منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






مطب جديد فى طريق السياحة وتوقعات بتأثيرات محدودة على الحجوزات


مصادر: حجوزات القاهرة ستتأثر بين 10 و15% خلال يناير و”البحر الأحمر” بعيداً عن التأثيرات

السويفى: أعداد وإيرادات السياح لن تتأثر فى 2019 بسبب إدراك العالم لمخاطر الإرهاب

أعداد طبيعية للزائرين لمنطقتى الأهرام وسقارة فى اليوم التالى لحادث المريوطية

قللت مصادر سياحية من تأثير حادث تفجير حافلة سياحية مساء أمس الجمعة على الإشغالات الفندقية بالمنتجعات على شاطئ البحر الأحمر فى الغردقة وشرم الشيخ جراء التشديدات الأمنية.

وقالت المصادر، إن التأثيرات سوق تقتصر على مدينة القاهرة خلال شهر يناير المقبل ولن تمتد إلى باقى المدن السياحية، وأضافت: “فى الوقت الحالى لم يقطع أى سائح لعطلته فى فنادق القاهرة الكبرى، والانعكاسات السلبية ستتضح نهاية الأسبوع الجارى”.

وتوقعت أن تبلغ نسبة التراجع فى الحجوزات خلال شهر يناير المقبل بين 10 و15% من بعض الأسواق فى دول شرق آسيا وبعض دول أوروبا الغربية التى تستهدف السياحة الثقافية فى القاهرة والأقصر وأسوان.

وقال هشام الشاعر عضو مجلس إدارة غرفة المنشآت الفندقية فى تصريح مقتضب لـ”البورصة”، إن الغرفة لم تبلغ بأى الغاءات لحجوزات أو قطع نزيل لإقامته بأى من الفنادق، والأمور طبيعية للغاية، ولا أتوقع أن يكون لها تأثير على قطاع السياحة المصرى”.

وقال إلهامى الزيات الرئيس الأسبق للاتحاد المصرى للغرف السياحية، إن تعامل الحكومة المصرية مع الحادث اتسم بالكفاءة، إذ نقلت وسائل الإعلام عن وزارة الداخلية المصرية: “ومن الصعب توقع الانعكاسات للحادث فى وقت مبكر، فضلاً عن أن العالم كله يتفهم أن الإرهاب موجة عالمية تعصف بكل الدول الآن”.

وقالت مصادر بوزارة الآثار، إن عدد زوار المنطقة الأثرية بمنطقة الجيزة تضاعفت خلال يومى الجمعة والسبت الماضيين رغم حادث تفجير حافلة سياحية بمنطقة المريوطية مساء أمس الجمعة.

وأضافت المصادر، أن عدد السياح الأجانب الزائرين لمنطقتى أهرامات الجيزة وسقارة وصلت لنحو 5 آلاف زائر ولم يتم وقف الزيارات بواقع 1500 زائر لمنطقة سقارة والباقى للأهرامات.

وأوضحت أن النسبة الأكبر من الزائرين من شرق آسيا، خاصة من الصين والهند وبنجلاديش إلى جانب أفواج من دول أوروبا الغربية والولايات المتحدة الأمريكية”.

وأعلنت وزارة الداخلية، فى بيان صادر لها، عن انفجار عبوة بدائية الصنع أثناء مرور أتوبيس سياحى بمنطقة المريوطية بالجيزة أمس الأول، نتج عنه وفاة 4 أشخاص بواقع 3 سائحين من فيتنام ومرشد سياحى مصرى الجنسية المرافق للفوج المكون من 14 سائحاً فيتنامياً.

قال صبرى فرج مدير منطقة آثار الجيزة، إن معدلات إقبال الأفواج السياحية على زيارة المناطق الأثرية بالجيزة تسير بشكل طبيعى ولم تتأثر على خلفية حادث أمس الأول الذى وقع بالقرب من منطقة الأهرام.
وتابع أن معدلات التوافد على منطقة أهرامات الجيزة تسير كذلك على نفس الوتيرة، ولم تتلق المناطق الأثرية أى إلغاءات لرحلات الوفود الآتية.
وقالت رضوى السويفى رئيس قسم البحوث بشركة فاروس القابضة للاستثمارات المالية، إن الحادث لن يكون له تأثيرات على المدى الطويل وسيقتصر على المدى القصير.

وعزت السويفى ذلك إلى إدراك العالم لأزمة الإرهاب التى تضرب كل الدول فى الوقت الحالى: “الحادث لن يؤثر على النمو المتوقع للقطاع خلال العام الجارى وأيضاً خلال 2019 سواء من حيث الأعداد أو الإيرادات”.

وارتفعت الحركة السياحية الوافدة لمصر خلال السبعة الأشهر الأولى من العام الجارى إلى 6.1 مليون سائح بنمو 41% عن نفس الفترة من العام الماضى.
ويتوقع العاملون فى القطاع اقتراب الإيرادات السياحية بنهاية العام الجارى من 10 مليارات دولار مقابل 7.6 مليار دولار خلال العام الماضى 2017.

وأدانت السفارة الألمانية فى القاهرة الحادث فى بيان قائلة: “تعازينا لأهالى الضحايا، فالإرهاب يعد تهديداً عالمياً نواصل جهودنا لمكافحته أينما كان”.

كما نددت الحكومة الهندية بالحادث، وقالت إنها تقف إلى جوار مصر شعباً وحكومة فى حربها ضد الإرهاب، أدانت وزارة الخارجية الأمريكية الهجوم الارهابى وقال المتحدث باسم الوزارة روبرت بالادينو فى بيان نقف مع كل المصريين فى القتال ضد الإرهاب.

وأدان السفير البريطانى فى القاهرة، جيفرى آدامز، الحادث فى تغريدة له علي تويتر قائلاً: “نتقدم بالمواساة لأسر الضحايا والمصابين فى حادث الجيزة، وللحكومة وللشعب المصرى والمملكة المتحدة تقف مع مصر فى الحرب على الإرهاب”.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/12/29/1166041