منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«المصرية للموانئ» تفاوض مستثمرين محليين لاستغلال 45 فداناً بسوهاج


الشركة تسعى لطرح 250 فداناً بمنطقة الكوثر لإقامة مركز لوجيستى لتداول البضائع
طرح المجزر الآلى فى أرقين مؤجل لحين العدول عن القرار السودانى بوقف تصدير اللحوم
الخطيب: نسعى للمنافسة على مشروع ميناء 6 أكتوبر الجاف ضمن تحالف نتفاوض بشأنه
جمعية مستثمرى السادات تسعى لتأسيس شركة للمنافسة على تشغيل وإدارة الميناء الجاف

تفاوض الشركة المصرية للموانئ البرية والجافة والمناطق اللوجيستية، عدداً من المستثمرين المحليين بمحافظة سوهاج لاستغلال منطقة بمساحة 45 فداناً بمدينة الكوامل لتحويلها إلى مركز لتداول البضائع.
وقال عزت الخطيب رئيس الشركة المصرية للموانئ البرية والجافة والمناطق اللوجيستية، إن الشركة تخطط لتحويل 45 فداناً بمنطقة الكوامل إلى نقطة تجميع للبضائع تشمل مناطق لخدمة السيارات واستقبال البضائع وتسليمها، نظراً لقرب المنطقة من السوق المركزى وارتباطها بمناطق قنا وسفاجا وأسيوط.
وأفاد الخطيب، بأن المشروع محل التفاوض تصل استثماراته التقديرية لنحو 200 مليون جنيه، ومن المنتظر اتخاذ خطوات تنفيذية بشأنه قريباً.
فى السياق أشار الخطيب إلى استغلال منطقة أخرى بمحافظة سوهاج على مساحة 250 فداناً فى منطقة «الكوثر» بالقرب من المنطقة الصناعية فى المحافظة، والتى تتمتلك عدة مزايا اقتصادية أبرزها التواجد بالقرب من المنطقة الصناعية.
وأوضح أنه من المستهدف استغلال المنطقة فى أنشطة تداول البضائع والمواد الخام وتحويلها إلى مركز لوجيستى متكامل بالمحافظة، فضلاً عن تميزها بالقرب من الطريق الصحراوى الغربى والذى سيربطها بمحافظات البحر الأحمر وأسيوط وقنا.
رهن الخطيب التعاون مع الشركة الإنجليزية أو التفاوض معها بشان أى من المشروعات التى ترغب فى الحصول على حق انتفاعها بالحصول على الموافقة الأمنية، والتى سيعقبها التفاهم حول المشروعات ذات الأولوية.
وكانت إحدى الشركات الإنجليزية قد تقدمت إلى الشركة المصرية للموانئ البرية والجافة والمناطق اللوجيستية، لتمويل مشروعات بمنطقتى قسطل وأرقين.
أوضح أن طرح مشروع المجزر الآلى فى أرقين مؤجل حالياً لحين العدول عن القرار السودانى لوقف تصدير اللحوم الحية لمصر، قائلاً: «القرار ليس فى صالح السودان ومن المؤكد العدول عنه، ولكن متى لا أحد يعلم».
وأشار إلى ان الشركة المصرية لإدارة وتشغيل الموانئ البرية والجافة تخاطب أكثر من جهة لإنشاء منطقة معارض للسلع والمنتجات المصرية، تستخدم فى تقديم جميع السلع والمنتجات المرغوب فى تصديرها للسوق الأفريقى.
وأضاف أن حال التوصل إلى اتفاق بشأن المشروع من الممكن مد تلك الشركات بمناطق تخزينية لها فى أرقين، أو قسطل خاصة مع وجود شركات مصرية كثيرة تتعامل مع الأسواق الأفريقية أو أخرى لديها الرغبة فى دخول أسواق أفريقيا.
وقال الخطيب، إن الشركة لديها دراسات كاملة لعدد كبير من المشروعات يتوقف فقط على التمويل، حيث تمتاز تلك المشروعات بكبر حجم استثماراتها.
وأضاف أن الشركة منفتحة على جميع العروض الاستثمارية من القطاع الخاص أو الحكومى لإطلاق أى منها، وتسعى للمنافسة على مشروع ميناء 6 أكتوبر الجاف ضمن تحالف لم نحسمه حتى الآن، ولكننا عازمين على المنافسة بالمشروع.
لفت إلى أن جمعية مستثمرى السادات تسعى لتأسيس شركة فيما بينهم للمنافسة على الميناء الجاف بالسادات، كما تُجرى جمعية العاشر من رمضان مشاورات لمساهمة جمعية المستثمرين بها فى الميناء الجاف.
أشار الى انه منطقة «بدر» لم يصدر قرار من مجلس الوزراء بإنشاء ميناء جاف فى المنطقة، ولاتزال تعمل كساحة بضائع تشرف عليها الشركة الذهبية بالتعاون مع وزارة النقل والتى لها حق إدارة الساحة بعد تنازل محافظة القاهرة عنها لصالحها.
على جانب آخر، تستعد الشركة المصرية للموانئ البرية والجافة والمناطق اللوجسيتة بالتنسيق مع الهيئة العامة للموانئ البرية لطرح منطقة لوجستية على مساحة مليون متر مربع بمنطقة أرقين الحدودية، وأشار الخطيب إلى إمكانية تقسيمها إلى قطاعات من حيث المساحة لتسهيل عملية التخصيص على المستثمرين.
اضاف أن الهيئة تعتزم إجراء طرح منفصل لمشروع المحجر والمجزر الآلى، مشيراً إلى أن هناك تعديلات يجرى وضعها لشروط الطرح للتوافق مع احتياجات المستثمرين، مشيراً إلى أن عدم توافق الشروط كانت سبباً فى إلغاء الطرح السابق للمزايدة الشاملة على المحجر والمجزر والمنطقة اللوجستية.
وقال الخطيب، إنه بعد انتقال إدارة وصيانة طريق الصعيد البحر الأحمر لوزارة النقل وعمل الأخيرة على ازدواج الطريق حالياً أصبحت الفرصة مواتية لإنشاء مراكز لوجيستية على طول الطريق لخدمة المحافظات التى يمر بها أكثر من أى وقت مضى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


2129.23 -0.08%   -1.68
14329.11 %   91.67
10643.63 0.52%   55.54
3050.81 0.01%   0.22

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/03/20/1094609