منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“صحة النواب” تعتزم عقد جلسة استماع لوزيرة الصحة لمتابعة “كورونا”


سليمان: انتهاء الحجر الصحى للجالية المصرية العائدة من الصين الاثنين المقبل

تجهز لجنة الصحة بمجلس النواب للاجتماع بوزيرة الصحة هالة زايد لمتابعة إجراءات وزارة الصحة للتصدى لفيروس كورونا.

وقالت مصادر برلمانية، إن هيئة مكتب لجنة الصحة على اتصالات دائمة مع وزارة الصحة لمتابعة إجراءات الحجر الصحى والمسح الشامل لجميع القادمين إلى مصر.

وأعلنت وزارة الصحة مساء يوم الجمعة عن اكتشاف أول حالة حاملة لفيروس كورونا لمواطن أجنبى، وتم اتخاذ جميع إجراءات الخاصة بحجره، وتم نقله إلى مستشفى النجيلة بمرسى مطروح لمتابعة علاجه.

وقال سامى المشد أمين لجنة الصحة، إن وزارة الصحة تنفذ الإجراءات الخاصة بالتصدى للفيروس من حجر ومسح فى المنافذ البحرية والبرية والجوية واللجنة على تواصل دائم بالجهات التنفيذية المختلفة وفى مقدمتها وزارة الصحة التى تبذل قصارى جهدها، نعى حالة القلق التى يعيشها المواطن المصرى.

وقال خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، إن وزارة الصحة أطلقت البرنامج الإلكترونى لتسجيل ومتابعة القادمين من الدول التى ظهرت بها إصابات بفيروس كورونا المستجد عبر الفرق الوقائية التى تتابعهم على مدار الساعة، مشيرًا إلى أنه تم إجراء التحاليل المعملية للحالة المشتبه فيها، والتى جاءت نتيجتها إيجابية للفيروس، ولكن بدون ظهور أى أعراض مرضية.

وابلغت مصر منظمة الصحة العالمية، بالحالة التى تم الكشف عنها، بحسب تصريحات لمجاهد، وتم اتخاذ جميع الإجراءات والتدابير الوقائية للحالة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، حيث تم نقل الحالة بإحدى سيارات الإسعاف ذاتية التعقيم إلى المستشفى لعزله ومتابعته صحياً.

وقال سليمان فضل عضو مجلس النواب عن محافظة مطروح، أنه من المقرر أن ينتهى الحجر الصحى فى المحافظة مساء يوم الاثنين المقبل.

أضاف فضل لـ”البورصة” أنه لم يتم الكشف عن أى مصاب بين الجالية المصرية العائدة ووهان الصينية بعد تفشى فيروس كورونا ومن المتوقع ان يذهب كل منهم الى بيته بعد انتهاء فترة الحجر. أوضح أن الحالة التى تم أكتشافها بالامس وصلت الى مستشفى النجيلة بمحافظة مطروح.

وكانت وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية، أعلنا عن اكتشاف أول حالة إيجابية حاملة لفيروس كورونا في مصر لشخص “أجنبي”.

وقال المتحدث باسم السفارة الصينية فى القاهرة أن الصين تتعاون مع المجتمع الدولى وخاصة مصر وتسعى لتعزيز التعاون الثنائى والمساعدة فى حماية الصحة العامة بالمنطقة بالجهود المشتركة.

فى سياق متصل، قالت مصادر سياحية إن وزارتا السياحة والطيران تعقدان غرفة أزمات لمتابعة إجراءات المسح الطبى لجميع الداخلين إلى الأراضى المصرية وتم تكثيف الإجراءات منذ الإعلان عن الحالة المكتشفة أمس.

وأضافت: “يتم تكثيف إجراءات المسح، خاصة على الوافدين من جنوب وشرق آسيا، خاصة الصينيين”، وقالت إن الإشغالات فى فنادق شرق القاهرة تتراوح بين 75 و80% ويبلغ سعرها بالنسبة للمصريين فى الليلة الواحدة بين 2000 و3000 آلاف جنيه.

وقال مسئول بفندق سيتى ستارز، إن الإشغالات فى فندق سيتى ستارز طبيعية وتتجاوز 80% ويبلغ سعر الغرفة للأجنبى فى الليلة نحو 195 دولاراً فى الليلة شاملة الخدمات والضريبة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/02/15/1296594