منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




ملف.. وزير الصناعة الجديد ينعش آمال قطاع السيارات


«نصار» استطاع تغيير صورة «MCV» من المحلية إلى الدولية

 

ارتفعت طموحات وآمال قطاع السيارات، بعدما تولى المهندس عمرو نصار حقيبة وزارة التجارة والصناعة، قبل أيام.
ويعد نصار، أول وزير للصناعة يتمتع بخلفية وتاريخ طويل فى قطاع السيارات، إذ كان يعمل مستشارا تنفيذيا للمشروعات بمجموعة «MCV».
وتتعدد مطالب وطموحات القطاع، من الوزير الجديد، وأهمها وضع استراتيجية حكومية واضحة لصناعة السيارات، وفتح أسواق جديدة للتصدير، ومراجعة القوانين واللوائح المنظمة للصناعة، ووضع مواصفات قياسية للسيارة المصرية، وصناعة سيارة مصرية للتصدير.

 

 

 

المهندس عمرو نصار: زيادة الإنتاجية والتصدير أهم أولوياتى

قال المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة فى تصريح لـ»البورصة»، إن على رأس أولوياته للمرحلة المقبلة الارتقاء بالقدرة التنافسية للصناعة المصرية بهدف زيادة معدلات الإنتاجية والتصدير للأسواق الخارجية.
أضاف أن ملف صناعة السيارات من أهم الملفات المطروحه أمام الوزارة.
وكان نصار، المسئول فى MCV عن تطوير الأعمال والصورة العامة للشركة MCV الوكيل المعتمد لـ «مرسيدس بنز» للمركبات التجارية، واستطاع تغيير صورة الشركة من المحلية إلى الدولية منذ ذلك الوقت.
وتمتلك «MCV» العديد من الأفرع فى أوروبا، والخليج، وأمريكا اللاتينية، وجنوب أفريقيا، بجانب الجزائر والسودان.
ويحمل نصار درجتان جامعيتان فى الهندسة 1985 والقانون 1990، إلى مجموعة واسعة من الدراسات فى التسويق والإدارة، لدعم مسيرته المهنية.
وعمل مستشار لتطوير الأعمال فى كل من، «سونى» و«جنرال اليكترك» و«اكسون موبيل، آى آى آر المملكة المتحدة ودبى، كما عمل عضو بمجلس ادارة مجلس معلومات سوق السيارات المصرى «الأميك»، ونائباً لرئيس منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاتحاد العالمى للمواصلات العامة خلال الفترة من 2008-2014
شارك نصار فى الجمعية المصرية للسلامة على الطرق كأحد أعضاء اللجنة التنفيذية منذ عام 2006 وحتى تاريخه، وعين فى يناير 2012 حتى الآن نائباً لرئيس المجلس التصديرى للسلع الهندسية وهو المجلس الاستشارى لوزير التجارة الخارجية والصناعة المصرى الذى يهدف إلى تنمية الصادرات المصرية فى قطاع المنتجات الهندسية.

 

 

 

أحمد فكرى عبدالوهاب: سياساته واضحة فى تنمية الصادرات

قال أحمد فكرى عبدالوهاب عضو مجلس ادارة اتحاد الصناعات، إن الوزير الجديد عمرو نصار، معروف عنه الكفاءة العالية، وله سياسات واضحة فى تنمية الصادرات من خلال عمله مع مجموعة «MCV» لصناعة السيارات، فى التصدير إلى الدول الأوروبية، وأيضاً كأمين عام للمجلس التصديرى للصناعات الهندسية.
أوضح عبدالوهاب لـ «البورصة»، انه من المبكر الحكم على رؤية الحكومة وتوجهها نحو تعميق صناعة السيارات بعد تولى الوزير الجديد منصبه، مضيفاً: «ننتظر الاجتماع بالوزير لمعرفة رؤيته المستقبلية للصناعة».

 

 
عبدالمنعم القاضى: حسم موقف الاستراتيجية والتصدير

قال عبدالمنعم القاضى نائب رئيس غرفة الصناعات الهندسية لصناعات الهندسية، إن المهندس عمرو نصار من الشخصيات الجادة فى عملها والنشطة فى التحرك بملف تنمية الصادرات، متوقعاً اهتمام الوزير الجديد بملف التصدير، فى المقام الأول ومن ثم صناعة السيارات.
ومطالباً الوزير الجديد بالجراّة فى القرارات فى حسم موقف استراتيجية صناعة السيارات، والقطاع فى حاجة إلى توجه حكومى لصناعة سيارة قومية للتصدير، ووضع مواصفات قياسية للسيارة المصرية، واتخاذ خطوات عملية لفتح باب تصدير الصناعات المغذية.

