منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




حوار.. “مصر للمقاصة” ترفع قدرتها الاستيعابية 3 مرات لتسجل 25 تيرا بايت


الدكتور طارق عبدالبارى العضو المنتدب للشركة لـ”البورصة”:

إصدارات بطاقات الكوبونات تقترب من 400.. والقدرات التحميلية 155 جيجا بايت

رفعت شركة مصر للمقاصة والايداع والقيد المركزى قدراتها الفنية عبر تحديث الانظمة الفنية وإضافة طاقات استيعابية جديدة للوصول إلى مساحة تبلغ 25 تيرابايت بهدف استيعاب البيانات الالكترونية خلال الفترة المقبلة.

وكشفّ الدكتور طارق عبد البارى العضو المنتدب لـ«مصر للمقاصة» انتهاء الشركة مؤخراً لرفع طاقتها الاستيعابية من البيانات الالكترونية الى 25 تيرا بايت، مقابل نحو 9 تيرا بايت خلال العام الماضى، مشيراً الى أن القدرات ارتفعت بواقع 14 تيرا بايت ضمن مراحل رفع الطاقات الاستيعابية للشركة.

واضاف لـ«البورصة»، أن المستهدف الرئيسى للشركة يتمثل فى رفع الكفاءات والقدرات الاستيعابية على مستوى السوفت وير، والهارد وير، لمواكبة تطورات خدمات مصر للمقاصة، والتى كان ابرزها خلال الفترة الماضية الزام الشركات المساهمة فى السوق المصرى بقيد اسهمها مركزياً.

وتابع: «إعداد الشركات التى تتقدم لقيد اسهمها مركزياً فى مصر للمقاصة تتزايد بصورة ملحوظة، واحتاجنا رفع طاقاتنا الانتاجية لمواكبة متطلبات قانون الاستثمار الموحد».

يذكر أن تعديلات قانون الاستثمار الموحد ألزمت الشركات المساهمة بقيد وحفظ اسهمها مركزياً فى شركة مصر للمقاصة للتوافق مع القانون، ما لاقى استجابة من الشركات، ومن ثم اتجهت «مصر للمقاصة» لتخفيض الاشتراكات السنوية للشركات المصدرة لأوراق مالية من 5 آلاف جنيه، إلى 500 جنيه للشركات التى يقل رأسمالها عن 5 ملايين جنيه، مع إلغاء الحد الادنى الذى كان يبلغ 10 آلاف جنيه لشركات الصغيرة.

وعن تجربة «بطاقات الكوبونات»، قال العضو المنتدب لـ«مصر للمقاصة»، أن عدد البطاقات التى تم إصدارها لصالح العملاء اقترب من 400 بطاقة، بنمو ملحوظ عن العام الماضى الذى سجلت فيه حوالى 250 بطاقة.

وفى مطلع عام 2015، بدأت الشركة تفعيل خدمة صرف الأرباح الموزعة من جانب الشركات المقيدة فى البورصة، عبر بطاقات الكوبونات بالتعاون مع البنك التجارى الدولى.

واضاف عبدالبارى، أن البطاقات تلقى قبولاً واسعاً من جانب مستثمرى البورصة من المحافظات البعيدة ولاسيما الوادى الجديد، والتى تبعد مئات الكيلو مترات عن القاهرة، ومن ثم يصعب على صغار المتعاملين السفر لصرف الارباح، وتحمل مصروفات اضافية.

وتابع: «البطاقات تتيح إمكانية الصرف من خلال جميع ماكينات الصراف «ATM» خلال 24 ساعة يومياً، وعلى مدار 7 أيام أسبوعياً، بحد أقصى 15 ألف جنيه يومياً، كما يمكن استخدامها كوسيلة شراء بحد أقصى 30 ألف جنيه يومياً».

وقال عبد البارى: «رحبنا بأى بنوك أخرى بخلاف البنك التجارى الدولى لتقديم خدمات بطاقات الكوبونات، الا أنه لم يتقدم احد لمصر للمقاصة لتقديم الخدمة، ونأمل ان تساهم انتعاشة البورصة وزيادة عدد المستثمرين فى زيادة رغبة بنوك جديدة فى تقديم الخدمة».

وبيّن عبد الباري، أن القدرات التحميلية لشركة مصر للمقاصة تصل حالياً الى 155 جيجا بايت، عبر عدد من الموردين ما يؤمن تدفق خدمات الانترنت للشركة، والتى تعد مدخلا رئيسيا فى العملية الانتاجية، وتؤكد على تحسين خدمات الشركة.

واوضح أن الشركة تعمل مع صندوق حماية المستثمر خلال الفترة الحالية، وأنه بنهاية مارس الماضى، استقر صندوق حماية المستثمر على مساهمته فى تحمل مصروفات السمسرة المتعلقة بحماية المستثمر عبر تحمل مصروفات رسائل التنفيذات والارصدة للعملاء.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/08/07/878730