منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




ارتفاع مشتريات المؤسسات المصرية تدعم استهداف البورصة مستوى 12 ألف نقطة


دفعت مشتريات المؤسسات المصرية البورصة للارتفاع 0.5% خلال تعاملات مستهل الأسبوع، وكوّنت مراكز شرائية بصافى 78 مليون جنيه، ما ساهم فى تكرار السوق سيناريو اختراقه مستوى 11 ألف نقطة والاقتراب من نقطة المقاومة 11300 نقطة، ومن ثم ترتفع حظوظ استمرار ارتفاعات السوق صوب 12 ألف نقطة.

ولم يتمكن السوق من تجاوز مستوى 11000 نقطة فى المرة الأولى خلال الأسبوع الماضى، وتراجع فى حركة تصحيحية امتدت إلى 10600 نقطة، قبل معاودة الصعود القوى وتجاوز 11 ألف نقطة باتجاه 11300 نقطة، وهو السيناريو الثانى بعد تحرير سعر صرف الجنيه لاستهداف مستوى 12000 نقطة.

وبلغ سهم أوراسكوم للاتصالات مستويات 90 قرشاً للمرة الأولى منذ يوليو 2015، فيما حافظ سهم عامر جروب على تماسكه عند المقاومة 36 قرشاً، واغلق عند 37 قرشاً، وبتداولات 71.3 مليون جنيه، ارتفع سهم مدينة نصر 7%، وبلغ مستويات 18.1 جنيه.

ومنذ أن بلغ سهم التجارى الدولى مستويات 70 جنيهاً، فى تعاملات 13 نوفمبر الماضى، يتحرك السهم فى مستويات سعرية حول بين 67 جنيهاً، و69 جنيهاً، على العكس من أداء السوق خلال ذات الفترة، على العكس من سهم «طلعت مصطفى»، الذى تجاوزت قيم تنفيذاته 100 مليون جنيه وصعد من 13 نوفمبر من مستويات 7.4 جنيه إلى 8.6 جنيه.

وتراجع سهما «الدلتا للتأمين»، والمهندس للتأمين، بنفس النسبة حول 7%، وسجلا 5.96 جنيه، و19.5 جنيه على التوالى.

وقال أحمد أبوعياد مدير التحليل الفنى بشركة مباشر انترناشيونال للسمسرة فى الأوراق المالية: السوق إيجابى ونتحرك صوب 12 ألف نقطة، ومن المحتمل أن يظهر بعض التذبذب الأيام المقبلة.

واضاف أن شراء المؤسسات المصرية، والأجانب يبرهن على استمرار الإيجابية خلال الفترة المقبلة، عبر إعادة بناء المراكز المالية فى السوق مع عمليات جنى الأرباح على الأسهم، والتى ظهرت الأسبوع الماضى.

وارتفع مؤشر البورصة 0.5% فى ختام تداولات جلسة الأحد، ليغلق عند 11277.5 نقطة، بينما تراجع مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 0.19% ليصل إلى 1758.6 نقطة.

واتجهت رؤية إسماعيل عبدالوهاب مدير حسابات العملاء بشركة التوفيق للسمسرة فى الأوراق المالية، إلى أهمية تبنى استراتيجيات المحافظة على المكاسب فى السوق، عبر المتاجرات السريعة فى الأسهم، خشية انقلاب الحال.

وأضاف أن السوق إيجابى، خلال تعاملات الاثنين، بدعم من إغلاقات أغلب الأسهم التى تشير إلى استمرار المسار الصاعد.

وارتفع مؤشر EGX20 المُحاكى لصناديق الاستثمار 0.54%، ليغلق عند مستوى 10967.7 نقطة، وانخفض مؤشر EGX70 للأسهم المتوسطة 0.92%، ليستقر عند 424.4 نقطة، فى الوقت الذى تراجع فيه مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.55% ليستقر عند 1012.6 نقطة.

وسجل السوق قيم تداولات 1.46 مليار جنيه، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 544.24 مليار جنيه.

واتجه صافى تعاملات الأجانب وحده نحو الشراء، مسجلاً 98.8 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 10.9% من التداولات، بينما اتجه صافى تعاملات المصريين والعرب نحو البيع، مسجلاً 34.9 مليون جنيه، و63.9 مليون جنيه على التوالى بنسبة استحواذ 81.6%، و7.5% من التعاملات.

وقام الأفراد بتنفيذ 77.8% من التعاملات متجهين نحو البيع، باستثناء الأفراد الأجانب مسجلين صافى شراء بقيمة 16.1 مليون جنيه، ونفذت المؤسسات 22.2% من التداولات، متجهين نحو الشراء، باستثناء المؤسسات العربية التى فضلت البيع بصافى 22.7 مليون جنيه، بينما بلغ صافى مشتريات المؤسسات الأجنبية 82.7 مليون جنيه

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/11/20/932507