طرح جزء من رأسمال بعض الشركات الحكومية للاكتتاب بالبورصة المصرية وبورصات دولية، تحت إشراف لجنة تتكون من وزير المالية عمرو الجارحى ووزيرة الاستثمار داليا خورشيد ونائب محافظ البنك المركزى لبنى هلال.

وقال شريف سامى رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إن الهيئة تدرس السبل القانونية لتنفيذ تخارج الحكومة من حصص جديدة فى شركات متداولة حالياً فى السوق، علاوة على آلية تحديد سعر بيع السهم فى صفقة التخارج الجديدة، وذلك بعد تقدمها بالأوراق والمستندات القانونية الخاصة بالطرح وعملية البيع فى السوق.

وذكر أنه حال الاستقرار على طرح نسبة تمثل زيادة لرأس المال، فإن طروحات الحكومة ستفيد فى رفع القيمة السوقية للشركات الموجودة فى البورصة المصرية، أمّا حال اقتصار الطروحات على تخارج للحكومة فإن استفادة السوق ستتوقف على رفع نسب السيولة المتاحة بعد ارتفاع نسبة الأسهم حرة التداول، وتوفير آلية لتخارج الحكومة من الشركات التى تملك حصص فيها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/08/02/876651