منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



وكالة الطاقة الدولية: الحروب التجارية لها عواقب وخيمة على سوق البترول


أعلنت وكالة الطاقة الدولية، أن الرسوم الجمركية المقترحة للرئيس الأمريكى دونالد ترامب، على واردات الصلب والألومنيوم تهدد بنشوب حرب تجارية عالمية، ويمكن أن تهدد زيادة الطلب على البترول.

وتوقعت الوكالة الدولية التى تتخذ من باريس مقراً لها أن يرتفع الطلب العالمى على البترول بمقدار 1.5 مليون برميل يومياً فى 2018، ليبلغ إجمالى الطلب 99.3 مليون برميل يومياً.

وذكرت صحيفة «فاينانشيال تايمز»، أن وكالة الطاقة الدولية، قالت إن بوادر الحمائية الأخيرة من الولايات المتحدة قد تؤثر على توقعات النمو الاقتصادى العالمى، وبالتالى تدفقات التجارة، والطلب على البترول.

وأشارت إلى أن التباطؤ فى التجارة العالمية ستكون له عواقب وخيمة، لا سيما بالنسبة للوقود المستخدم فى القطاع البحرى، وفى صناعة النقل بالشاحنات.

يأتى ذلك فى الوقت الذى يكافح فيه المنتجون العالميون من منظمة «أوبك» والحلفاء خارجها لخفض المخزونات العالمية، وتعزيز الأسعار، لكنهم يعتمدون، أيضاً، على نمو الطلب المتزايد.

وينظر إلى هذا الأمر على أنه أمر حاسم على وجه الخصوص؛ حيث أدى انتعاش أسعار البترول إلى إطلاق موجة من البراميل الجديدة من الدول غير الأعضاء فى منظمة «أوبك» والتى يقودها إنتاج حقول البترول الصخرى فى الولايات المتحدة.

وقالت الوكالة، إن النمو فى التجارة العالمية الذى تسارع من 2.5% فى عام 2016 إلى 4.7% فى العام الماضى هو جزء من الزيادة الكبيرة فى الطلب العالمى على الغاز الطبيعى فى العام الماضى.

وفى الوقت الذى توقع فيه صندوق النقد الدولى، أن تزيد التجارة العالمية بنسبة 4.6% فى العام الجارى، فإنَّ أى تباطؤ كبير من شأنه أن يؤثر على استخدام مثل هذه الأنواع من الوقود.

أدى ارتفاع النمو الاقتصادى العالمى والتجارة إلى دعم الطلب على البترول؛ حيث بدأت الصين والهند، هذا العام، باستيراد كميات كبيرة؛ حيث شكلت الدولتان ما يقرب من نصف نمو الطلب العالمى فى عام 2017.

يذكر أن الطقس البارد فى أوروبا والولايات المتحدة فى أول شهرين من العام الجارى أدى إلى زيادة الطلب على وقود التدفئة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/03/17/1093845