منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






توقعات بارتفاع أسعار اللحوم والدواجن والألبان والعصائر بعد زيادة الكهرباء


المحال التجارية تلجأ لترشيد الاستهلاك للحد من نسبة الزيادة في الأسعار

توقع تجار السلع الغذائية المستهلك الأكبر للكهرباء في القطاع التجاري ارتفاع أسعار المنتجات خاصة اللحوم والدواجن والألبان ومنتجاتها والعصائر لاعتمادها علي الثلاجات نسب متفاوتة , بعد زيادة أسعار الكهرباء رسميا اعتبارا من يوليو المقبل .

وشدد التجار علي الاتجاه إلى ترشيد الاستهلاك لأقصي درجة لتخفيف حدة الزيادة في أسعار المنتجات, لضمان استمرار حركة البيع وعدة حدوث انكماش في الحركة التجارية .

قال عمرو عصفور، عضو شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إن المنتجات التي تعتمد على الثلاجات مثل اللحوم ومنتجات الألبان ستكون الأكثر تأثرا بارتفاع أسعار الكهرباء، السلع , متخوفا من تأثير ارتفاع الأسعار علي المبيعات .

أشار إلي أن مبيعات رمضان عادة ما تشهد زيادة بنسب تترواح بين 30 و40 % إلا أن العام الحالي لم تتجاوز الزيادة في الاستهلاك نسبة 15 %.

وقال عبدالعزيز السيد، رئيس شعبة الثروة الداجنة بغرفة القاهرة التجارية، إن قطاع الثروة الدواجنة يعد من القطاعات كثفية استهلاك الكهرباء التي كانت تحاسب بسعر 155 قرشا لكل كيلووات في الساعة , والزيادة الجديدة في الأسعار ستؤثر في تكاليف الإنتاج وبالتالي في السعر النهائي .

واستبعد السيد القدرة علي تحديد نسبة الزيادة في الأسعار في الوقت الحالي نظرا لأن قطاع الدواجن من القطاعات المتغيرة وفقا للعرض والطلب اليومي .

وتوقع محمد وهبة، رئيس شعبة القصابين بغرفة القاهرة التجارية، ارتفاع أسعار اللحوم خلال الفترة المقبلة لارتفاع فاتورة شراء الكهرباء , خاصة أن القطاع يعتمد علي تشغيل الثلاجات 24 ساعة , والزيادة المقبلة في الأسعار ليس للقصابين دخل فيها .

أضاف محمد حليم عضو شعبة الأسماك بغرفة القاهرة التجارية ، أن الزيادة الجديدة في أسعار الكهرباء ستؤثر سلبا علي أسعار الأسماك المجمدة بصفة خاصة , نظرا لاستخدام الثلاجات لفترات طويلة ، متوقعا أن يظهر تأثير الزيادة فور بدء تطبيق الأسعار الجديدة للكهرباء بداية من شهر يوليو المقبل.

وقال محمد عبدالحميد، نائب رئيس شعبة المقاهي والكافيهات بغرفة الإسكندرية التجارية، المقاهي والمحال التجارية ستلجأ إلي ترشيد استهلاك الكهرباء لأقصي درجة من أجل امتصاص أكبر جزء من الزيادة في أسعار الكهرباء للحفاظ علي المبيعات اليومية.

أوضح أن فكرة زيادة أسعار المشروبات سيكون لها تأثير سلبي وتؤدي الي عزوف العملاء عن المقاهي والكافيهات؛ قائلا: نفضل التوصل لحلول غير تقليدية لخفض استهلاك الكهرباء وتخفيض الإضاءة بدلا من رفع الأسعار خاصة لكون أن الخدمة المقدمة ليست أساسية للمستهلك ويمكنه الاستغناء حال ارتفاع الأسعار لأكثر من قدرته .

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/05/21/1206430