منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الآثار” تدرس اختيار فضائية عالمية لتغطية سفر “قناع توت عنخ آمون” حصرياً


تدرس وزارة الآثار اختيار قناة فضائية عالمية لتغطية سفر قناع توت عنخ آمون؛ للمشاركة به فى المعارض الخارجية، مقابل تحمل تكلفة النقل، وأجلت الوزارة إنشاء الشركة القابضة للآثار لحين الانتهاء من مشروع قانون حماية الآثار.

وقال الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار لـ«البورصة»، إن الوزارة تلقت 3 عروض للمشاركة فى معارض خارجية وتدرس جميع العروض المقدمة إليها، وتدرس الوزارة الاعتماد على قناة فضائية تتبع إحدى وكالات الأنباء العالمية لتغطية عملية نقل قناع توت عنخ آمون للمشاركة مقابل تحملها التكلفة الخاصة بالنقل.

أضاف أن الوزارة لا تزال تدرس العروض المقدمة من الخارج للمشاركة فى المعارض واختيار الشركة ولم يتم الاتفاق على توقيت ولا كيفية التعاقد مع الوكالات، رافضاً الإفصاح عن أسماء الدول المقدمة للعروض.

قال إن الوزارة تشارك، حالياً، فى معرض الآثار الغارقة فى سويسرا ومعرض أثرى آخر فى اليابان.

أوضح «العنانى»، أن إجراءات تأسيس الشركة القابضة للآثار متوقفة حالياً لحين الانتهاء من مشروع قانون حماية الآثار المعروض حالياً على مجلس النواب لإقراره.

لفت إلى أن أبرز ملامح القانون يتمثل فى تغليظ العقوبات للحد من جرائم سرقة الآثار مثل الحفر خلسة وتهريب الآثار للخارج والاتجار بها.

تابع أن الوزارة تركز بشكل كبير على القصور الأثرية وتطويرها واستغلالها فى السياحة، لكن المشروع مؤجل، أيضاً، لحين الانتهاء من قانون حماية الآثار.

لفت إلى أن عدد المتاحف المغلقة يصل إلى 20 متحفاً، وتسعى الوزارة لإعادة افتتاحها لكن الميزانية الموجودة لديها لا تمكنها من ذلك رغم تحسن الإيرادات فى العام الجارى مقارنة بالماضى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2016/11/23/934489