منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“التنمية الصناعية”: توقيع عقود التصميم والإشراف لشبكات البنية التحتية لـ 6 مناطق صناعية بالصعيد


وقع رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية المهندس مجدي غازي، عقد تقديم خدمات استشارية فيما يخص التصميم والإشراف على التنفيذ للبنية التحتية ، لست مناطق صناعية بقنا وسوهاج مع مكتب الاستشارات الهندسية .

وقال غازي- في بيان لهيئة التنمية الصناعية اليوم الخميس – إنه بموجب التعاقد يقوم المكتب بمثابة الاستشاري لوحدة تنفيذ برنامج التنمية المحلية في الصعيد، حيث سيتولى تصميم شبكات البنية التحتية الخاصة بالمناطق الصناعية الست المستهدفة من قبل برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر الممول من البنك الدولي، وهي المناطق الصناعية بكلاحين قفط والهو بنجع حمادي في محافظة قنا، والمناطق الصناعية غرب جرجا وغرب طهطا والكوثر والأحايوه بمحافظة سوهاج.

وأوضح أنه سيوكل له بموجب العقد مهام الإشراف على تنفيذ أعمال المقاولات للبنية التحتية بعد طرحها، مشيرا إلى أن المكتب سيبدأ العمل فورا، بدءًا من تاريخ العقد الممتد لمدة أربع سنوات .

ولفت إلى أن الاستثمارات المتوقع ضخها لترفيق المناطق تبلغ ما يقرب من 3 مليارات جنيه تشمل شبكات طرق وصرف وكهرباء وغاز ومياه وخدمات حسب احتياج كل منطقة .

وقال رئيس الهيئة، إن التنمية الصناعية في صعيد مصر على رأس أولويات العمل في الحكومة، والذي يأتي من خلال تحديث وتطوير ورفع كفاءة المناطق الصناعية وتوفير المرافق الأساسية، والتي تعد التحدي الأكبر والمحور الأهم لجذب الاستثمارات المحلية والأجنبية، وذلك تنفيذا لاستراتيجية وزارة التجارة والصناعة للتنمية الصناعية 2020، والتي تستهدف توفير 60 مليون م2 أراضي صناعية مرفقة في كافة محافظات الجمهورية، وتحقيقا لرؤية مصر 2030 ولخطة الدولة نحو توفير فرص عمل حقيقية لأبناء الجنوب.

وأضاف غازي أن التعاقد يأتي في إطار برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بمحافظتي قنا وسوهاج، والممول بقرض من البنك الدولي بقيمة 500 مليون دولار، بالإضافة إلى مساهمة الحكومة بقيمة 457 مليون دولار، والذي يهدف إلى رفع كفاءة البنية التحتية وتطويرها للمناطق الصناعية وتوفير كوادر قادرة على إدارة المناطق الصناعية لخدمة المصنعيين وتيسير الإجراءات داخل إدارة المنطقة الصناعية، ما ينعكس على تحسين مناخ الاستثمار ككل وتوفير فرص عمل مستدامة بالمحافظتين.

وتابع أن أهداف البرنامج تتحقق من خلال 3 محاور يعمل عليها البرنامج أولها البنية التحتية بما تشمله من تخطيط ومرافق ودراسات بيئية ومجتمعية وخدمات، والمحور الثاني الدراسات الاستراتيجية بما فيها الاقتصادية والتسويقية، فضلا عن تحديث نظم الإدارة وتشمل إدارة وتشغيل المناطق الصناعية والتدريب.

المصدر : أ.ش.أ


لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/11/14/1265523