منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



وزير المالية لـ”البورصة”: تداول السندات المصرية عبر منصة “يوروكلير” مطلع العام المقبل


“معيط”: نسعى لإصدار سندات خضراء خلال فبراير أو أبريل 2020

كتب- مصطفى فهمى وأحمد فرحات وأمانى رضوان وفاروق الهلباوى:

قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إن السندات المصرية سيتم تداولها عبر منصة اليوروكلير العالمية مع مطلع العام المقبل.
وأضاف معيط لـ”البورصة” على هامش مشاركته بمؤتمر يورومنى 2019، إن الوزارة كانت تخطط لبدء تداول السندات المصرية عبر اليوروكلير خلال شهر أكتوبر، لكن تأخر صدور قانون الإيداع للقيد المركزى والأوراق المالية الذي سيتيح للبنك المركزى إنشاء شركة مقاصة للسندات الحكومية، دفع لتأجيل الأمر.

وذكر أن بيانات الأذون والسندات لم تنتقل بعد إلى نظام الحفظ والإيداع المركزى الجديد الخاص بالبنك المركزى.

وأشار إلى أن الحكومة تتطلع لطرح سندات مقومة بالين واليوان ضمن خطتها لتنويع مصادر التمويل الدولية لجمع ما يتراوح بين 3 و7 مليارات دولار خلال العام المالى 2019-2020.

وأضاف: “تلك النوعية من السندات تتطلب مجموعة من الاشتراطات لم تستوفيها الوزارة خلال العام السابق ونعمل عليها هذا العام” ولم يحدد الوزير طبيعة هذه الاشتراطات.

وذكر أن الوزارة تعتزم تنظيم زيارة لكوريا واليابان وعدد من الدول الآسيوية قبل الطرح المرتقب للسندات الدولية لاستكشاف الأسواق المالية وإمكانية إصدار سندات بعملات مختلفة.

وقال معيط، إن الوزارة تدرس إصدار سندات مقومة بالعملة المحلية بالأسواق الدولية وكذلك سندات مرتبطة بأسعار الكوريدور، لكن لم يتخذ قرار بشانهما بعد.

وأشار إلى أن الوزارة حصلت على موافقة من مجلس الوزراء على طرح سندات خضراء بالاسواق الدولية وأنها تسعى لطرحها خلال فبراير أو أبريل 2020 حسب ظروف السوق.

وكان مجلس الوزراء قد وافق لوزارة المالية على إصدارات دولية متنوعة خلال العام المالى الحالى بقيمة 5 مليارات دولار، كما حصلت على موافقة مستقلة لإصدار سندات خضراء بقيمة 500 مليون دولار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/09/09/1242836