منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




وزير الكهرباء: “روساتوم” بدأت تنفيذ محطة الضبعة النووية وتوقيع العقد فى وقت لاحق


مصادر: مفاوضات لاستكمال اتفاقات التمويل مع البنوك وجهات سيادية تراجع العقود

بدأت شركة روساتوم الروسية العمل فى موقع محطة الضبعة النووية وتجرى أعمال المساحة والقياسات لإنشاء محطة نووية سلمية لانتاج الكهرباء بقدرة 4800 ميجاوات واستثمارات تصل إلى 25 مليار دولار.
وقال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء لـ«البورصة»: إن شركة روساتوم الروسية بدأت الاجراءات التحضيرية لإنشاء محطة الضبعة النووية عبر أعمال المساحة والقياسات، رغم عدم حصولها على أى مبالغ أو توقيع العقود حتى الآن،مؤكداً ان هذا اجراء قانونى ولايوجد بة أى مشكلة.
وكانت وكالة «إيتار تاس» الروسية نقلت عن الرئيس عبد الفتاح السيسى أثناء اجتماعه بالرئيس الروسيى فلاديمير بوتين على هامش اجتماعات قمة مجموعة العشرين التى عقدت فى الصين، أن روساتوم بدأت الأعمال الإنشائية لمحطة الضبعة النووية.
وأضاف شاكر أن كل المفاوضات الفنية لمحطة الضبعة النووية تم الانتهاء منها، ويتبقى فقط حسم الجوانب القانونية، لاتمام العقود النهائية، ولا توجد أية نقاط خلافية فى محطة الضبعة، والدليل على ذلك أن الشركة الروسية تعمل حالياً فى الموقع.
على جانب آخر ذكرت مصادر حكومية أن جهات سيادية تتولى مراجعة العقود والاتفاقيات النهائية لمحطة الضبعة النووية قبل توقيعها.
أوضحت أن ثمة عقبات تواجه الحصول على القرض المزمع الحصول عليه من بنوك روسية لتمويل المشروع وتسعى الجهات السيادية للتوصل الى حلول لاتمام العقد النهائى لمحطة الضبعة النووية قبل نهاية العام الجارى.
ولم تفصح المصادر عن العقبات المعطلة للحصول على القرض أو الإجراءات اللازم إتمامها لتوقيعه.
وكانت الجريدة الرسمية المصرية نشرت فى عددها الصادر بتاريخ 19 مايو الماضى، قرار رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى بالموافقة على الاتفاقية الموقعة بين موسكو والقاهرة بشأن تقديم قرض حكومى روسى لإنشاء أول محطة طاقة نووية فى مصر.
وستقدم روسيا قرضا حكوميا لصالح مصر بقيمة 25 مليار دولار، من أجل تمويل الأعمال والخدمات الخاصة بمعدات الإنشاء والتشغيل لمحطة الطاقة النووية فى الضبعة.
ويستخدم القرض لتمويل 85% من قيمة كل عقد لصالح تنفيذ الأعمال والخدمات والشحنات بالمعدات الخاصة بالمشروع، على أن يسدد الجانب المصرى القيمة المتبقية من التمويل البالغة 15% فى أقساط، لصالح المؤسسات الروسية المفوضة بما يتوافق مع العقود فى صورة دفعة سداد مقدمة أو أية مدفوعات، بعد تنفيذ الأعمال والخدمات وتسليم التوريدات.
ويبلغ أجل القرض 13 عاما خلال المدة الزمنية من 2016 وحتى 2028، بفائدة 3% سنويا.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/09/20/900228