مطورون: «الآلية الجديدة لتخصيص الأراضي» .. تنتظر التقييم


قال مطورون عقاريون إن السوق كان يحتاج لآلية التخصيص المباشر للأراضى خاصة مع عدم تناسب المعروض فى معظم الطروحات مع خطط الشركات العقارية والتى انعكست على حالة العزوف التى شهدها القطاع فى بعض المناطق.

واعتبر المطورن أن الآلية الجديدة تحقق مزيد من الشفافية وإتاحة الفرص أمام الشركات لتوفير دراسات سوقية مناسبة كما أنها تعد أهم عوامل جذب الاستثمار الأجنبى.

وقال المهندس حسين صبور رئيس مجلس إدارة شركة «اﻷهلى – صبور للتنمية العقارية» إن تلك الألية تساهم فى تنمية مناطق جديدة كانت بعيدة عن رؤية المطورين خلال الفترة الماضية بسبب بطء الإجراءات والتسعير وعوامل كثيرة أبعدت معظم الشركات عن الدخول فى حلقة مفرغة من اﻹجراءات التى تهدر فرص على المستثمرين.

أضاف أن إتاحة التخصيص المباشر يساهم فى جذب المطورين للمشاركة فى تنمية مشروعات جديدة وضخ استثمارات تنعكس على أداء السوق العقارى.

حسين صبور
المهندس حسين صبور رئيس مجلس إدارة شركة اﻷهلى 8211 صبور للتنمية العقارية

أوضح صبور أن «المجتمعات العمرانية» مطالبة باختيار الشركات الجادة التى تمتلك سابقة أعمال قوية بهدف سرعة تنمية المشروعات المستهدفة.

وقال المهندس عمرو سليمان رئيس مجلس إدارة شركة «ماونتن فيو للاستثمار العقارى» إن آلية التخصيص المباشر تساهم فى جذب استثمارات جديدة وتسرع إجراءات التخصيص ما ينتج عنه رواج فى القطاع العقارى.

أضاف أن الأولوية يجب أن تكون للشركات التى تجلب عملة صعبة من الخارج وتنفذ مشروعات استثمارية ذات جدوى اقتصادية وتكون إضافة للسوق.

عمرو سليمان - رئيس مجلس ادارة شركة ماونتن فيو للاستثمار العقارى
عمرو سليمان رئيس مجلس ادارة شركة ماونتن فيو للاستثمار العقارى

أوضح سليمان أن الآليات التى تتيحها الدولة للمستثمرين سواء الشراكة أو التخصيص المباشر تعد أساليب هدفها اﻷول تشجيع المستثمرين وجذب رؤوس أموال جديدة والمشاركة فى تنمية مشروعات استثمارية وعقارية تعمل على تنشيط القطاع العقارى وتتيح للمستثمرين والشركات آليات تتناسب مع استراتيجية كل مطور.

وتوقع أن تظهر نتائج الآلية الجديدة بعد 6 أشهر من تطبيقها حتى تكتمل الرؤية والهدف منها وحجم اﻹقبال عليها من المستثمرين.

وقال وليد الهندى الرئيس التنفيذى لشركة «إمكان مصر إيست» المملوكة لمجموعة أبوظبى القابضة إن الآلية تحفز الشركات للحصول على مزيد من اﻷراضى لتنمية مشروعات جديدة بسبب سرعة إنجاز اﻹجراءات والتى كانت تستغرق مدد أطول بخلاف عدم تناسب المعروض مع استراتيجية المطورين.

وحصلت «إمكان مصر إيست» على 166 فداناً بقيمة 5 مليارات جنيه بمدينة القاهرة الجديدة لتنفيذ مشروع استثمارى لتكون أول شركة تحصل على أراضى بألية التخصيص المباشر.

أضاف الهندى أن آلية التخصيص الجديدة دفعت المجموعة لدراسة التوسع فى تنمية مشروعات أخرى بالسوق العقارى المصرى تتناسب مع خططها الاستثمارية.

وتوقع أن يشهد القطاع العقارى فى مصر انتعاشة خلال الفترة المقبلة مع تطبيق تلك الآلية وجذب استثمارات أجنبية مباشرة بجانب تنشيط السوق الداخلى وإعادة دراسة المطورين لاحتياجاتهم.

وقال عمرو بدر رئيس مجلس إدارة شركة «ذى آدرس للتطوير العقارى» إن آلية تخصيص الأراضى باﻷمر المباشر مؤشر هام على تغير أنظمة السوق بما يتواكب مع تغيرات القطاع.

ويرى بدر أن القرار يعد سلاحاً ذو حدين وخطوة جيدة لجذب وتشجيع المستثمرين للعمل فى بعض المدن البعيدة مثل مدن الصعيد أو المدن التى لا تمثل عنصر جذب قوى للمطورين.

أضاف أن التخصيص بالأمر المباشر خطوة مهمة فى المدن التى لا يوجد عليها إقبال ولكن يجب الإبقاء على نظام المزايدة على أعلى مقدم وليس أعلى سعر للحفاظ على وتيرة المنافسة فى القطاع.

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/08/06/1233022