منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



«جلاسروك» تورد 2500 طن مواد عازلة لمبانى الحى الحكومى بـ«العاصمة الإدارية»


«نجيب»: سعر «العزل» يمثل 0.5% من تكلفة بناء المنشأة

 

تعاقدت شركة جلاسروك للمواد العازلة، على توريد 2500 طن من المواد العازلة، لواجهات مبانى وزارات الحى الحكومى بالعاصمة الإدارية الجديدة.

قال أمير نجيب، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة جلاسروك للمواد العازلة، إحدى مشروعات شركة أسكوم التابعة لمجموعة القلعة، إن تلك الكمية تعاقد عليها مع 10 شركات مقاولات من العاملين بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وأضاف، خلال جولة بمصنع الشركة اليوم أن الاتجاه إلى استخدام المواد العازلة يأتى عقب ارتفاع أسعار المحروقات والكهرباء فى ظل اتجاه الحكومة إلى رفع الدعم عن الطاقة السنوات المقبلة.

ولفت إلى أن استثمارات الشركة بنهاية العام الماضى بلغت 63 مليون دولار، ورأس المال المدفوع 25 مليون دولار.

وأشار إلى أن الطاقة الإنتاجية للشركة تبلغ 50 ألف طن، منها 30 ألف طن صوف صخرى، و20 ألف طن صوف زجاجى، يعمل بها نحو 270 فرداً بشكل مباشر وغير مباشر.

أشار إلى أن تكلفة عزل المبانى لا تمثل سوى 0.5% من إجمالى تكلفة المنشأة.

وأوضح أن الشركة تصدر نحو 55% من إنتاجها إلى 26 دولة حول العالم وتسعى لزيادتها الفترة المقبلة، من خلال استكمال بعض الشهادات وعلامات الجودة اللازمة، لبدء التصدير خلال الشهرين المقبلين.

وتعمل الشركة على ضخ استثمارات جديدة فى بعض المعدات المكملة اللازمة لإنتاج نوعيات متخصصة من المنتجات المطلوبة فى الأسواق العالمية.

وقال «نجيب» إن الشركة فى مرحلة المفاوضات النهائية لتوقيع عقود تمثيل تجارى مع عدة شركاء تجاريين دوليين لتوزيع منتجاتها فى دول الخليج وأوروبا.

وذكر أن الشركة تتفاوض حاليًا مع إحدى الشركات العالمية العاملة فى قطاع المواد العازلة، لتوزيع إنتاج الشركة فى بعض الدول الأوروبية.

وتوقع أن تبدأ عملية التوريد خلال الربع الأخير من العام الجارى، فور انتهاء المفاوضات والحصول على الشهادات وعلامات الجودة اللازمة.

وأشار إلى أن العزل الحرارى للمنشآت يوفر ما بين 30 و40% من الطاقة الكهربائية المستهلكة بالمبنى، وحماية مواد البناء المستخدمة فى الإنشاءات من تقلبات درجة الحرارة، ومن ثم إطالة عمر المبنى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/07/10/1114984