منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«الزراعة» تُشدد إجراءات استيراد اللحوم بعد أزمة «البرازيل»


«مستوردى اللحوم»: نتائج التحقيقات تحسم تنفيذ تعاقدات «رمضان».. و«BRF»: إجراءات الشرطة خاطئة

كلف الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، الهيئة العامة للخدمات البيطرية، بتشديد الإجراءات البيطرية والصحية على شحنات اللحوم الحية والمجمدة والمبردة المستوردة من الخارج، خاصة من دولة البرازيل، خلال الفترة المقبلة استعدادا لشهر رمضان.

وقال البنا إن الخدمات البيطرية ستُشدد لفحص بالمحاجر البيطرية بجميع المعابر والمنافذد للتأكد من سلامة اللحوم المجمدة والرؤوس الحية المستوردة حفاظا على صحة المواطنين.

وفى السياق ذاته ينتظر مستوردو اللحوم المجمدة نتائج التحقيقات التى تجريها السلطات البرازيلية مع شركتا «JPS» و«BRF» من كبرى الشركات المنتجة للحوم بشأن فساد منتجاتهما، لحسم تنفيذ تعاقدات شهر رمضان.

قال مصطفى حسين، أحد وكلاء شركة JPS فى مصر، إن التحقيقات مع مسئولى الشركة بدأت أمس، وننتظر نتائجها للحكم على التعاقدات الحالية مع الشركة.

وتعد «jps» و«BRF» البرازيليتان أكبر شركتين لتجارة الحوم المجمدة عالميًا، تبلغ مبيعاتهما السنوية نحو 12 مليار دولار، وتستحوذ الأولى على 60% من حجم واردات مصر السنوية، فى حين تستحوذ أكثر من 14 شركة أخرى على النسبة المتبقية بين البرازيل والهند.

أوضح حسين أن الاتهامات الموجهة للشركة تخص فساد منتجات مبيعة فى سوق البرازيل، وليس الشحنات التى يتم تصديرها.

وأشار سمير سويلم، رئيس شركة فريجو فودز لاستيراد اللحوم، إلى أن المنتجات المستوردة الفترة الماضية سليمة، ومراقبة من قبل هيئة الرقابة على الصادرات والواردات ووزارة الصحة، وهيئة الخدمات البيطرية بوزارة الزراعة.

ولفت سويلم إلى أن الاتهامات التى صدرت بحق الشركة ليست نهائية، ولا يمكن إطلاق الأحكام جزافًا، وننتظر انتهاء التحقيقات.

وقال شريف عاشور، رئيس شركة الجزيرة لاستيراد اللحوم، إن إلغاء التعاقدات مع الشركة فى حالة إدانتها لن يؤثر على حجم واردات مصر من اللحوم المجمدة.

أضاف عاشور أن حجم الواردات متراجع منذ بداية العام الحالى بأكثر من 70% نتيجة أزمة العملة الصعبة وتفاقم الأسعار، فى ظل ضعف القوى الشرائية.

وقالت شركة «BRF» البرازيلية فى بيان لها، أمس، إن إجراءات الحملة التى شنتها الشرطة شابتها أخطاء وسوء الفهم، وأكدت أن الشركة لم تبع لحماً فاسداً تحت أى ظروف.

أضافت الشركة أن الكميات الملوثة التى صادرتها السلطات ليست أحد منتجات الشركة، وتخص مراكز تعبئة صغرى غير تابعة لها.

ونفت «jps» كل ما ارتبط بها من تهم بيع اللحوم الفاسدة، مضيفة أن الجودة تتصدر قائمة أولوياتها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الزراعة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2017/03/19/996832