منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“النيل للتأجير” ترفع محفظة التمويل 32% خلال 6 أشهر


عامر: انفراجة مرتقبة للنشاط بعد تخفيض البنوك لهوامش الفائدة

كشف محمد عامر مدير شركة النيل للتأجير التمويلى، عن ارتفاع حجم محفظة التأجير التمويلى خلال الستة أشهر الأولى من 2017، بنسبة 32%، ليصل إجمالى محفظة التمويل لدى الشركة بنهاية النصف حتى 620 مليون جنيه، مقارنةً بـ 47 مليون جنيه حجم محفظة التمويل خلال الفترة المقارنة من 2016.

أشار إلى أن تكلفة الاقتراض تزايدت بشكل مرعب، وقللت قدرة العملاء على السداد، ودفعت العديد من المستثمرين إلى تخفيض حجم التعاقدات المستقبلية المطلوبة إلى النصف تقريب.

كما كشف عامر عن عزم الشركة طرح حصة تتراوح بين 25 و40%، من رأسمال الشركة البالغ 100 مليون جنيه فى البورصة المصرية، خلال الربع الأخير من العام الحالى.

وأوضح عامر، إنه يجرى عمل الدراسات والتقييمات الخاصة بالطرح، ولم يتم الاتفاق مع مستشار مالى بعد، أو مدير للطرح حتى الآن.

وأضاف أن التفكير فى طرح «النيل» فى السوق الرئيسى، جاء بدافع الحاجة الماسة إلى إيجاد قناة تمويلية مساعدة، توفر تمويلاً كافياً لمتطلبات اقتحام أنشطة تمويلية جديدة كالتمويل متناهى الصغر، وما يتطلبه من امكانيات إدارية، ومعلوماتية كبيرة، مع استهداف طرح سندات لتمويل أنشطة الشركة التأجيرية، موضحاً أن سعر الكوبون للسند سيتحدد وفقاً لأسعار الفائدة السائدة حينها، وحجم التمويل المطلوب وتاريخ الاستحقاف.

وأشار إلى أنه على الرغم من التحديات والصعوبات التى يواجهها سوق المال حالياً، من تتابع ارتفاعات الفائدة، وزيادة تكلفة حقوق الملكية، لزيادة معدل العائد المطلوب (RRR)، من جانب المستثمرين فى البورصة، فإنه يرى أن الوضع مؤقتاً أملاً فى أن تتراجع أسعار الفائدة فى الأجل المتوسط، لاستعادة النمو المتسارع الذى شهده قطاع التأجير التمويلى على مدار العامين الماضى.

وأوضح عامر، أن هناك اتجاهاً من البنوك لتخفيض هوامش الفائدة، التى تحددها مضافة على سعر الكوريدور، حتى 75 نقطة أساس بحد أقصى 1.5%، مقارنةً بهامش يتراوح من 1.5% و2.5% عى التسهيلات الموقعة مؤخراً.

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2017/10/09/1056469