منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



أرامكو توقع عقد مشروع للتكرير والبتروكيماويات والبيع بالتجزئة مع نورينكو الصينية


مصادر: المشروع يتضمن مصفاة تكرير ومجمع إيثيلين بتكلفة 10 مليارات دولار

وقعت شركة أرامكو السعودية، إتفاقية مع شركتي الصناعات الشمالية الصينية (نورينكو)، وبانجينج شينشي إندستريال جروب المحدودة، لإقامة مشروع نورينكو أرامكو السعودية للتكرير والبتروكيميائيات والبيع بالتجزئة، ووضع حجر الأساس للمشروع في مدينة بانجين .

كانت أرامكو ونورينكو قد وقعا مذكرة تفاهم المشروع على هامش الزيارة التي قام بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز،  إلى الصين في شهر مارس الماضي.

وذكر مصدر مطلع بالقطاع، لوكالة رويترز ، أن المشاريع المزمعة تشمل مصفاة تكرير طاقتها 300 ألف برميل يوميا، ومجمع إيثيلين طاقته مليون طن سنويا بتكلفة تقديرية 10.09 مليار دولار.

جاء توقيع الاتفاقية، بحسب بيان أصدرته شركة أرامكو، بحضور وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح ، على هامش زيارته للعاصمة الصينية بكين للمشاركة في منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي، والتي تمهّد الطريق نحو التطوير المشترك لبناء شبكة تكرير وكيميائيات وبيع بالتجزئة.

وأعلن حاكم مقاطعة لياونينغ، السيد تشن كيوفا، البدء في إنشاء المشروع بوضع حجر الأساس في أعقاب الاتفاقية التي وقعها كلٌ من المهندس عبدالعزيز القديمي، ونائب المدير العام لمجموعة نورينكو، السيد تشاو جانج.

وقال النائب الأعلى لرئيس ارامكو للتكرير والمعالجة والتسويق عبدالعزيز محمد القديمي، إن  شركة نورينكو وحكومة مقاطعة لياونينغ من بين أفضل الشركاء في هذا المشروع، باعتبار القيمة المُضافة الكبيرة التي سيقدمونها ، وأعرب عن ثقته في قدرة الشركتين على تجاوز أية صعوبات أو تحديات عند البدء الفعلي في تنفيذ المشروع ، في ضوء ما تمتكله أرامكو السعودية من خبرة وكفاءة وفاعلية في تنفيذ المشاريع الكبرى، والتصميم الواضح من الشركاء الصينيين على العمل كفريق واحد لانجاح المشروع.

ويشكّل هذا المشروع نواة أساسية في التخطيط المستقبلي لصناعة البتروكيميائيات في الصين وأحد المقومات الرئيسة المكملة للقاعدة الصناعية الموجودة شمال شرق الصين، وأحد المشاريع الكبرى ضمن سلسلة القيمة الصناعية لمجموعة نورينكو.

وحصل المشروع أخيرًا على موافقة لجنة التنمية والإصلاح الإقليمية في لياونينغ عقب الانتهاء من إجراء تقييم الأثر البيئي وحصول المشروع على 23 وثيقة تدعم تنفيذ المشروع في أقل من ثلاث سنوات.

 

ومن المقرر أن يعمل المشروع على المساهمة في تنفيذ مبادرة “الحزام والطريق” التي أطلقتها الصين، بالإضافة إلى تطوير قطاع البتروكيميائيات الصيني بطريقة آمنة وفعالة وصديقة للبيئة ، بالشراكة مع كبرى الشركات العالمية العاملة في هذا المجال.

وسيعزز مشروع نورينكو أرامكو السعودية لتكرير النفط والبتروكيميائيات والبيع بالتجزئة، من تواجد وتوسع أعمال أرامكو السعودية في قطاع التكرير والمعالجة والتسويق في الصين، تبعًا لما يمثله السوق الاقتصادي الصيني من أهمية بالنسبة للاستثمارات المستقبلية للمملكة وأرامكو السعودية. كذلك، سيعزز هذا المشروع القدرة التنافسية لقطاع البتروكيميائيات والصناعات الكيميائية عالية القيمة في مجموعة نورينكو، وسيكون أحد المقومات الأساسية للنمو الاقتصادي الشامل في لياونينغ وبانجين.

يذكر أن مجموعة نورينكو وقعت عدة مذكرات تفاهم للاستثمار في المملكة مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية، من بينها سلسلة مشاريع تتوافق مع رؤية المملكة 2030، كما انه من المتوقَّع أن يسهم هذا المشروع في تحسين الموارد العائدة لكافة الأطراف ومعلمًا جديدًا في الصناعة البتروكيمائية لاحتوائه على جميع مكونات التكامل والتحسين وكفاءة رأس المال، وكذلك موقعه في منطقة واعدة اقتصاديًا.

السعودية- وكالات

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2017/05/16/1022891