منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



وزراء النقل العرب يناقشون إنشاء مكتب للمنظمة البحرية الدولية بالشرق الأوسط


استضافت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى فعاليات “اجتماع الدورة العادية الـ 23 لمجلس وزراء النقل العرب”، بحضور الدكتور كمال حسن على، الأمين العام المساعد ورئيس قطاع الشئون الاقتصادية، وعدد من وزراء النقل العرب.

وقال السفير كمال حسين، الأمين العام المساعد، رئيس قطاع الشئون الاقتصادية، أنه جدول أعمال هذه الدورة مناقشة عدة بنود، أبرزها دعم الاقتصاد الفلسطينى وتنفيذ الخطة الاستراتيجية للتنمية القطاعية فى القدس، والتى تهدف إلى التأكيد على المسئولية العربية والإسلامية والصناديق العربية ومنظمات المجتمع المدنى، بالإضافة إلى مناقشة طلب مصر فى إنشاء مكتب تواجد إقليمى للمنظمة البحرية الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بهدف تعزيز منظومة النقل البحرى فى الدول العربية ودول شمال أفريقيا، كما تم ومراجعة حالة الاتفاقيات العربية فى مجال النقل بمختلف فروعه.

وأشار الأمين المساعد، أنه تم مراجعة حالة الاقتصاديات العربية فى مجال النقل البحرى، والتى يتطلب النظر إليها بنظر بالغ لما تواجهه من تحديات وصعوبات كبيرة.

وتضمن جدول الأعمال بحث تحفظ المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية مصر العربية على المادة (5/ الفقرة 1) فى اتفاقية تنظيم النقل بالعبور “الترانزيت” بين الدول العربية (المعدلة) من منطلق رغبة الدول العربية فى تحديث وتطوير الاتفاقية الجمركية للنقل البرى للبضائع (TIR)، ومعالجة بعض المواد التى كانت غير مفعلة فى اتفاقية الترانزيت القائمة حالياً.

وتناول المجلس مراجعة حالة الاتفاقيات العربية في مجال النقل بمختلف فروعه سواء النقل البرى، ومنها الاتفاقية العربية لدفتر المرور العربى الموحد اتفاقية تنظيم نقل الركاب والبضائع على الطرق والسكك الحديدية بين الدول العربية، وكذلك اتفاقيات النقل البحرى، مثل اتفاقية تنظيم النقل البحرى للركاب والبضائع بين الدول العربية، واتفاقيات النقل الجوى ومنها اتفاقية تبادل الإعفاء من الضرائب والرسوم الجمركية على نشاطات ومعدات الناقل الجوى العربى المعدلة.

وشملت المناقشات دراسة مقترح إنشاء البوابة الإلكترونية العربية لتسهيل النقل والتجارة وبحث الشروط المرجعية لذلك، والمذكرة التى تلقتها الأمانة العامة من الأمين العام للاتحاد العربى للنقل الجوى ببيروت، والتى تضمنت قيام الاتحاد الأوروبى بتحركات لمواجهة شركات الطيران الخليجية، بزعم أن تلك الشركات تتلقى دعم وإعانات من حكومتها، مما يضر بمبدأ المنافسة العادلة.

وشهد اﻻجتماع مشاركة ممثلى النقل بدول مصر، الإمارات، اليمن، موريتانيا، الصومال، فلسطين، ليبيا، بالإضافة إلى ممثلى ومندوبى الدول الأعضاء بمجلس وزراء النقل العرب ووكلاء الوزارات، والدكتورة دينا الظاهر مدير إدارة النقل والسياحة بجامعة الدول العربية، والدكتور إسماعيل عبدالغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/11/13/1265279