منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






الحكومة تتوقع 17 مليار جنيه حصيلة من زيادة أسعار الكهرباء


شاكر : 14.9% متوسط الزيادة.. و114 قرشاً تكلفة الجهد المنخفض
16.5 مليار جنيه دعم المالية للقطاع.. و33 مليار جنيه عجز حال زيادة سعر الغاز
رفع الأسعار على المصانع لدعم محدودى الدخل والأكثر احتياجاً

أعلن الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء، الأسعار الجديدة لبيع الكهرباء المقرر تطبيقها بداية من يوليو المقبل، وبلغ المتوسط العام للزيادة 14.9% وهى نسبة جيدة مقارنة بالعام السابق والتى بلغت 26.6%.

ورغم انخفاض تكلفة إنتاج الكيلووات ساعة للجهود الفائق والعالى والمتوسط، إلا أن هذا لم يمنع وزارة الكهرباء من زيادة سعر البيع بنسبة تصل إلى 10%، وذلك لدعم المستهلكين فى الاستخدامات المنزلية.

وتصل تكلفة إنتاج الكيلووات ساعة فى الجهد الفائق 75 قرشاً وحددت تعريفة بيعة 109.7 قرش مقابل 99.7 قرش العام المالى الجارى، وتبلغ تكلفة إنتاج الكيلووات ساعة فى الجهد العالى 79 قرشاً وحددت تعريفة بيعة 117.8 قرش مقابل 108 قروش العام الجارى.

أما تعريفة الجهد المتوسط بلغت تكلفة إنتاج الكيلووات ساعة 95 قرشاً حددت تعريفة بيعة فى العام المالى المقبل بـ123.9 قرش مقابل 112.8 فى العام الماضى، وبلغت تكلفة إنتاج الكيلووات ساعة فى الجهد المنخفض 114 قرشاً وحدد سعر بيعة بـ83.5 قرش مقابل 70.2 قرش سعرة العام المالى الحالى،ومتوسط التكلفة لكل الجهود 103 قروش.

ورداً على سؤال “البورصة” بشأن كيفية محاسبة المستهلكين لهذة الجهود بسعر أعلى من التكلفة الحقيقية رغم اتجاه الوزارة لخفض الاسعار بعد ارتفاع كفاءة المحطات،قال شاكر، إن المصانع تدعم المستهلكين المنزلين فى الوقت الحالى، ولم يتم زيادة الأسعار عليها بقيمة كبيرة، ومازالت الأسعار منخفضة بالمقارنة مع الدول المجاورة للجهود الفائق والعالى والمتوسط.

وأوضح أن الصناعة لها حسابات أخرى،وتتحمل تكلفة أعلى لدعم الاستخدامات المنزلية وعدم تحميل المواطنين أعباء كبيرة.

وتابع الوزير “مفيش حل تانى.. أعمل أيه لازم يبقى فية دعم للأكثر أحتياجاً من كثيفى الاستهلاك”.

وذكر أن تكلفة الغاز الطبيعى على الدولة تزيد عن 4.5 دولار للمليون وحدة حرارية، وتحصل علية محطات الكهرباء بسعر 3 دولارات، وتصل قيمة الوقود الذى تحصل عليه الكهرباء 80 مليار جنيه، منها 66 مليار جنيه قيمة الغاز الطبيعى، وحال عدم الحصول على الغاز بالسعر الحقيقى سيكون هناك عجز 37 مليار جنيه .

ونشرت  “البورصة” قبل يومين ملامح أسعار الكهرباء الجديدة ،وتضمنت حساب التعريفة على سعر صرف دولار 17.5 جنيه، وسعر الغاز الطبيعى نحو 3 دولارات للمليون وحدة حرارية،وتكلفة الإنتاج على كافة الجهود، ومتوسط التكلفة على الجهد المنخفض بنحو 114 قرشاً.

وقال شاكر، أن وزارة المالية مستمرة فى مساندة قطاع الكهرباء بنحو 16.5 مليار جنيه خلال العام المالى 2019-2020، والحصيلة من زيادة الاسعار تبلغ 17 مليار جنيه.

وأوضح أن المتوسط العام لسعر بيع الكهرباء 96.1 قرشاً ،ومتوسط التكلفة على الجهد المنخفض 114.2 قرش لكل كيلووات ساعة، ولم يتم زيادة فاتورة الكهرباء للإستهلاك بكمية أكثر من 1000 كيلووات ساعة.

وتبلغ تعريفة الشريحة الأولى من صفر وحتى 50 كيلووات ساعة نحو 30 قرشاً، والشريحة الثانية من 51 وحتى 100 كيلووات ساعة نحو 40 قرشاً، والشريحة الثالثة من صفر وحتى 200 كيلووات ساعة نحو 50 قرشاً.

أما الشريحة الرابعة من 201 وحتى 350 كيلووات ساعة تحاسب بـ82 قرشا، والشريحة من 351 وحتى 650 لكل كيلووات ساعة تحاسب بـ100 قرش، والشريحة من 651 وحتى 1000 كيلووات ساعة تبلغ 140 قرشا، والمستهلكين أكثر من 1000 كيلووات يحاسبون بنحو 145 قرشاً.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/05/22/1206491