منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



التنمية الصناعية: طرح مجمع للصناعات الصغيرة بالبحر الأحمر.. يوليو المقبل


تطرح هيئة التنمية الصناعية، إحدى هيئات وزارة التجارة والصناعة، مجمع البحر الأحمر ومجمع مرغم 2 حيث سيتم طرحهما على المستثمرين أول يوليو المقبل.

قال المهندس مجدى غازى، رئيس هيئة التنمية الصناعية، إنه تم الانتهاء من 13 مجمع آخر جديداً للصناعات الصغيرة العام الحالى تشمل 4317 وحدة صناعية توفر ما يقرب من 45 ألف فرص عمل جديدة.

من جانبه وقع اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد والمهندس مجدى غازى رئيس هيئة التنمية الصناعية أمس الجمعة بروتوكول تعاون بين المحافظة والهيئة لتخصيص 54 مصنعاً من مجمع الصناعات الصغيرة التابع للهيئة بجنوب بورسعيد للمحافظة لتولى طرحها وتخصيصها لشباب المستثمرين.

وقال غازى فى بيان اليوم إن البروتوكول يأتى فى ضوء توجيهات القيادة السياسية بشأن تذليل كافة المعوقات التى تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة وإيجاد الآلية اللازمة لتشغيل المجمع الصناعى بجنوب بورسعيد بكامل طاقته كما يأتى فى إطار المساعى المشتركة بين المحافظة والهيئة لدعم الاستثمار وتحفيز المستثمرين بالمحافظة للإسراع بعملية تخصيص الأراضى لشباب المحافظة لدعم التصنيع المحلى وسلاسل التوريد.

وتابع: “يقضى البروتوكول بشراء المحافظة 54 وحدة صناعية بالمجمع الصناعى الجديد جنوب بورسعيد المملوكة للهيئة لتتولى المحافظة من خلال الجهاز التنفيذى للمنطقة الحرة لمدينة بورسعيد تخصيصها لشباب المستثمرين من ابناء المحافظة بعائد مخفض ومدد اطول للسداد”.

وقال غازى إن استراتيجية التنمية الصناعية تهدف لتحويل بورسعيد من محافظة مستوردة للسلع إلى قلعة صناعية منتجة، مضيفاً أن الهيئة ستمنح رخصة التشغيل للمستثمر بالمجمع بمجرد وضع ماكيناته وبدء الانتاج.

أوضح غازى أن المجمع تم إنشاؤه فى إطار مبادرة مصنعك جاهز بالتراخيص ويشتمل على 118 وحدة صناعية تتراوح المساحات المتوفرة بها بين 400 م2، وألف م2، متوقعاً أن توفر 3500 فرصة عمل، يشمل عدة انشطة صناعية مثل الصناعات الغذائية والكيماوية والغزل والنسيج.

أوضح أن الهيئة سلمت 55 وحدة للمستثمرين وهناك 9 وحدات تحت الدراسة الفنية وتبقى 54 وحدة طلبت المحافظة ان تقوم بشرائها من خلال بروتوكول التعاون. واوضح ان الهيئة كانت قد قامت بطرح ثلاث مجمعات وهى السادات وبدر ومرغم وتم تسكينهم بالكامل، مشيرًا إلى أن هذه الوحدات يتم تمليكها للمستثمر الصغير بسعر التكلفة.

من جانبه صرح اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بأن توجيهات السيد رئيس الجمهورية بتقديم كافة التسهيلات وفتح الأبواب أمام شباب بورسعيد للاستثمار فى المجال الصناعى كانت الدافع لتوقيع البروتوكول مع الهيئة والتى وجد منها كل الدعم والتسهيلات لتنفيذه.

أشار إلى أن الوحدات ستتنوع فيها الأنشطة الإنتاجية بين صناعات القيمة المضافة من تكرير الغاز الطبيعى واستخدام مادة الـ PVC والبروبلين لصناعات البلاستيك بالإضافة إلى الصناعات الكيماوية والغذائية والملابس الجاهزة وتولى جهاز المنطقة الحرة سداد قيمة هذه المصانع بمبلغ 207 ملايين جنيه، وسيتم تقديم التسهيلات للشباب من أصحاب المصانع لسداد ثمنها من خلال قروض بنكية تسدد على عشر سنوات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/05/11/1202862