منطقة إعلانية



منطقة إعلانية




منطقة إعلانية





بشائر «الطماطم» و«البطاطس» تُخفض الأسعار


تراجع ملحوظ فى «الجملة».. و«التجزئة» تهبط على استحياء

ساهمت بشائر محصولى الطماطم والبطاطس فى محافظات الفيوم والبحيرة فى انخفاض أسعار المحصولين (جملة وتجزئة)، بعد بلوغهما مستويات سعرية قياسية الفترة الماضية.

وقال تجار محاصيل زراعية، إن أسعار الجملة تراجعت بصورة كبيرة خلال اليومين الماضيين، في حين تتراجع بأسواق التجزئة على استحياء.

وأوضح محسن الفيومي، تاجر بسوق الجملة بمدينة السادس من أكتوبر، إن موسم الطماطم الجديد بدأ قبل 5 أيام، ما ساهم في تراجع الأسعار إلى ما يتراوح بين 4 و5 جنيهات فى الكيلو مقابل 7 و8 جنيهات الفترة الماضية.

وأضاف الفيومى، أن سعر «القفص- زنة 20 كيلو» يتراوح بين 80 و120 جنيهًا بحسب الجودة، مقابل 140 و150 جنيهًا كأعلى سعر لها طوال الفترة الماضية.

وتوقع انخفاض أسعار الطماطم إلى 5 جنيهات للكيلو أثناء البيع للمستهلكين منتصف نوفمبر الحالى، مع توافر كميات أكبر من المحصول فى الأسواق وبدء الجنى فى المحافظات الأخرى، خاصة فى (المنيا، وبني سويف).

تزرع مصر الطماطم في 3 عراوت سنويًا هى (النيلية، والصيفية، والشتوية) بمساحات تصل إلى 450 ألف فدان فى المتوسط وإنتاجية تصل إلى 8 ملايين طن تقريبًا.

وقال مجدى جاب الله، رئيس الغرفة التجارية في محافظة الفيوم، إن المحافظة تغطى كميات كبيرة من احتياجات الأسواق من الطماطم عبر 5 آلاف فدان فى العروة الواحدة، بواقع 100 ألف طن فى المتوسط كل عروة.

أشار إلى افتتاح الغرفة معرض لتوفير الخضراوات والفاكهة والسلع الغذائية، بأسعار 6 جنيهات في كيلو الطماطم، و7.5 جنيه للبطاطس.

وقال نبيل نعمان، نائب رئيس شعبة الخضراوات والفاكهة بالغرفة التجارية فى الإسكندرية، إن أسعار الطماطم الجملة تتراوح بين 4 و5 جنيهات للكيلو، ومازالت مرتفعة فى أسواق التجزئة بأسعر تتراوح بين 10 و12 جنيهًا.

وطالب بضرورة تشديد الرقابة على الأسواق لمنع التفاوت الكبير بين أسعار التجزئة وأسواق الجملة، بالإضافة إلى زيادة عدد المنافذ التابعة لوزارة التموين ووزارة الداخلية، لتوفير المنتجات بأسعار مخفضة.

واشار تجار بالسوق الى توفر بشائر محصول «البطاطس» أيضاً فى الأسواق بكميات محدودة، وتوقعوا انخفاض الأسعار خلال الأيام القليلة المقبلة مع طرح كميات أكبر.

وتزرع مصر البطاطس فى 3 عروات رئيسية هى (النيلية، والصيفية، والشتوية)، بمساحات تبلغ 450 ألف فدان في المتوسط، وبإنتاجية تتراوح بين 4 و5 ملايين طن، تحصل منها الصادرات على 800 ألف طن تقريبًا.

وقال سيد بدر، تاجر بسوق العبور، إن إنتاج محافظة البحيرة من البطاطس تواجد فى الأسواق منذ 10 أيام، لكن بكميات ضعيفة، وبأسعار 7 جنيهات فى الكيلو، ويتم عرض الإنتاج في بداية الجمع بأسعار السوق ثم تنخفض تدريجياً.

أوضح أن محصول البطاطس إجمالاً تراجع 35%، بسبب ارتفاع تكلفة الإنتاج وانخفاض العوائد المادية للفلاحين على مدار عروتين.

وقال فريد واصل، نقيب الفلاحين والمنتجيين الزراعيين، إن تكلفة زراعة فدان الطماطم تتراوح بين 25 و30 ألف جنيه، يحقق المزارع هامش ربح بسيط منها.

أشار إلى أن فترة زراعة المحصول تستغرق 5 أشهر منها 90 يوماً للزراعة، و60 يوماً للجمع، وفي النهاية تتراوح الأسعار بين 150 و200 قرش فى الكيلو.

وتضاعفت تكلفة زراعة البطاطس فى الفترة الأخيرة لتتجاوز 20 ألف جنيه، ما كبد الفلاحين خسائر في العروات السابقة تتراوح بين 6 و7 آلاف جنيه في الفدان، ما تسبب في الأزمة، حسب التجار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


804.64 0.99%   7.89
16473.25 %   215.59
16348.55 1.06%   172.14
2062.11 1.36%   27.59

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/11/06/1148919