منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«سيمنس» تضيف 4800 ميجاوات للشبكة الكهربائية يونيو المقبل


الشركة الألمانية حصلت على 4.9 مليار يورو من مستحقاتها

تنتهى شركة سيمنس الألمانية من تسليم 12 وحدة إنتاج غازية من محطات بنى سويف والبرلس والعاصمة الإدارية الجديدة، قبل نهاية يونيو المقبل بقدرة 4800 ميجاوات.
وقالت مصادر بالشركة القابضة للكهرباء، إن جميع القدرات تضاف للشبكة بعد تشغيلها تجارياً، ومركز التحكم القومى يتولى إدارة القدرات سواء بتشغيلها بكامل طاقتها أو بالحصول على نصفها أو جزء منها.
وكانت «سيمنس» الألمانية سلمت إلى وزارة الكهرباء 16 وحدة إنتاج غازية من محطات كهرباء بالعاصمة الإدارية الجديدة، وبنى سويف، والبرلس بقدرة إجمالية 6400 ميجاوات.
أوضحت المصادر، أن الشركة القابضة للكهرباء سددت 4.9 مليار يورو لشركة سيمنس الألمانية نظير أعمالها فى المحطات الثلاث.
وذكرت المصادر، أن الفواتير التى قدمتها شركة سيمنس الألمانية اعتمدت وصرفتها من البنوك الممولة للمشروعات، وستبدأ «القابضة للكهرباء» سداد قيمة القروض بعد التشغيل التجارى لمحطات بنى سويف والبرلس والعاصمة الإدارية الجديدة.
وقال شريف قطب، نائب المدير التنفيذى للمشروعات بشركة سيمنس، إن الشركة تنفذ أعمالها فى الوحدات طبقاً للجدول الزمنى المتفق عليه، والشركة القابضة للكهرباء تحدد القدرات التى تحتاجها من الوحدات على الشبكة وعدد ساعات التشغيل والوقود اللازم للتشغيل.
وأضاف قطب، أن سيمنس تتولى تنفيذ 12 وحدة إنتاج بخارية بقدرة 4800 ميجاوات، ومن المتوقع بدء تجارب الأداء واختبارات التشغيل الشهر المقبل.
كانت وزارة الكهرباء تعاقدت مع «سيمنس الألمانية» لتدشين 3 محطات كهرباء فى بنى سويف والعاصمة الإدارية الجديدة والبرلس بقدرة 14.4 ألف ميجاوات، بنظام EBC+Finance، وتتولى سيمنس التصميم والإنشاء والتمويل، على أن تسدد الشركة القابضة للكهرباء القرض على عدة سنوات.
وتمول بنوك «التعمير الألمانى» و«دويتشه بنك» و«إتش إس بى سى» مشروعات سيمنس الثلاثة بقيمة 4.1 مليار يورو من إجمالى 6 مليارات يورو قيمة التعاقد، وتتولى بنوك عربية تدبير تمويلات المشروع بالجنيه المصرى لسداد مستحقات الشركة المصرية العاملة فى المشروع.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/03/27/1095798