منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






لماذا لم تنتشر بطاقات الائتمان فى السوق المحلى حتى الآن؟


«فاروق»: 4.8 مليارات جنيه إجمالى استخدامات البطاقات بـ«الأهلى» بنهاية مارس الماضى
تشير البيانات الصادرة عن البنك المركزى وميزانيات البنوك إلى ضعف اختراق بطاقات الائتمان، وهو ما أرجعه مصرفيون ومؤسسات بحثية إلى ارتفاع أسعار الفائدة، وتغيرسلوك المستهلك، واتساع قاعدة القطاع غير الرسمى فى ظل تشديد البنوك شروطها على إصدارات بطاقات الائتمان.
وقال البنك المركزى، فى بيانات حديثة له، إن بطاقات الائتمان زادت نحو 420 ألف بطاقة بنهاية العام الماضى لتسجل 3.97 مليون بطاقة مقابل 3.55 مليون بطاقة فى ديسمبر 2017، وإن أكبر 10 بنوك تستحوذ على %81 من هذه البطاقات.

وعدًل البنك المركزى أعداد بطاقات الائتمان بنهاية ديسمبر 2017 لينخفض إلى 3.555 مليون بطاقة ائتمان مقابل 4 ملايين و712 ألف بطاقة ائتمان فى تقديرات المركزى السابقة لنهاية الفترة نفسها.
ولم تمس التعديلات أرقام البطاقات لأكبر 5 بنوك والتى استقرت عند الأرقام المعلنة مسبقًا عبر إصدارها 2.625 مليون طاقة، وارتفع إلى 2.951 مليون بطاقة بنهاية ديسمبر 2018.
فى حين أن المركزى راجع البطاقات المصدرة بنهاية 2017 لدى أكبر 10 بنوك وارتفعت بصورة طفيفة من 2.843 مليون بطاقة تقديرات سابقة إلى 2.888 مليون بطاقة.
وارتفعت البطاقات المُصدرة لدى البنوك العشر الكبار خلال2018 ، بنحو 341 ألف بطاقة لتسجل 3.229 مليون بطاقة.
وقالت مؤسسة يورومونيتور العالمية، إن المصريين فى الآونة الأخيرة لجأوا لبطاقات الائتمان للتغلب على معدلات التضخم، لكن ما زال انتشار البطاقات ضعيف فى مصر، رغم تنوع البرامج المتاحة.
أرجعت ذلك إلى الفائدة المرتفعة، ومعدلات الادخارالمحدودة، والشروط البيروقراطية لإصدار البطاقات.
وذكرت أن تزايد الإقبال على منصات التسوق الإلكترونى و زيادة استخدامات البطاقات الإلكترونية، فعلى سيل المثال، تطبيق «فورى» يتيح للعملاء أن يسجلوا ببطاقاتهم الائتمانية لتسديد أكثر من 250 خدمة منها العلاجية والسفر، وفواتير المرافق.
وذكرت أن ماستر كارد هي المسيطرة على إصدارات بطاقات الائتمان، من حيث عدد البطاقات المفعلة، بدعم من جهودها فى تقوية علاقتها بالبنوك المحلية، وتطوير التكنولوجيا المالية والدفع عبر المحمول بالتعاون مع شريك ثالث هو فورى.
أضافت أن رفع القيود على استخدامات البطاقات فى الخارج أدى لوصول العملاء للمزايا التى تمنحها الشركة فى الخارج.
وقالت إن البنوك تتوسع فى تنفيذ برامج المكافاَت للحفاظ على ولاء العملاء، ما ساهم فى أداء البطاقات يشكل جيد خلال العامين 2017 و2018
ونوهت أن البنك الأهلى مستمر فى تصدر البنوك المصدرة لبطاقات الائتمان بفارق كبير عن البنوك الأخرى، بدعم من استمرار جهوده فى تحسين المنتجات والخدمات الموجهة للعملاء.
وقال علاء فاروق، الرئيس التفنيذى لقطاع التجزئة فى البنك الأهلى، إن إصدارات بطاقات الائتمان فى البنك تراجعت إلى مليون و50 ألف بطاقة مقابل مليون و64 ألف بطاقة فى وقت سابق، مشيرًا إلى أن ذلك يعود إلى قيام البنك بإغلاق البطاقات غير النشطة مشيرًا إلى أن ذلك الاتجاه مستمر.
أضاف أن استخدامات البطاقات ارتفعت إلى حوالى 4.8 مليار جنيه وذلك مقابل نحو 3 مليارات جنيه فى ديسمبر 2017، مشيرًا إلى أن البنك يستهدف تشجيع العملاء على استخدام البطاقات والوصول بإجمالى الاستخدامات إلى 5.5 مليار جنيه.
