منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«الصيادلة» تعقد اجتماعاً طارئاً الإثنين المقبل لبحث أزمة بيع الدواء بسعرين


تعقد نقابة الصيادلة، الإثنين المقبل، اجتماعاً عاجلاً، لبحث أزمة بيع الدواء بسعرين، الذى نتج عن قرار الحكومة الخاص برفع اسعار 10% من الأدوية المحلية و15% من الأدوية الأجنبية منتصف يناير الماضي.

وقال محيى عبيد نقيب الصيادلة: «النقابة لن تقف مكتوفة الأيدى تجاه ما يتعرض له الصيادلة من اعتداءات داخل صيدلياتهم بسبب البيع بسعرين».

اضاف عبيد أنه سيدعو خلال الاجتماع لعقد عمومية طارئة لمناقشة الأمر وستطرح اتخاذ خطوات تصعيدية حال استمرار العمل بالقرار.

وطالب نقيب الصيادلة مجلس الوزراء ووزارة الصحة بسرعة التدخل لإلغاء قرار البيع بسعرين لمخالفته قانون التسعير الجبرى وفتح باب التلاعب بالسماح بطمس بعض الأصناف دون غيرها.

كانت نقابة الصيادلة قد أرسلت خطابات لكل من رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسى، ورئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، ووزير الصحة الدكتور أحمد عماد ورئيس الرقابة الإدارية لمطالبتهم بإعادة النظر فى القرار الوزارى رقم 23 لسنة 2017 بإيقاف البيع بسعرين للسيطرة على حالة الغضب والاحتقان لدى صيادلة مصر بسبب التهديدات التى يتعرضون لها يومياً.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك

AjTYbG8l 1490174502 922 106317
هل اختفت أدوية الأورام؟

https://alborsaanews.com/2017/03/23/999202