منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“مكسيم أوتوموتيف” تدشن مركزاً رئيسياً مع طرح “دوماى” الجديدة


أطلقت شركة مكسيم أوتوموتيف، سيارات دوماى للمرة الأولى فى السوق المحلى، مع تدشين المركز الرئيسى للشركة الذى يحتوى على صالتى عرض، ومركز لخدمة العملاء، وآخر لقطع الغيار، بالإضافة إلى مركز متكامل لرعاية العملاء فى مساكن شيراتون على مساحة أكثر من 2000 متر مربع.
قال وائل أمين، العضو المنتدب لـ«مكسيم أوتوموتيف»، إنَّ تدشين المركز، يأتى انطلاقاً من أهمية خدمات ما بعد البيع، إذ تم أيضاً إنشاء مركز متكامل لخدمة العملاء لعمليات الصيانة والإصلاحات والسمكرة والدهان بطريق القطامية بمساحة تجاوزت 2000 متر مربع.
وأوضح أنه توجد خطة للتوسع وإنشاء شبكة من الموزعين المعتمدين فى مناطق الجيزة و6 أكتوبر، وفى الإسكندرية، ومناطق الدلتا بحلول الربع الأول من 2019، ومناطق الصعيد والبحر الأحمر خلال الربع الثانى من العام نفسه، حتى تتمكن الشركة من تغطية أكبر عدد من مناطق الجمهورية، وتلبية رغبات العملاء والتسهيل عليهم.
وأوضح «أمين»، أنَّ الشركة لم تغفل، أيضاً، العامل البشرى، إذ حرصت على إيجاد أفضل العناصر البشرية فى القطاعات المختلفة من مبيعات، وخدمات ما بعد البيع، والتسويق، وتدريبهم على أعلى مستوى؛ حتى تتمكن من تقديم مستوى مميز من الخدمات للعملاء.
وأضاف: «أحب أن أوضح أننا على ثقة من تقديم منتج متميز للسوق المصرى من حيث الجودة والإمكانيات، مدعومة بوكيل يعرف جيداً أهمية خدمات ما بعد البيع. وأننا نثق فى حكم العملاء بمجرد تجربتهم سيارات دوماى لمعرفة الفرق».
وخلال الحفل تحدث «zhu Chenqui»، نائب المدير العام التنفيذى لشركة «دوماى أوتو» الصينية، وعبر عن سعادته بالاحتفال بتقديم أول موديلات «دوماى» الى السوق المحلى.
وكشف عن أحدث شركات المجموعة وهى «جيانغسو جينتان»، دوماى للسيارات العلوم والتكنولوجيا والتى أنشئت رسمياً فى منتصف عام 2014. وتم تدشين مصنع دوماى عام 2015 كمصنع سيارات عالمى حديث متطور باستخدام أحدث التكنولوجيا بإجمالى استثمار يصل إلى 12.2 مليار دولار أمريكى على مساحة تتجاوز 816 ألف متر مربع.
ويضم المصنع حوالى 3700 موظف بسعة إنتاجية تصل إلى 250 ألف وحدة سنوياً، ونسبة إنتاج أوتوماتيكى تصل إلى 90%.
وتعتبر «دوماى X5» أول طراز رسمى يتم تقديمه فى ديسمبر من العام نفسه، وكان حجم المبيعات المستهدف يتجاوز 100 ألف وحدة فى السوق الصينى، وقال شينخوا: «إننا فخورون بتحقيقنا حجم المبيعات المستهدف من خلال معايير الجودة العالية التى نتخصص فى إنتاجها، وأيضاً يرجع الفضل لفريق المبيعات والتسويق الخاص بنا».
وأجاب نائب المدير العام التنفيذى لشركة دوماى عن السؤال الأهم، وهو «لماذا قرروا الدخول فى السوق المصرى؟
وقال: «إننا نؤمن بحقيقة أن مصر واحدة من الدول المهمة فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال موقعها الاستراتيجى الفريد، ونرى أن الاقتصاد المصرى يزدهر، وأن كثيراً من الاستثمارات قد تمت فى مصر والتى بالتأكيد انعكست على سوق السيارات، ونرى فرصة جاذبة لتقديم سياراتنا بمعايير جودتنا المميزة للعملاء المصريين».
أضاف «شينخوا»: «بدأنا التفاوض مع مكسيم أوتوموتيف، ورأينا العديد من الخبراء فى مجال السيارات الذين التحقوا بفريق الإدارة وفريق العمل بالشركة. وكذلك الدعم الكامل من خلال مجموعة قوية جداً، وهى مجموعة شركات مكسيم للاستثمار، والتى لها إرث وتاريخ فى السوق المصرى، وتظهر فى مشروعات وقطاعات تجارية ناجحة».
وأكد أن فريق عمل «مكسيم للسيارات»، كان داعماً لاستراتيجية الشركة فى شروط توفير درجة عالية من الجودة للمنتجات والخدمات، وكيف أنهم متحمسون لتقديم كل قطع الغيار المطلوبة وخدمة ما بعد البيع من أول يوم، ما سهل اتفاقيتهم وإخراجها سريعاً للنور، مضيفاً: «نحن على يقين أن هذا التفاهم المشترك سيؤدى لعمل إنجازات عظيمة».
وكان أبرز الحضور للحفل نائب رئيس مجلس إدارة شركة دوماى الصينية، وعدداً من المسئولين والوزراء وصناع القرار والشخصيات العامة، كما حضر كل من الملحق التجارى للسفارة الصينية بالقاهرة واللواء محمد إسماعيل رئيس مجلس إدارة مصنع AAV.

و«مكسيم أوتوموتيف»، إحدى شركات مجموعة مكسيم للاستثمار التى تدخل فى العديد من المشاريع، ومنها مشروع بو أيلاندز وبو ساندز بسيدى عبدالرحمن، ومكسيم مول بالتجمع الأول، وسلسلة فروع فولت، ومشروع ذا كانيون بالعاصمة الإدارية الجديدة، وغيرها الكثير من المشروعات الأخرى.
ولاحظ كل عشاق ومحبى ومستخدمى وتجار السيارات فى السنوات الأخيرة مدى تطور السيارات الصينية من حيث الكفاءة والجودة، وهذا ما دفع مسئولى شركة مكسيم أوتوموتيف لمخاطبة شركة «دوماى» التى تمتاز منتجاتها بالجودة العالية والأداء المتميز مقارنة بكل منافسيها فى السوق المصرى والأسواق الصينية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/07/18/1117071