 

 

 

حمدى عبدالعزيز: الوزير الجديد إضافة للقطاع

قال حمدى عبدالعزيز عضو مجلس ادارة غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، إن تولى المهندس عمرو نصار، وزارة الصناعة، يعد إضافة جيدة لقطاع السيارات، لكن لابد ألا ننسى مجهود المهندس طارق قابيل الوزير السابق فى إنجاز صياغة استراتيجية صناعة السيارات وتسليمها إلى مجلس الوزراء.
واضاف عبدالعزيز، أن القطاع ينتظر تحرك الوزير الجديد فى ملفات عديدة فى صناعة السيارات، أبرزها تصنيع سيارات للتصدير، والنهوض بالصناعات المغذية، ووضع مواصفات قياسية كاملة للسيارة المصرية.

 

 

 

حسن سليمان: أطالب «نصار» بزيارة «مصانع السيارات»

أعرب اللواء حسن سليمان، رئيس رابطة مصنعى السيارات، رئيس مجلس إدارة مجموعة الأمل لتصنيع السيارات، عن سعادته بتولى المهندس عمرو نصار الحقيبة الوزارية، داعياً له
بالتوفيق.
وأكد أنه ينبغى على نصار، زيارة مصانع السيارات ورفع قدراتها الإنتاجية وحل مشاكلها ومعاونة المستثمرين بها، كما عليه النظر فى أزمة الوقود وتأثيرها على مختلف قطاعات الصناعة، ووضع استراتيجية شاملة للوزارة.

«علام»: مراجعة جميع اللوائح والقوانين المنظمة للصناعة من سنة 58 حتى الآن

قال سمير علام نائب رئيس شعبة وسائل النقل باتحاد الصناعات، إن تولى المهندس عمرو نصار وزارة الصناعة يعد من أهم الأخبار بقطاع السيارات عبر تاريخه، موضحاً أن اختيار المهندس عمرو، ليس سببه توجه الدولة لصناعة السيارات فقط، وإنما اختيار الوزراء له اعتبارات أخرى.
وطالب علام وزير التجارة والصناعة الجديد، بوضع رؤية واضحة لصناعة السيارات مضيفاً: «نسانده فى التنفيذ»، إضافة إلى مراجعة جميع اللوائح والقوانين المنظمة للصناعة بكافة قطاعتها بما فيها المواصفات والجودة، وإجراءات إعطاء التراخيص، والسجل الصناعى للمصانع.
وأضاف انه لن يحدث تنوع أو زيادة فى الصادرات دون أعادة النظر فى وضع جودة المنتج المصرى عبر منظومة المواصفات القياسية.

 

 

 

«مصطفى»: عليه الانتهاء من استراتيجية صناعة السيارات

قال حسين مصطفى، خبير صناعة السيارات، إن تولى المهندس عمرو نصار وزارة التجارة والصناعة، يدعو للتفاؤل والسعادة فى أوساط قطاع السيارات.
فالوزير الجديد، بحسب مصطفى، رجل واقعى ذو خُطى ثابتة ومدروسة، وله رؤية منفردة وسيعبر عنها فى طريقة عمله، ويُعد مكسباً للوزارة، وخصوصاً ملف السيارات، الذى أكد مصطفى أن جميع العاملين به، واستبشروا خيراً بعد هذا الخبر.
وأكمل أن نصار، بصفته وزيراً للتجارة والصناعة، يكون مسئولاً عن جميع القطاعات وليس قطاع السيارات فقط، وعليه وضع استراتيجية عامة وشاملة لدفع وتشجيع التصنيع المحلى فى جميع القطاعات.
أما بالنسبة لملف السيارات، فيرى مصطفى، أن نصار يعلم ما هو المطلوب بالحرف والعقبات والمشاكل فى صناعة السيارات بمصر، وطالبه أن يشجع الصناعة المحلية وزيادة نسبة الصناعات المغذية وبالتالى زيادة نسبة المكون المحلى فى السيارات المُجمعة محلياً، بالإضافة إلى معاونة صغار المستثمرين بالقطاع لتشغيل الصناعات المتعثرة والصغيرة والمتوسطة.
واضاف أن نصار ينبغى ألا يكتفى بقرار الوزير السابق طارق قابيل حول نسبة المكون المحلى فى صناعة السيارات، وعليه العمل على إتمام وضع الاستراتيجية الكاملة لصناعة السيارات، والتى ينتظرها السوق منذ سنوات، مما سيشجع على جذب الاستثمارات من من داخل مصر وخارجها، والتى من المفترض أن تجعل مصر قاعدة كُبرى لتصنيع السيارات ليس للاستخدام المحلى فقط، ولكن للتصدير والإنتاج الكمى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك

كريم غبور
بروفايل : «MCV» صنع فى مصر

https://alborsaanews.com/2018/06/21/1111773