منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




بنك التنمية الصناعية يوقع اتفاقا مع شركة تمويلي بقيمة ٥٠ مليون جنيه لدعم المشروعات متناهية الصغر


وقع بنك التنمية الصناعية اتفاقاً مع شركة “تمويلي” للمشروعات متناهية الصغر لتقديم حزمة تمويلات جديدة قيمتها 50 مليون جنيه لإعادة توجيهها وإقراضها للمشروعات الخاصة بمحدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجاً في المجتمع.

ويستهدف الاتفاق الوصول إلى ثمانية الآف عميل في كافة محافظات الجمهورية من خلال التمويلات المذكورة لأصحاب المنشآت متناهية الصغر وذلك للحد من البطالة وتوفير فرص عمل وتحسين دخل الأسر البسيطة وهو ما يصب في مصلحة الاقتصاد القومي.

قام بالتوقيع ماجد فهمي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك التنمية الصناعية وعمرو كمال أبوالعزم رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة “تمويلي” في حضور حمدي عزام نائب رئيس مجلس إدارة البنك وطارق جلال رئيس قطاع المشروعات الصغيرة والمناطق الائتمانية بالبنك ، وعدد من القيادات .

وقال ماجد فهمي -في بيان للبنك – إن هذا التوقيع يستهدف الوصول إلى الفئات المهمشة والفقيرة ودمجهم في الاقتصاد الرسمي وتعزيز فكر الشمول المالي الذي تتبناه الدولة في الوقت الحالي.

وأضاف فهمي أن البنك كان له دورا مهما في دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر حيث بلغت محفظة القطاع نحو 2.8 مليار جنيه إضافةً لـ 600 مليون استخدامات غير مباشرة وبذلك يبلغ إجمالي المحفظة 3.4 مليار بخلاف ما يقرب من 750 مليون أخرى في مراحل استصدار القرار الائتماني ونجح في تمويل 100 ألف عميل في مشروعات متناهية الصغر بقيمة 1.2 مليار جنيه محتلا بذلك المركز الرابع بين البنوك الأكثر نشاطاً في هذا التمويل.

من جانبه ،قال حمدي عزام نائب رئيس مجلس إدارة البنك إن الاتفاق الجديد مع شركة “تمويلي” يعزز من نجاحات البنك في المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر حيث سبق له توقيع 14 عقداً مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة بقيمة إجمالية 572 مليون جنيه .

وأشار عزام إلى أن البنك يستهدف الحصول على حصة مناسبة في تمويل مثل هذه المشروعات للوصول بالمحفظة إلى 5 مليارات جنيه خلال 2019 ويعزز ذلك توافر مجموعة من البرامج التمويلية المتخصصة يدعمها عمالة مميزة في هذا القطاع.

من جانبه قال عمرو أبو العزم رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة “تمويلي” للمشروعات متناهية الصغر إن توقيع هذا الاتفاق الجديد مع بنك التنمية الصناعية يأتي مواكباً لخطة الشركة التوسعية في دعم هذه المشروعات وواجبها نحو تنمية المجتمع ومكافحة البطالة وتحسين مستوى المعيشة ومساعدة العملاء في هذا القطاع لتطوير مشروعاتهم وتحقيق الأرباح المرجوة وتحويل طاقة الشباب إلى طاقة إيجابية منتجة تساهم في تحسين الدخل القومي.

وأكد أبو العزم أن شركته نجحت في الحصول على تمويلات بقيمة 200 مليون جنيه من 4 بنوك خلال العام المنقضي 2018 لإعادة ضخها في المشروعات متناهية الصغر كخطوة أولى للوصول إلى حجم تمويلات يقدر بـ 1.4 مليار جنيه خلال 3 سنوات يوجه 35% منها لقطاع المرأة.

وقال أحمد خورشيد الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة المنتدب لشركة “تمويلي” للمشروعات متناهية الصغر إن شركته ساهمت مؤخراً في دعم منظومة الشمول المالي ودمج قطاع عريض من الاقتصاد الحر داخل الاقتصاد الرسمي وسوف تسعى لمضاعفة هذه الأعداد من خلال خطتها الطموحة للوصول إلى محدودي الدخل في الوجه القبلي والبحري وتعزيز انتشارها الجغرافي للوصول بعدد فروعها البالغ حاليا 13 فرعاً إلى 60 فرعاً بحلول عام 2020.

المصدر : أ.ش.أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/12/25/1164826