منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«القومي للتنمية الزراعية»: أسواق «الكوميسا» خصبة للصادرات المصرية


اعتبر المجلس القومي للتنمية الزراعية وشئون المصدرين، أن الدول الأعضاء في اتفاقية الكوميسا سوقًا خصبة للصادرات المصرية بمختلف أنواعها، وأن منتدى أفريقيا 2018 فرصة لتقوية الرابط التاريخي بين مصر والقارة السمراء.

قال محمد السعيطي، رئيس المجلس القومي للتنمية، إن منتدى أفريقيا 2018 يستضيف نحو 3 آلاف مستثمر وزائر من مختلف الأسواق المتقدمة والناشئة.

أوضح أن إجمالى استثمارات الشركات المصرية فى دول منطقة الكوميسا يبلغ 4.4 مليار دولار، ويجب الاستفادة من المنتدى، والذي عُقد على مدار السنوات الثلاثة الماضية، في مدينة شرم الشيخ.

أضاف أن المنتدى يهدف لزيادة الاستثمارات المصرية في أسواق أفريقيا، والتي تُعد أرضًا خصبة يمكنها أن تستقبل الصادرات المصرية من الحاصلات الزراعية وغيرها.

ذكر السعيطي، أن صادرات مصر لدول الكوميسا بلغت 1.6 مليار دولار عام 2017، وهو رقم ضئيل بالمقارنة مع حجم سكان تلك الدول، والذي يصل إلى 21.5 مليون نسمة.

طالب بأهمية التسويق الجيد للمنتجات المصرية بشكل عام والزراعية بشكل خاص لزيادة الحصيلة الحالية، بحيث تكون مصر سوق استيراد رئيسي لدول تجمع الكوميسا.

أشار إلى توقيع اتفاقيات وبرتوكلات تعاون مع دول عدة أبرزها (إيطاليا، روسيا) لتصدير منتجاتنا الزراعية للموسم الشتوي الحالي في حضور وزارة الاستثمار، ما يُسهم فى زيادة صادرات القطاع الزراعي في موسم 2018-2019.

يُشارك المجلس القومي للتنمية الزراعية في مؤتمر افريقيا 2018، لعرض تجربة المصدرين الزراعيين المصريين على القادة المشاركين بالمنتدى والترويج للصادرات الزراعية المصرية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/12/09/1159924