منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




17 ألف وحدة دخلت قطاع الإسكان الفاخر حتى الآن فى 2018


أسعار الشقق الجاهزة تتراجع خلال الربع الثالث من العام الجارى
زيادة أسعار بيع وتأجير الوحدات السكنية بمدينة القاهرة الجديدة

ارتفع المعروض من الوحدات السكنية الفاخرة فى القاهرة خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجارى بنحو 15 ألف وحدة ليصل إجمالى الوحدات 154 ألف وحدة مقابل 137 ألف وحدة بنهاية 2017.

وتوقع تقرير لشركة “جونز لانج لاسال” دخول 3 آلاف وحدة جديدة إلى السوق قبل نهاية العام فى ظل تسليم العديد من المجمعات السكنية خلال الربع الثالث أبرزها “بورتو نيو كايرو”، و”جرين ويفز”، و”جراند هايتس”، و”ميفيدا” بإجمالى وحدات وصلت إلى 12 ألف وحدة.
وتوقع التقرير تباطؤ نمو المعروض خلال 2019 فى ظل وجود مشاريع محدودة مقرر الانتهاء منها خلال العام المقبل ليصل إجمالى المعروض إلى 172 ألف وحدة، على أن يتم تسليم غالبية المشروعات القائمة خلال عام 2020 لتصل الوحدات إلى 213 ألف وحدة.
وأشار إلى أنه من المقرر تسليم أول مشروع سكنى فى العاصمة الإدارية الجديدة خلال 2021 – 2022.
وقال التقرير، إنه على خلفية نجاح المجمع السكنى “إل بوسكو” فى العاصمة الإدارية الجديدة، أطلقت شركة “مصر ايطاليا”، مشروع “المنطقة الدبلوماسية” الذى يمتد على مساحة أكثر من 110 أفدنة.
أضاف أن حصول شركة “سوديك” على قطعة أرض مساحتها 500 فدان بمنطقة غرب القاهرة، كان حدثًا بارزًا أيضًا خلال الربع الثالث من 2018، وبذلك بلغ مجموع الأراضى غير المطورة بمحفظة الشركة 8 ملايين متر مربع.
وعلى خلاف الاتجاه العام التصاعدى خلال النصف الأول من العام شهد سعر الشقق الجاهز فى السوق الثانوى انخفاضاً طفيفاً عن الربع الثالث استجابة لتحول الطلب إلى المبيعات لدى الشركات العقارية.
وتراجعت أسعار الشقق تحت التنفيذ فى غرب القاهرة فى ظل خطط سداد مخفضة ومرنة أكثر قدمها المطورون استجابة لضعف القوة الشرائية والطلب.
كما أدى التحول الموسمى فى الطلب نحو المناطق الساحلية إلى أداء راكد فى السوق السكنى بالقاهرة، حيث ركز العديد من المطورين اهتمامهم على المناطق الساحلية خاصة فى الساحل الشمالى.
وارتفعت أسعار إيجارات المساكن فى مدينة القاهرة الجديدة خلال الربع الثالث، بسبب زيادة الطلب من الأفراد على المدى القصير الذين قاموا بشراء وحدات تحت الإنشاء، وسمح هذا الطلب للمالكين بزيادة الإيجارات.
وخلال الربع الثالث من العام ارتفعت أسعار بيع الفيلات والشقق فى مدينة القاهرة الجديدة 19% و23% على الترتيب على أساس سنوى، فى حين أن أسعار الإيجار نمت بنحو 4% و26% على التوالى.
وفى منطقة 6 أكتوبر ارتفعت أسعار بيع الشقق والفيلات 24% و21% سنويًا على الترتيب فى حين أن اسعار إيجار الشقق والفلل تراجعت بنحو 6%.
وتوقع تقرير “جونز لانج لاسال” ارتفاع أسعار الإيجار فى “القاهرة الجديدة” خلال الأشهر الـ12 المقبلة، وأن تستقر فى مدينة 6 أكتوبر عند معدلاتها الحالية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/10/16/1141751