منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



%5 زيادة فى أسعار هواتف “هواوى” و”hTC”


حصلت «البورصة» على قائمة أسعار شركتى «هواوي» و«hTC» الجديدة التى أرسلتها لموزعيها لشهر نوفمبر الحالي، إذ شهدت القائمة الجديدة زيادة فى الأسعار بلغت نسبتها 5% على جميع الموديلات مقارنة بشهر أكتوبر الماضى، بسبب قرار البنك المركزى، تعويم الجنيه.

وزاد سعر جهاز P9 إلى 6950 جنيهاً بدلاً من 6619 جنيها، وجهاز P9 Plus إلى 8860 جنيهاً بدلاً من 8440 جنيهاً، وجهاز Y3C إلى 955 جنيهاً بدلاً من 905 جنيهات، وجهاز G8 إلى 5250 جنيهاً بدلاً من 4490 جنيهاً، وجهاز Nova PLUS إلى 6320 جنيهاً بدلاً من 6050 جنيهاً.
وقفزت أسعار موديلات hTC بنسب تتراوح بين 4 و5% حيث زاد سعر جهاز Desire 628 إلى 2999 جنيهاً بدلاً من 2849 جنيهاً وجهاز 620 Desire إلى 1899 جنيهاً بدلاً من 1799 جنيهاً وسعر جهاز Desire 526 إلى 1499 جنيهاً بدلاً من 1449 جنيهاً.
قال التاجر محمد حسن صاحب متجر بشارع عبدالعزيز، إن أسعار الهواتف ستواصل الزيادة نتيجة عدم توافر الدولار بالسوق الموازى، كما أن البنوك لم تتح الدولار للوكلاء بالأسعار الرسمية، باعتبار الهواتف من السلع الترفيهية.
وأشار إلى أن السوق يعانى حالة تراجع كبيرة فى المبيعات، مع ضعف القوة الشرائية للمستهلك.
أضاف حسن، أن الوكلاء مجبرون على رفع الأسعار، لأنهم يحصلون على الدولار من السوق الموازى لجذب المنتجات والبضائع من الشركة الأم بالخارج، كما أنها تتكبد خسائر بسبب سداد قيمة البضائع بعد 3 أشهر من سحبها.
وأشار إلى أن استمرار رفع الدولار يدفع السوق إلى زيادة نسب التراجع، مع عدم ضخ أى استثمارات من التجار لتدشين فروع جديدة، والاكتفاء بالمحال التجارية الموجودة فى الوقت الحالى.
وأوضح أن العديد من التجار، لجأوا إلى عرض منتجاتهم عبر مواقع التجارة الإلكترونية، وأبرزها «سوق دوت كوم» لمواجهة حالة الركود التى يعانى من السوق فى الوقت الراهن.
كما أن عدداً كبيراً من التجار، قرر التوقف عن سحب موديلات جديدة من الوكلاء، نتيجة حالة التراجع فى البيع ورفع السعر بسبب الدولار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/11/16/929441