منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




العمل من المنزل يقود فواتير الكهرباء للارتفاع فى بريطانيا


من المتوقع ارتفاع فواتير الكهرباء المنزلية فى ظل عمل ملايين الأشخاص من المنزل فى الوقت الراهن؛ لتجنب الإصابة بعدوى فيروس كورونا المميت.

سوف يتحمل المستهلكون تكاليف تشغيل إضافية لأجهزة الكمبيوتر المحمولة والأجهزة المنزلية الأخرى تصل قيمتها إلى 52 مليون جنيه إسترلينى «أى 60 مليون دولار» أسبوعياً فى المملكة المتحدة، وفقاً لدراسة صادرة عن موقع «Uswitch» الإلكترونى الذى يساعد المستهلكين على مقارنة أسعار الطاقة المفروضة فى المرافق العامة.

وأوضحت هذه الدراسة، أن كل أسرة مقيمة بالمنزل ربما تتحمل ما يقرب من 195 جنيهاً إسترلينياً إضافية سنوياً؛ حيث يقوم الأشخاص العالقون فى المنزل، حالياً، بتشغيل أجهزة الكمبيوتر والإضاءة والأجهزة المنزلية فى الوقت الذى كان يفترض أن يتواجدوا فيه فى المكتب عادة، ما يزيد من مقدار استهلاكهم للكهرباء.

وأشارت وكالة أنباء «بلومبرج» إلى أن ارتفاع أسعار المنازل يأتى حتى فى ظل انخفاض الطلب الإجمالى سريعاً فى أوروبا، مع إغلاق قطاعات واسعة من الاقتصاد؛ لمنع العمال من التجمع فى مكان واحد، وبالتالى حمايتهم من الإصابة بكوفيد- 19، الذى أودى بحياة نحو 15 ألف شخص، وأصاب أكثر من 247 ألف شخص.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/03/24/1311583