منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




بنك سنغافورة يفتتح مكتباً في مركز دبي المالي العالمي


البنك يحصل على ترخيص يتيح له توسيع خدماته البنكية لقاعدة عملائه في المنطقة

افتتاح المكتب الجديد يعزز مكانة مركز دبي المالي العالمي كوجهة عالمية رائدة

تسهل تدفق أنشطة الأعمال عبر عموم البلدان الواقعة ضمن الممر الجنوبي-الجنوبي

أعلن بنك سنغافورة اليوم عن حصوله على ترخيص الفئة الرابعة لتشغيل فرعه في مركز دبي المالي العالمي. وتأتي هذه الخطوة في إطار مساعي البنك إلى تقديم مجموعة متكاملة من الحلول المصرفية الخاصة بالعملاء ذوي الثروات، بما في ذلك الخدمات الاستثمارية والائتمانية وتقديم المشورة في إدارة الثروات. ومن المقرر ان يقام الافتتاح الرسمي لفرع البنك في الربع الاول من العام القادم 2017.

تأتي الموافقة على افتتاح فرع في دبي في وقت يُقدّر فيه ارتفاع حجم الثروات الخاصة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بنحو 8.2٪ سنوياً، مسجلة مستويات قياسية تبلغ 11.8 ترليون دولار أمريكي بحلول العام 2020، أي أكثر بنحو 1.4 أضعاف مقارنة بالمعدل العالمي.

وقد استهل بنك سنغافورة أنشطته في دبي منذ عام 1996 من خلال مكتبه التمثيلي القائم خارج مركز دبي المالي العالمي. وعلى مدى السنوات الثلاث الماضية، سجل البنك نمواً لافتاً في منطقة الشرق الأوسط، حيث تضاعفت الأصول المدارة في حين نمت الأموال الجديدة بمعدل 5 أضعاف. ويعكس افتتاح المكتب الجديد في مركز دبي المالي العالمي التزام بنك سنغافورة بتوسيع نطاق حضوره في المنطقة.

وبهذه المناسبة قال باهرن شاري، الرئيس التنفيذي لبنك سنغافورة: “تمثل منطقة الشرق الأوسط، ودولة الإمارات على وجه الخصوص، جزءاً لا يتجزأ من أنشطتنا ويعكس افتتاح فرعنا في مركز دبي المالي العالمي التزامنا بالارتقاء بإمكاناتنا البحثية والاستشارية وتقديم خدمات أفضل لأصحاب الثروات في المنطقة”.

وأضاف: “تحظى الإمارة بمكانة مهمة في الشرق الأوسط وتشبه إلى حد بعيد الدور الذي تلعبه سنغافورة في آسيا فكلاهما تعتبران مركزاً اقتصادياً استراتيجياً يوفر القاعدة اللازمة لتعزيز الأعمال ونمو الاستثمارات سواء بالنسبة للشركات أو المستثمرين الأفراد، ونثق بقدرتنا على تكرار نموذج أعمالنا في سنغافورة هنا في دبي من خلال دعم الثروات والأنشطة الاقتصادية المتنامية في المنطقة”.

وسوف تساهم هذه الخطوة في دعم مساعي مركز دبي المالي العالمي إلى مضاعفة حجمه ثلاث مرات بحلول العام 2024 من خلال استراتيجية تقوم على ثلاثة محاور وتشمل تعميق العلاقات مع العملاء، وتعزيز الوجود العالمي في أبرز القطاعات، وتسهيل تدفق الأنشطة التجارية والاستثمارية بين بلدان الممر الجنوبي-الجنوبي. وسيتم دعم هذه الجهود من خلال التطوير المستمر للبنية التحتية والمنظومة القانونية لمركز دبي المالي العالمي.

وقال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: “نرحب بانضمام بنك سنغافورة إلى مركز دبي المالي العالمي، في خطوة تعكس الطلب المتزايد على الخدمات المالية في المنطقة، وحقيقة أن مركز دبي المالي العالمي، باعتباره مركزاً مالياً رائداً في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، يوفر وجهة مثلى للبنوك الدولية الراغبة بتوسيع حضورها بفضل ما يوفره من بنية تحتية وقانونية وتنظيمية فائقة.

وتشترك سنغافورة ودبي  في جوانب متعددة، أبزرها أن المدينتين وصلتا إلى مستويات لا مثيل لها من التطور والديناميكية على الرغم من صغر مساحتهما الجغرافية. وإذ تواصل المدينتان نموهما كمركز رئيسي للمال والأعمال كل في منطقته، فإن انضمام بنك سنغافورة إلى مركز دبي المالي العالمي يمثل خطوة هامة من شأنها أن تعزز التعاون الوثيق كما أنها تعكس رغبة مشتركة بتقوية النشاط التجاري بين بلدان الممر الجنوبي الجنوبي”.

وباعتباره أكبر مركز للخدمات المالية وأكثرها تنظيماً وتنوعاً وتطوراً في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، توفر المنظومة الداعمة التي يمتاز بها المركز منصة مثالية للشركات التي تتطلع إلى تنمية أعمالها والتوسع بها نحو أسواق جديدة.

يذكر أن المركز حاز خلال شهر أغسطس 2016 على تصنيف أفضل مركز مالي في المنطقة بحسب مؤشر المراكز المالية العالمية (GFCI)، وجاء بالمركز الثامن عشر عالمياً متقدماً على مراكز شهيرة مثل لوكسمبورغ وجنيف وشنغهاي. وبوصفه منطقة مالية حرة في دبي، يخضع المركز لتنظيم وإشراف سلطة دبي للخدمات المالية.

يشار إلى أن المكتب التمثيلي الخاص ببنك سنغافورة في الإمارات سيواصل العمل لتسهيل حصول العملاء الحاليين على الخدمات ريثما يتم تجهيز فرع البنك في مركز دبي المالي العالمي.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: دبى سنغافورة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/11/22/933460