منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



ميزان النفط يرفع كفة “النساجون”


مع ارتفاع أعداد المصابين بفيروس “كورونا” وإغلاق المناطق الصناعية في الصين بسبب العدوى تراجع حجم الطلب العالمي على النفط بصورة حادة ما أدى لتراجع أسعاره لمستوى 50 دولاراً للبرميل من مستوي 64 دولاراً مطلع العام الجاري بانخفاض 21.5% كأكبر وتيرة تراجع شهري منذ يناير 2018.

وتعد شركة النساجون الشرقيون من أكبر الشركات المستفيدة مباشرة من خفض أسعار النفط عالميًا، لأن المكون الرئيسى فى تكاليف الإنتاج هو مادة البولى بروبلين، التى تشكل نسبة 25% من هيكل تكاليفها، ويتبع تسعير تلك المادة أسعار النفط، والانخفاض الأخير فى أسعار النفط يشير إلى التأثر الإيجابى على سهم الشركة.

1581229450 568 60309 2

وحددت بحوث “فاروس” السعر المستهدف للسهم عند 11.75 جنيه في 18 ديسمبر الماضي عند مستويات 62 دولاراً لبرميل النفط، مشيرة إلى أن تراجع أكبر في أسعار النفط يقود السهم لمستويات أعلى.

وعددت بحوث شعاع لتداول الأوراق المالية، محفزات السهم المتمثلة فى التراجع فى أسعار البولى بروبلين، والتوسع فى أسواق جديدة، فضلاً عن استمرار التوترات العالمية بين الصين وأمريكا لكونها من المرجح أن تحل محل المنتجات الصينية.
ويتداول سهم النساجون دون القيمة الدفترية عند 0.6 مرة وهو رخيص نسبيًا، مع عائد توزيعات نقدية مرتفع عند 14.8%، وفقًا لـ”شعاع”.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/02/09/1293799