منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




بروفايل : «دالتكس».. أكبر مُصدِّر للحاصلات الزراعية


تعتبر شركة الوادى لتنمية الحاصلات الزراعية «دالتكس»، أحد أبرز الشركات العاملة فى قطاع الحاصلات الزراعية، حيث بلغ حجم مبيعاتها خلال العام الماضى نحو مليار جنيه.
وتأسست «دالتكس» عام 1964، وعملت على الاستفادة من التطورات الاقتصادية فى مصر لتكون قادرة على التوسع بالقطاع، كما استفادت من دور الحكومات المتعاقبة التى اهتمت بالقطاع الزراعى، عبر ضخ مزيد من الاستثمارات بصورة سنوية.
وفى مرحلة الإنطلاق، بدأت شركة «دالتكس» بالأنشطة فى مجال التجارة عن طريق شراء وتصدير الخضار والفواكه، والبطاطا بشكل رئيسى، لكنها اتجهت لشراء الأراضى الزراعية فى المناطق الجديدة واستصلاحها للعمل فى القطاع التصديرى.
وتطورت مبيعات الشركة خلال السنوات الأخيرة بوتيرة متقاربة نسبيًا، فاقتربت من المليار جنيه فى العام الماضى، مقابل 850 مليونًا فى عام 2016 وحوالى 650 مليونًا خلال 2015.
وتبدى «دالتكس» اهتماماً بالمزارع الصغيرة التى تعمل معها عن طريق إقامة دورات تدريبية فى العديد من المحاصيل للتعريف بأهمية الالتزام بالمقاييس التصديرية التى تطلبها الأسواق المستهدفة.
وكانت «دالتكس»، أولى الشركات التى تدخل أسواق شرق آسيا فى السنوات الـ5 الأخيرة عبر محاصيل الموالح والعنب، وصدرت إليها كميات كبيرة خلال آخر موسمين.
وتعمل الشركة بصفة أساسية فى مجموعة المحاصيل المحورية فى مقدمتها «البطاطس والذرة والبصل والأخضر والجاف والجزر».
وتُصدر «دالتكس» %45 من إجمالى صادراتها إلى السوق الروسى، مقابل %35 لكل الدول الأوروبية، و%13 لدول آسيا و%7 للدول العربية.
وتُخطط «دالتكس» لزيادة صادراتها إلى أسواق شرق آسيا لترتفع عن %13 حققتها بنهاية العام الماضى، فى مقدمتها الهند والصين، باعتبارهما أسواقاً يُمكنها استيعاب حاصلات زراعية مصرية بصورة كبيرة خلال الفترة المقبلة.
وتسعى الشركة لفتح أسواق فى دول منها فيتنام، وكمبوديا، والتى تعتبرها فرصة قوية لتسويق أكثر من منتج وإضافتها على قائمة الأسواق الحالية.
وتخطت الشركة عقبات عدة نتجت عن تحرير أسعار الصرف فى الفترة الماضية، من خلال الاهتمام ببعض المنتجات عوضت جزءًا من ارتفاع تكاليف الإنتاج، ومنها الفلفل والبصل الأخضر وفاكهة الفراولة، إذ إن الطلب عليها كثير فى الخارج.
وساعد الشركة فى ذلك، امتلاكها مساحات زراعية تتخطى 100 ألف فدان، عملت على استصلاح الجزء الأكبر منها فى السنوات الماضية لخدمة أغراضها التصديرية، حيث تُصدر أكثر من %95 من منتجاتها سنويًا، وتبقى على %5 فقط للسوق المحلى.
وكان عامى 2014 و2015، من أفضل الفترات التى مرت بها شركة «دالتكس»، حيث ضخت استثمارات جديدة بقيمة 420 مليون جنيه لاستصلاح 13 ألف فدان جديدة فى شرق العوينات، ووادى النطرون والمنيا.
وحصلت الشركة بعدها على مساحات جديدة تصل إلى 20 ألف فدان فى منطقة الوادى الجديد بنظام حق الانتفاع، لتكون أحد أكبر شركات الحاصلات الزراعية التى تملك مساحات تعتمد عليها فى توفير منتجاتها بمواصفات عالمية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الزراعة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/08/07/1122199