منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




حوار..جيلبرت شاهين: أقساط “أكسا” تتجاوز مليار جنيه وحصة الممتلكات أكثر من 100 مليون بالعام الأول


 الرئيس التنفيذى للشركة لـ«البورصة»:
تغيير اسم «CIL» لـ«أكسا لتأمينات الحياة مصر» ومضاعفة رأسمالها ليصل إلى 300 مليون جنيه
طرح وثيقة «الطبى الفردى» لدى «CIB» بتغطيات تبدأ من 100 ألف لأكثر من مليون جنيه
الشركة تستهدف المنافسة على إعادة التأمين للمشروعات الكبرى والبداية من أنفاق الإسماعيلية
طرح عدة منتجات بـ«متناهى الصغر» فى 2017 بشركات المحمول والجهات التمويلية والبريد

المفاوضات مع “كانو” و”ساويرس” و”IFC” قيد المباحثات وأمامنا فترة لتوقيع العقود النهائية

تجاوزت حصيلة الأقساط المباشرة بشركة «أكسا مصر للاستثمارات»، التى تضم شركات «أكسا للتأمينات العامة» و«أكسا لتأمينات الحياة مصر» حاجز المليار جنيه وبلغت حصة قطاع الممتلكات منها أكثر من 100 مليون جنيه بعامها الأول فى السوق المصرى.

 

