منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“ترامب” يعيد شركات السيارات إلى الولايات المتحدة


تخطط شركة «فيات كرايسلر»، لاستثمار مليار دولار فى الولايات المتحدة، بهدف إنتاج 3 طرازات جديدة من السيارة «جيب» وسط ضغوط الرئيس المنتخب دونالد ترامب، على صناعة السيارات لتوظيف العمال وإنتاج المركبات.
وتشمل النفقات المخطط لها بحلول عام 2020، إعادة تجهيز مصانع فى ولايتى ميشيغان، وأوهايو، لإضافة حوالى 2000 وظيفة فى الولايات المتحدة.
وذكرت وكالة أنباء «بلومبرج» أن خطط الشركة جاءت بعد أن أصبحت مسألة مواقع إنتاج السيارات قضية شائكة، إذ انتقد الرئيس الأمريكى الشركات التى نقلت فروع إنتاجها إلى المكسيك، وهدد بفرض رسوم جمركية على منتجاتها.
وهاجم ترامب شركة «تويوتا » اليابانية، مهددا بفرض رسوم مرتفعة عليها إذا قامت بتصنيع طراز «كورولا» للسوق الأمريكية فى مصنع بالمكسيك.
وبعدها أصدرت شركة صناعة السيارات اليابانية، بيانا أكدت فيه أن مصنعها الجديد فى المكسيك لن يخفض الوظائف الأمريكية. وأنها تتطلع إلى التعاون مع إدارة ترامب، للعمل على خدمة مصالح المستهلكين وصناعة السيارات.
وخلال الأسبوع الماضى، ألغت شركة «فورد» لصناعة السيارات خطة لبناء مصنع فى المكسيك بتكلفة 1.6 مليار دولار. وقررت بدلا من ذلك التوسع فى عمليات الإنتاج فى الولايات المتحدة.
وقال الرئيس التنفيذى للشركةمارك فيلدز: إن القرار جاء بمثابة تصويت بالثقة فى سياسات الرئيس الأمريكى الجديد.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2017/01/10/956673