منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



وزير روسي: إتفاق على مد إتفاق خفض إنتاج النفط إذا إقتضت الضرورة


نوفاك: رفع مستوى الالتزام بخفض الانتاج سيزيح 200 ألف برميل عن السوق

كشف وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك اليوم الاثنين إن لجنة من دول منظمة أوبك ومنتجين مستقلين،الكسندر نوفاك - وزير الطاقة الروسي أوصت بتمديد تخفيضات إنتاج النفط لما بعد الربع الأول من 2018 إذا اقتضت الضرورة.

 

وأضاف نوفاك، عقب اجتماع اللجنة التي استضافتها مدينة سان بطرسبرج الروسية اليوم، أن اللجنة توصلت إلى اتفاق مع نيجيريا على خفض الإنتاج بنفس مستوى الأعضاء الآخرين عندما يصل إنتاجها إلى 1.8 مليون برميل يوميا.

تضم اللجنة كلا من السعودية و روسيا والكويت وفنزويلا والجزائر وسلطنة عمان.

وتوقع الوزير الروسي إزاحة 200 ألف برميل يوميا إضافية من النفط عن السوق إذا وصلت نسبة الالتزام باتفاق خفض إنتاج الخام العالمي إلى 100%.

كانت دول منظمة أوبك قد اتفت مع منتجين مستقلين، تتصدرهم روسيا، على مواصلة اتفاق خفض الانتاج، الذي تم تنفيذه في النصف الأول من العام الحالي، لمدة 9 أشهر أخرى تنتهي بنهاية مارس 2018، مع زيادة حجم الخفض من 1.2 مليون برميل يوميا إلى 1.8 مليون برميل، سعيا لدعم أسعار الخام وخفض الاحتياطيات الدولية من الخام لتعود إلى مستوياتها قبل 5 سنوات.

وشدد وزير الطاقة السعودي خالد الفالح خلال اجتماع لجنة مراقبة اتفاق أوبك مع المنتجين المستقلين على ضرورة الإقرار بأن السوق تحولت إلى الهبوط وسط عدة عوامل أساسية تقود هذه المعنويات.

وقال الفالح إن ضعف مستوى الالتزام من جانب بعض أعضاء أوبك وزيادة صادرات المنظمة يساعدان على انخفاض الأسعار.

وقال الفالح :”على الرغم من أن الالتزام باتفاق الإنتاج قائم عند مستويات مرتفعة، فإن بعض الدول مستمرة في عدم الالتزام وهو مبعث قلق يجب أن نعالجه مباشرة”.

أضاف الوزير السعودي أن الصادرات باتت الآن مصفوفة محورية للأسواق المالية، ونحن بحاجة لإيجاد سبيل لإحداث توافق بين بيانات الإنتاج وبيانات صادرات تحظى بمصداقية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2017/07/24/1039451