جيلبرت شاهين الرئيس التنفيذى لشركة أكسا مصر للاستثمارات (3)
قال جيلبرت شاهين الرئيس التنفيذى لشركة أكسا مصر للاستثمارات، إن المفاوضات مع شركة «آل كانو البحرينية» وشركتين تابعتين لعائلة ساويرس للمساهمة فى «أكسا» مازالت قيد المباحثات حاليًا، وأمامها فترة ليتم توقيع عقود الشراكة النهائية.
ووقعت شركة «أكسا مصر للاستثمار» اتفاقية مبدئية مع شركتين مملوكتين لعائلة ساويرس ـ شركة النيل القابضة للاستثمارات المملوكة لأنسى ساويرس وشركة «Gemini Holding» التابعة لأوراسكوم للاتصالات المملوكة للأسرة وأخرى مع شركة «كانو» القابضة البحرينية ومؤسسة التمويل الدولية «IFC» للمساهمة فى هيكل ملكية الشركة خلال أبريل الماضى.
أضاف شاهين، فى حوار لـ«البورصة» أن المفاوضات الجارية لا تنحصر فقط فى تحديد حصص المساهمة ولكنها تتطرق لجوانب عدة من بينها السعر والإجراءات المحاسبية وغيرها، على أن تحتفظ «أكسا» بحصة تمكنها من حق الإدارة.
أوضح أن تغيير اسم CIL لـ«أكسا لتأمينات الحياة مصر» خلال الأسبوع قبل الماضى سيمثل قيمة كبيرة للعملاء الذين سيحملون وثائق تأمين عليها العلامة التجارية الأولى عالميًا بمجال التأمين.
أشار إلى أن «أكسا مصر للاستثمار» حصلت على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية النهائية فى نوفمبر 2015 لإتمام عملية الاستحواذ على أسهم شركة التجارى الدولى لتأمينات الحياة «CIL» مقابل 92 مليون يورو، بما يُعادل 763 مليون جنيه وقتها.
وقال شاهين إن «أكسا» استحوذت على شركة التجارى الدولى لتأمينات الحياة خلال 2015 بعد قيام الأخيرة بزيادة رأسمالها إلى 150 مليون جنيها، كما ضخت 150 مليون جنيه أخرى خلال الشهور الماضية ليصل رأس المال المدفوع لشركة أكسا لتأمينات الحياة مصر إلى 300 مليون جنيه.
أشار إلى نمو محفظة استثمارات «أكسا مصر لتأمينات الحياة ـ CIL سابقًا» لتتجاوز قيمتها الإجمالية ثلاثة مليارات جنيه بمعدلات سنوية تتراوح بين 20 و30% سنويًا بما يتماشى مع نمو الأقساط المحققة بالشركة.
واستبعد شاهين، التفاوض مع أى من البنوك المتواجدة فى السوق المصرى لطرح منتجات «أكسا» لديها، مؤكدًا تركيز الشركة على خدمة عملاء CIB كخطوة أولى للتواجد بالسوق.
أضاف أن شركة أكسا مصر لتأمينات الحياة سجلت نموًا بأقساطها المباشرة بين 20 و30% خلال العام المالى الماضى، كما تستهدف نفس المعدل خلال السنوات المقبلة.
وأوضح شاهين، أن الشركة حققت حصيلة أقساط بقيمة تجاوزت المليار جنيه بنهاية عامها الأول لنشاطى التأمينات العامة و تأمينات الحياة.
أشار إلى أن حصة «أكسا للتأمينات العامة» من حصيلة الأقساط المباشرة المحققة بنهاية العام المالى الماضى جاوزت الـ100 مليون جنيه.
وقال إن الشركة تقدم حاليًا نحو 30 برنامجًا تأمينيًا، منها ما يستهدف الأفراد، والآخر للعقود الجماعية.
أضاف أن معدلات نمو إصدارات الوثائق الجديدة كان أكبر من النمو المحقق على مستوى الأقساط بالتأمينات الفردية، بسبب التعامل مع عملاء البنك التجارى الدولى،الذى يعد البنك الأكثر نموًا فى مصر.
أشار شاهين إلى تجاوز عملاء «أكسا» بالتأمينات الطبية حاجز الـ50 ألف مستفيد من العاملين بنحو 150 مؤسسة وشركة تعاقدت مع الشركة خلال العام الماضى.
وقال إن «أكسا لتأمينات الحياة» تعتزم طرح وثيقة تأمين طبى تستهدف الأفراد لدى فروع البنك التجارى الدولى بجميع المحافظات خلال 2017.
أضاف شاهين، أن الوثيقة عبارة عن برنامج تأمين طبى سيغطى النطاق المحلى كمرحلة أولى بحد أقصى للتغطية يتراوح بين 100 ألف جنيه وأكثر من المليون جنيه، على ان تغطى الشبكة الطبية للمنج فى المرحلة الثانية النطاق الدولى.
أوضح، أن المنتج الجديد سيتيح التعامل مع أكثر من 270 مستشفى فى مصر بجانب شبكة واسعة من مقدمى الخدمات الطبية تشمل أكثر من 2000 مقدم للخدمة، فضلًا عن الاستعانة بتطبيق «AXA My Doctors»– وهو عبارة عن تطبيق على الهاتف المحمول يتيح التواصل مع أخصائيى الرعاية الطبية من أى مكان فى العالم على مدار الساعة.
