منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“إينى” تبدأ إنتاج 200 مليون قدم غاز يومياً من “ظهر” أكتوبر المقبل


مصدر: استئجار محطة مؤقتة لمعالجة الغاز لحين الانتهاء من الدائمة
تستهدف شركة إينى الإيطالية بدء إنتاج 200 مليون قدم مكعبة غاز يومياً، من حقل ظهر بالمياه العميقة فى البحر المتوسط بحلول شهر أكتوبر المقبل، عبر محطة معالجة غاز برية مؤقتة.
قال مصدر بالشركة القابضة للغازات «إيجاس» لـ«البورصة»، إن «إينى» اتفقت على استئجار محطة معالجة مؤقتة بطاقة استيعابية 200 مليون قدم مكعبة غاز يومياً، لحين الانتهاء من المرحلة الأولى لمحطة المعالجة الدائمة.
أضاف، أن شركة إينى انتهت من تنفيذ المرحلة الأولى لمحطة معالجة الغاز المنتج من حقل ظهر بالمياه العميقة فى البحر المتوسط بطاقة 650 مليون قدم مكعبة يومياً «بما يمثل 24% من إجمالى طاقتها» بنهاية العام الجارى.
أشار إلى الانتهاء من حفر 6 آبار بحقل ظهر الواقع بكشف شروق بالمياه العميقة فى فترة زمنية أقل من المحددة، ومن المستهدف ربطها على محطة المعالجة بنهاية عام 2017.
قدر المصدر استثمارات محطة معالجة غاز ظهر بـ4 مليارات دولار «بطاقة استيعابية 2.7 مليار قدم مكعبة غاز يومياً».
وتبلغ الاستثمارات الإجمالية لكشف ظهر 12 مليار دولار حتى بدء الإنتاج وتزداد لتصل إلى 16 مليار دولار على مدار عمر الحقل.
وتقدر تكلفة حفر البئر الواحدة بمنطقة امتياز ظهر بالمياه العميقة فى البحر المتوسط نحو 100 مليون دولار.
وتستهدف الشركة ربط نحو 900 مليون قدم مكعبة يومياً من غاز حقل ظهر على الشبكة القومية خلال الربع الأول من عام 2018، ويصل معدل إنتاج المشروع 2.7 مليار قدم مكعبة يومياً بحلول 2020.
وتتضمن اتفاقية تنمية امتياز «شروق» الذى يتبعه حقل ظهر الموقعة بين الشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس» و«إينى» الإيطالية تجنيب 40% من قيمة إجمالى الغاز المكتشف لصالح استرداد استثمارات الشريك الأجنبى فى المشروع التى تشمل البحث والتنمية لحين انتهاء استرداد قيمة التكلفة.
وتتوزع النسبة المتبقية 60%، بواقع 65% منها للحكومة المصرية و35% لـ«إينى» الإيطالية.
وتؤول النسبة المخصصة لاسترداد نفقات الشريك الأجنبى للحكومة المصرية بعد استيفاء استثماراته وفقاً للاتفاقية الموقعة بين «إيجاس» و«إينى» العام الماضى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2017/02/25/982554