منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




بروفايل : «التاكسى الأبيض» لاشىء يستعصى على التطوير


النزاع بين السائق والركاب، وأعطال السيارات المتكررة، وخفض معدلات التلوث فى سماء واحدة من أكبر مدن العالم هى مشاكل حلها «التاكسى الأبيض».

وبعد تطبيقه صار لدى مدينة القاهرة مرفق عصرى، وفتح الباب أمام إمكانية تحديث وسائل النقل فى مصر بشكل عام والتى تعانى تقادمها بشكل كبير. ورغم التلاعب أحياناً، فإنَّ العداد الحديث أنهى معظم النزاعات بين السائقين والركاب والتى كانت مشهداً معتاداً فى شوارع العاصمة، وحافظت الحكومة على هذه الأداة من خلال تحديث الأسعار باستمرار لتواكب تطورات التكلفة المستمرة.

وأحدث التاكسى الأبيض نقلة نوعية فى مدينة القاهرة عند استخدامه؛ بسبب تبنى المشروع تعريفة موحدة للعداد من ناحية، ومن ناحية أخرى خلق روحاً جديدة فى التعامل بين المواطن والسائق قائمة على وجود معيار لحساب التكلفة دون إجراء تفاوض.

بدأ مشروع التاكسى الأبيض عام 2008 بعد إجراء تعديل تشريعى على قانون المرور، نصَّ على عدم جواز التراخيص لسيارات الأجرة التى مضى على صنعها 20 عاماً بهدف إحلال وتجديد السيارات للحد من انبعاثات العوادم الناتجة عن استخدام السيارات القديمة لتحقيق السلامة البيئية للمواطنين.

واستخدمت السيارات المشاركة فى المشروع الغاز الطبيعى كوقود للسيارات؛ لكونه من المنتجات النظيفة بيئياً، علاوة على انخفاض تكلفته بالنظر إلى أسعار المواد البترولية المرتفعة.

وتبنت الحكومة عند تنفيذ مشروع التاكسى الأبيض مبدأ العمل الجماعى، والتنسيق بين الجهات كوزارة المالية، وبنوك الإسكندرية، والأهلى، ومصر، وناصر اﻻجتماعى، وشركات السيارات، ومنها «إيتامكو»، و«الأمل»، وشركة مصر للتأمين.

ويمثل دعم الحكومة للمشروع اعترافاً بدورها الذى كان غائباً لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، وقادت المبادرة للتغيير من خلال تبنى سياسات محفزة، ووضع الشروط اللازمة لنجاح العملية، واستخدمت السياسة الضريبية لتشجيع السائقين على سرعة التحول للنظام الجديد.

ويصل إجمالى أعداد السيارات المستخدمة للغاز، حالياً، بمشروع التاكسى الأبيض نحو 22.9 ألف سيارة بنسبة %51 من إجمالى 44.8 ألف سيارة تم إحلالها على مدار مراحل المشروع الثلاث.

وأسست الحكومة صندوقاً تابعاً لوزارة المالية له شخصية اعتبارية مستقلة، وموازنة خاصة يختص بتقديم قروض لتمويل شراء السيارات الجديدة، ويمنح حوافز مالية للمشتركين بالمشروع.

وتحملت وزارة المالية مبالغ بقيمة 1.7 مليار جنيه، منها إعفاءات ضريبية وجمركية بقيمة 900 مليون جنيه، منذ بداية تطبيق المشروع فى شهر أبريل 2009، وحتى مايو 2018 لإحلال ما يزيد على 44 ألف سيارة قديمة.

واختار القائمون على المشروع عدداً من السيارات ذات الطابع الاقتصادى المتوسط الذى يتميز بأشكاله الجيدة وأسعار بيع مناسبة للسائقين مثل «فيرنا» و«شيفروليه لانوس» و«إسبرنزا» و«بى واى دى» و«بيجو» و«لادا»، كما احتوت هذه السيارات على وجود مكيفات للهواء بها لخلق سبل راحة للركاب.

وتمت زيادة تعريفة ركوب التاكسى الأبيض بعد زيادة أسعار الوقود الشهر الماضى،؛ حيث زادت تعريفة فتح العداد من 5 جنيهات إلى 6 جنيهات، ويشمل فتح العداد 1 كيلومتر، و250 قرشاً لكل 1 كيلومتر، و16 جنيهاً لساعة الانتظار، وتزيد بواقع 8 جنيهات لكل ساعة إضافية.

وتعد هذه الزيادة الثالثة فى تعريفة التاكسى الأبيض منذ تطبيق الحكومة برنامج الإصلاح الاقتصادى بالاتفاق مع صندوق النقد الدولى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/08/07/1122411