أشار شاهين إلى قدرة الاقتصاد المصرى على التعافى بمعدلات أسرع خلال السنوات المقبلة وتقليص نسبة الفقراء بين المصريين والتى بلغت 27.8% بنهاية عام 2015.
وأكد اتجاه «أكسا للتأمين» لجذب كافة شرائح العملاء بالسوق المصرى، وتابع «هناك شريحة تعزف عن شراء التأمين لارتفاع تكلفته وأخرى بسبب قصور قنوات التوزيع وعدم الانتشار بين هذه الشريحة».
وقال إنه بالنسبة للشرائح الأقل دخلًا فإن «أكسا للتأمين» لديها خطة للانتشار بالسوق عبر التأمينات الصغيرة ومتناهية الصغر، حيث تتيح منذ سنوات وثيقة «جنيه على جنيه» من خلال جمعية رجال أعمال الإسكندرية.
أضاف أن نسبة كبيرة من المصريين لا يمتلكون حسابات بنكية ما يؤكد ضرورة التواصل معهم عبر قنوات توزيع مختلفة مثل مكاتب البريد وشركات المحمول وتوسيع نطاق الجمعيات والجهات التمويلية.
أوضح أن الصعوبة الكبرى التى تواجه الشركات فى نشر التأمينات الصغيرة ومتناهية الصغر تتمثل فى وجود آلية موفرة لتحصيل الأقساط وقنوات توزيع مبتكرة تصل بالمنتجات بشكل مباشر للعملاء.
وكشف الرئيس التنفيذى بـ«أكسا مصر» عن التعاون مع شركة «Micro Ensure» التى تعد من كبرى الشركات العاملة بالتأمينات الصغيرة ومتناهية الصغر فى أفريقيا وآسيا ـ والتى تستحوذ مجموعة أكسا العالمية على 49% من رأسمالها ـ فى توفير تلك التغطيات بالسوق المصرى.
أشار إلى أن «أكسا مصر» تعمل مع «Micro Ensure» على تهيئة عدة منتجات بالتأمينات الصغيرة ومتناهية الصغر لتتناسب مع احتياجات السوق المصرى استنادًا إلى تجربة الشركة بأسواق مثل نيجيريا والهند.
وتوقع الرئيس التنفيذى لـ«أكسا مصر» طرح المنتجات  بعد اعتمادهم من الهيئة العامة للرقابة المالية خلال عام 2017.
وقال إن شركات التأمين مطالبة بتوفير المنتجات المناسبة للفئات الأقل دخلًا بتغطيات تأمينية تتضمن برامج متنوعة بين الحياة أو الممتلكات الشخصية والمشروعات الصغيرة بشرط ملائمة أسعارها لمعدلات دخل تلك الفئات.
وكشف عن الاستعداد لطرح حزمة منتجات بالتأمينات العامة تتضمن تغطيات السفر والحوادث المتنوعة والمسكن خلال 2017 لتنويع المنتجات التى تقدمها فى السوق المصرى.
أشار إلى بداية عمل «أكسا للتأمينات العامة» بالتأمين التكميلى على أساطيل السيارات المملوكة للشركات والمؤسسات، على أن يتم الدخول بالتأمين الإجبارى فى فترة لاحقة.
أضاف أن «أكسا مصر» مهتمة بالحصول على رخصة التوقيع الإلكترونى وتبحث توفيرها على وثائق التأمين الإجبارى سيارات والسفر مبدئيًا.
أوضح أن «أكسا مصر للاستثمارات» تمارس نشاطى التامين وإعادة التامين عبر شركتيها التابعتين بالسوق المصرى، ولا تستهدف حصة معينة من حجم أعمالها الإجمالية بنشاط إعادة التأمين ولكن لديها من الخبرات والملاءة المالية ما يمكنها من المنافسة على تغطية المشروعات الكبرى.
وقال إن «أكسا للتأمينات العامة» نجحت فى إعادة التأمين على الأعمال الهندسية لأنفاق الإسماعيلية أسفل قناة السويس بالتعاون مع شركة مصر للتأمين بحصة رئيسية بلغت 20% لـ«أكسا».
وكشف شاهين عن الاتجاه لزيادة رأسمال «أكسا للتأمينات العامة» خلال العام المالى الجارى، مؤكدا  أن «أكسا تعتزم استثمار 500 مليون جنيه بشركاتها بحلول 2018».
أضاف أن الزيادات المزمع ضخها برأسمال شركتى «أكسا لتأمينات الحياة، وأكسا للتأمينات العامة» لا يرتبط فقط بمعايير الملاءة المالية فقط ولكنها ترتبط أيضًا باستثمارات فى الموارد البشرية والتكنولوجيا وتقديم خدمات رقمية بسرعة عالية للعملاء.
وقال إن «أكسا للخدمات ـ الشركة الثالثة بالمجموعة» بدأت فى خدمة عملاء التأمينات العامة وأكسا لتأمينات الحياة مصر والتى ضمت فريقًا متنوعًا من الأطباء والصيادلة لتلقى استفسارات عملاء التأمين الطبى بجانب فريق «موبايل دكتور».
أضاف أن مجموعة أكسا وجمعية المعونة الفرنسية IFD وفرتا زيارة لوفد من وزارتى المالية والصحة للاطلاع على تجربة الحكومة الفرنسية فى تطبيق نظام التأمين الصحى الاجتماعى الشامل، فضلًا عن زيارتهم لمقر المجموعة للاطلاع على نماذج الشراكة القائمة بين أكسا وعدة حكومات مثل سنغافورة لتطبيق النظام.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/11/07/923114