منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






«الملابس الجاهزة» تؤهل 30 مصنعاً صغيراً للتصدير الربع الأول 2019


«عبدالسلام»: ارتفاع الأسعار محليًا أدى إلى انخفاض المبيعات وزيادة الركود

تعتزم غرفة الملابس الجاهزة باتحاد الصناعات، تأهيل 30 مصنعا صغيراً للتصدير، خلال الربع الأول من العام الجاري، فى ظل حالة الركود التى تجتاح القطاع محليًا.

قال محمد عبدالسلام، رئيس مجلس إدارة الغرفة، إن انخفاض حجم المبيعات بشكل كبير خلال المرحلة الماضية، أحد أهم الأسباب التى دعت الغرفة إلى التفكير فى التوجه للتصدير.

وأضاف لـ«البورصة» أن التأهيل للتصدير يتضمن رفع كفاءة العمالة بالمصانع، فضلًا عن تقديم التدريب لمديرى الجودة، وإعداد كوادر للتخطيط للعمل.

وأوضح أن الاختيار وقع على المصانع الصغيرة لتأهيلها كونها قادرة على زيادة تنافسيتها وجودة منتجاتها بعكس المصانع متناهية الصغيرة التى لا تمتلك العدد الكافى من الماكينات لإنتاج منتجات قابلة للتصدير.

ارتفعت صادرات الملابس الجاهزة 8.3% لتبلغ نحو 1.4 مليار دولار خلال الفترة من يناير- نوفمبر 2018.

وأشار إلى أن الجمعية المصرية لخدمات البحث والتدريب للملابس والمنسوجات «ترينتكس» هى الجهة التى ستقوم بتقديم التدريبات اللازمة للمصانع.

وذكر رئيس مجلس إدارة غرفة الملابس الجاهزة باتحاد الصناعات، أن الغرفة تسعى لإيجاد منافذ بيع بديلة للسوق المحلى الذى تسبب ارتفاع الأسعار فى انخفاض مبيعاته خلال المرحلة الماضية.

وأوضح أن ارتفاع الأسعار يعود إلى زيادة تكلفة الإنتاج خلال العامين الماضيين، متمثلة فى أسعار المحروقات والكهرباء ورواتب العمالة.

وتابع: «كل تلك الزيادة جاءت فى ظل انخفاض القوى الشرائية للمستهلك المحلي، الذى تراجعت إمكانياته نتيجة ارتفاع أسعار احتياجاته الأساسية، ما أدى إلى عدم إدراج الملابس ضمن أولوياته».

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/01/08/1168139