وأشار إلى أن توسع البنوك فى نشر ماكينات الصراف الآلى القابلة للإيداع والموبايل البانكينج، والإنترنت البنكى يجعل سداد الأقساط ومتابعة عمليات البطاقة أسهل للعملاء، ويزيل مخاوفهم من تطبيق غرامات أو احتساب فوائد لتعذر سداد المبلغ المدين بما يحفز استخدامات البطاقات.
وقال البنك المركزى فى تقرير سابق له، إن 32 بنكًا من إجمالى 38 بنكًا يقدم خدمة الإنترنت البنكى، تقدم الخدمة 1.4 مليون حساب، وأن حجم التحويلات يقدر بنحو 128 مليون جنيه بنهاية مايو الماضى.
وقال فتحى السباعى، رئيس مجلس إدارة بنك التعمير والإسكان، فى تقرير مجلس الإدارة، إن إجمالى الدخل من استخدام البطاقات الائتمانية الصادرة من البنك ارتفعت إلى 33 مليون جنيه وذلك مقابل 25.9 مليون جنيه خلال العام الماضى، وذلك رغم انخفاض أعداد البطاقات الدائنة إلى 3300 بطاقة مقابل 3400 بطاقة العام الماضى.
وكشف مسح أجراه «بنوك وتمويل» على ميزانيات 12 بنكًا، ارتفاع استخدامات البطاقات الائتمانية بنسب تراوحت بين 2 و73% ،لكن مساهمتها فى نمو محافظ التجزئة مازالت ضعيفة.
وساهمت استخدامات البطاقات الائتمانية فى محافظ التجزئة لدى 10 بنوك أجرى «بنوك وتمويل» مسحًا على قوائمها المالية، بنسب ترواحت بين %1 و%6، فى حين أن استخدامات البطاقات الائتمانية استحوذت على %13 من محفظة التجزئة لدى كريدى أجريكول و%15 من محفظة التجارى الدولى مصر.
وارتفعت استخدامات البطاقات الائتمانية لدى بنك التجارى الدولى إلى 3.54 مليار جنيه مقابل 2.9 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2017، بزيادة 641 مليون جنيه وهى أكبر ارتفاع من حيث القيمة رغم أنها ليست أعلى معدل نمو نظرًا لارتفاع حجم استخدامات المحفظة مقارنة بالبنوك الأخرى.
وحل بنك قطر الأهلى الوطنى ثانيًا من حيث قيمة الزيادة فى استخدامات البطاقات بتحو 158 مليون جنيه لتسجل 781 مليون جنيه مقابل 623 مليون جنيه بنهاية 2017.
ورغم أن أبو ظبى الإسلامى هو صاحب أدنى معدل نمو عند %2 لكنه كان ثالث أعلى البنوك التى حققت زيادات فى استخدام البطاقات بنحو 85 مليون جنيه، بعدما ارتفعت المحفظة إلى 2.352 مليار جنيه مقابل 2.267 مليار جنيه فى ديسمبر 2017.
وزادت استخدامات البطاقات المصدرة من بنك الكويت الوطنى 42 مليون جنيه لترتفع بالمحفظة إلى 99.8 مليون جنيه مقابل 57.8 مليون جنيه لتكون أسرع البنوك نموًا بمحفظة مديونيات البطاقات الائتمانية بنحو %73.
وقال مسئول بأحد البنوك الخاصة، إن بنهاية العام الماضى بين كل 100 شخص هناك 3 أشخاص تقريبًا لديهم بطاقة ائتمانية، وهو معدل أقل بكثير من المتعارف عليه فى الأسواق الناشئة.
أضاف أن هناك عدة عوامل بينها حذر البنوك وشروطها التى تجعل جزءا كبيرا من غير الحاصلين على وظائف مستقرة أو لديهم أعمال حرة مسجلة، غير متاح له الحصول عليها وهذه الشريحة تمثل نسبة كبيرة من الجمهور المستهدف.
وذكر أن الخلفية الدينية والتخوف من حرمانية أسعار الفائدة له أثر، لكن فى المقابل هناك منتجات إسلامية فى القطاع المصرفى ولم تلق اهتمامًا من العملاء إما لعدم الإعلان عنها بشكل كاف، أو عدم اقتناع العملاء بها، مشيرًا إلى ضرورة توعية العملاء باختلاف العمليات المصرفية المدروسة والمحسوبة عن ما ذكر حول الربا.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsaanews.com/2019/04/14/1195405