منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



1.3 مليار جنيه صادرات مستحضرات التجميل خلال 9 أشهر


شركات تتوقع ثبات الأسعار بالسوق المحلى بعد «التعويم»

الليثى: 100% زيادة فى تكاليف إنتاج المستحضرات بسبب الدولار

حققت شركات مستحضرات التجميل العاملة فى السوق المصرى، صادرات بقيمة 1.35 مليار جنيه خلال الفترة من يناير الى سبتمبر من العام الجارى.

وأظهر تقرير صادر عن المجلس التصديرى للصناعات الدوائية، استحواذ شركات (اتلانتك اندستريز ليمتد، مشرق، ليفر ايجيبت، أفياب ايجيبت، إم أى ال) على النسبة الأكبر من صادرات القطاع خلال الشهور الـ9 الأولى من القطاع.

وتوقع ماجد جورج، رئيس المجلس، أن ترتفع صادرات مستحضرات التجميل الفترة المقبلة، خاصة بعد قرار البنك المركزى تحرير سعر صرف الجنيه مقابل الدولار، والذى ساهم فى زيادة قيمة العملة الأجنبية بنسبة كبيرة.

ويستهدف المجلس التصديرى للصناعات الدوائية، التوسع بالصادرات فى السوق الأفريقى، ومن المقرر أن ينشئ 12 مركزاً لوجستياً لدعم الصادرات لتلك البلدان.

وتعد المملكة العربية السعودية والعراق والسودان والجزائر الأكثر استيراداً لمستحضرات التجميل المصرية، تليهم الإمارات والأردن وتونس وليبيا وسوريا ولبنان، وتسيطر الدول الـ10 على أكثر من 60% من صادرات القطاع.

واستبعد محمد البهى، عضو مجلس ادارة شعبة مستحضرات التجميل بغرفة صناعة الادوية، ارتفاع اسعار المستحضرات فى السوق المحلى بعد تعويم الجنيه، وقال إن أغلب مستحضرات التجميل ارتفعت اسعارها 40% خلال الفترة الاخيرة على خلفية زيادة سعر العملة الأجنبية فى السوق الموازى.

وقال البهى، إن تحرير سعر الصرف سيترتب عليه تحديد سعر عادل للجنيه أمام الدولار يقل كثيراً عن المعدلات التى وصل اليها فى السوق الموازى الأشهر الأخيرة، لكن الأمر يتوقف على قدرة البنك المركزى اتاحة الدولار فى البنوك.

وأشار عضو مجلس ادارة الغرفة الى أن ارتفاع اسعار المواد البترولية لن ينعكس بشكل كبير على تكاليف النقل والتوزيع للمنتجات، وتوقع أن تؤثر بشكل محدود شريطة أن توفر البنوك الدولار للشركات بسعر أقل، مما كانت عليه فى السوق الموازي.

وقال محمد الليثي، رئيس شركة الليثى لمستحضرات التجميل، إن تحرير سعر صرف العملة، سيسهم فى تخفيض اسعار مستحضرات التجميل التى ارتفعت بشكل كبير الفترة الماضية.

وذكر الليثى أن تكاليف انتاج مستحضرات التجميل ارتفعت 100% خلال الاشهر السابقة بسبب الدولار، ما أدى الى ارتفاع اسعار المستحضرات فى السوق المحلي.

واستبعد مجدى صبحي، عضو شعبة التجميل بغرفة الأدوية، زيادة اسعار مستحضرات التجميل خلال الفترة المقبلة، وقال إن زيادة الأسعار تمت بالفعل قبل صدور قرار تعويم الجنيه.

وأوضح صبحى، أن الشركات كانت تلجأ للسوق الموازى لتوفير العملة الصعبة وبعد تحرير سعر الصرف وتوفير الدولار فى البنوك لن يكون هناك مشاكل لدى الشركات.

ويضم قطاع مستحضرات التجميل نحو 260 مصنعاً مسجلاً بغرفة صناعة الدواء، مقابل نحو 1000 مصنع تعمل خارج المنظومة الرسمية، وتبلغ مبيعاته السنوية ما يتراوح بين 35 و40 مليار جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/11/14/927876