منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




وزير النقل يتفقد أعمال تنفيذ الطريق الداعم للطريق الدائري


أكد الدكتور هشام عرفات وزير النقل على أن هناك اهتماما كبيرا بصيانة الطريق الدائري وتطويره بصفة مستمرة باعتباره شريانا حيويا هاما وأحد أهم المحاور المرورية بالقاهرة الكبرى وذلك من خلال عمليات رفع الكفاءة والتطوير وتحسين مستوى الخدمة ورفع مستويات الأمن والسلامة وتأمين سلامة المرور والإصلاح الفوري لفواصل الكباري واستكمال أعمال التخطيط السطحي وتدعيم الطريق باللوحات الإرشادية والإصلاح الفوري لعيوب الأسفلت في بعض المناطق.

جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التى قام بها الوزير اليوم يرافقه اللواء عادل ترك، رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري
لمتابعة أعمال إنشاء وتنفيذ طريق داعم داخلي للطريق الدائري بطول 30 كم بإجمالي تكلفة 150 مليون جنيه، وكذلك متابعة أعمال تطوير الدائري ومحور صحراء الأهرام الرابط بين طريق القاهرة/ الإسكندرية الصحراوي والدائري.

وتفقد الوزير قطاعات الطريق الداعم الداخلي في المسافة من السويس وحتى الأوتوستراد وما يشمله المشروع من مشروعات حماية الطريق الدائري من الأمطار والسيول، حيث تفقد عدد 3 خزانات مياه بالطريق الداعم وربطها بالمصارف المختلفة وذلك من إجمالي عدد 5 خزانات يتم تنفيذها لتجميع مياه الأمطار من الطريق الدائري والطريق الداعم لضمان انسيابية الحركة المرورية بالطريق.

والتقى عرفات بالعاملين بالمشروع، وأكد على ضوروة الالتزام بالجدول الزمني المحدد نهاية هذا العام، كما صرح بأن الطريق الداعم سيكون من 4 حارات للقادم من طريق السويس باتجاه الأوتوستراد وسيتم الانتهاء من تنفيذه قبل نهاية هذا العام.

وتابع الوزير خطة الهيئة العامة للطرق والكباري الخاصة بمراجعة أعمال الإنارة بكافة قطاعات الطريق وما يضمه من أنفاق، كما تابع تقدم أعمال نظافة الطريق الدائري حيث شدد على ضرورة دفع مزيد من الشركات والمعدات ومجموعات العمل الخاصة بالنظافة على أن تكون هذه الأعمال في كل القطاعات وفي المداخل والمخارج مع استمرار الحملات الخاصة بإزالة التعديات على الطريق أعلى وأسفل الدائري.

كما وجه الوزير بمراجعة ربط الطريق الداعم الخارجي من كوبري المشير وحتى طريق السويس مع الاهتمام بعوامل السلامة المرورية.

بعد ذلك توجه وزير النقل لمتابعة أعمال تطوير ورفع كفاءة وصلة طريق القاهرة/ الإسكندرية الصحراوي وحتى الطريق الدائري (محور صحراء الأهرام) بطول 4 كم في الاتجاهين، وذلك بعد نقل تبعية هذا القطاع من جهاز التعمير إلى الهيئة العامة للطرق والكباري.

وأكد الوزير على أن تتم أعمال التطوير وفق قياسات الجودة العالية مع الاهتمام بأعمال الإنارة والنيوجرسي واللوحات الإرشادية، وأن يتم الالتزام بالجدول الزمني المحدد للانتهاء منه وذلك قبل نهاية هذا العام.

المصدر : أ.ش.أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: نقل وملاحة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/11/03/1147836